مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 05 ديسمبر 2020 11:43 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
حيدره محمد
سردية أور الكسديم
الجمعة 04 ديسمبر 2020 11:19 صباحاً
  ما عجز أتفاق الرياض على تحقيقه ستتكفل بتحقيقه صحارى الشيخ سالم والطرية وإذا عجزت كثبان ورمال الطرية والشيخ سالم على تحقيقه واستدعى الأمر التدخل ستتكفل "المقاومة الوطنية" به وما لها إلا
فاضل الربيعي توقف !!
الاثنين 30 نوفمبر 2020 08:19 مساءً
في اليمن كل شيء مختلف ، فالحقيقة قد تغدو لبرهة اسطورة والاسطورة قد تصبح فجأة حقيقة .. معادلة ليس يفهمها على وجهها الصحيح إلا اليمنيون ولا يعني هذا ان اليمنيين يحتكرون الحقيقة ولا يعني انهم
هل ينجر الإيرانيون للحرب ؟!
السبت 28 نوفمبر 2020 08:18 مساءً
اغتيال "العقل النووي الإيراني" العالم النووي "محسن فخري زادة" وتوجيه أصابع الإتهام الإيراني للموساد الإسرائيلي يعزز من احتمالات الحرب التي قد تندلع بين إيران وحلفاؤها وامريكا وحلفاؤها في
المجلد السابع عشر في سفر الإصحاح الجنوبي
السبت 28 نوفمبر 2020 01:25 مساءً
مهمة قراءة وكتابة التاريخ ، المهمة الأولى لدى كل الشعوب الحية وقادتها ومفكروها ورواد نهضتها.. ولا يمكن أن نصل لحاضر ومستقبل حقيقي يلبي تطلعاتنا وطموحاتنا مالم نقرأ تاريخنا قراءة نقدية
وعد "الفيل الجمهوري" !
الخميس 26 نوفمبر 2020 11:36 صباحاً
هل تعبر الشكوى التي قدمها سفير المملكة "الشقيقة الجارة" في مجلس الأمن عن العجز وقلة الحيلة امام "حلفاء طهران" ..!؟ ومادلالات توقيتها وماهي نتائج معطياتها ولم يمر على مبادرتها المرفوضة "المنطقة
منطقة عازلة.. حليف يترنح !!
الأحد 22 نوفمبر 2020 10:43 صباحاً
هل يعني القتال الجاري في ابين ان طرفي الصراع في سباق مع الوقت لحسم المعركة عسكريا ؟ وهل نستطيع القول ان "اتفاق الرياض" والتزام اطرافه بتنفيذه اصبح في حكم المنتهي ؟ وهل يفهم من ذلك فشل التوافق
المجلد السادس عشر في سفر الإصحاح الجنوبي
الجمعة 20 نوفمبر 2020 01:47 مساءً
أفرغ الجنوب اليمني وعبر مراحل تأسيس نظامه السياسي من محتواه القيمي والأخلاقي المتجذر في هويته وثقافته ، فلم يكن الدين وحده من تم تحييد وتقييد دوره وتأثيره والذي من المفترض ان يكون مضادا
إيضاح خارج على النص
الثلاثاء 17 نوفمبر 2020 09:02 صباحاً
مع تجدد الاشتباكات والمعارك بين الجيش والقوات التابعة للمجلس الأنتقالي في ابين تتأكد كل التصورات الصحيحة والواقعية لحقيقة وطبيعة الحرب في اليمن والتي تؤكدها وتثبتها مجريات الاحداث
المجلد الخامس عشر في سفر الإصحاح الجنوبي
الأحد 15 نوفمبر 2020 11:44 صباحاً
هل كان الجنوب خاليا من مقومات النجاح السياسية والاقتصادية والتنموية ..؟ بالطبع لا ، فالجنوب كان يمتلك الكثير من الخبرات والكفاءات والقدرات العقلية والعملية ولكن الدكتاتورية السلطوية وسياسة
الحقبة الزرقاء
الخميس 12 نوفمبر 2020 11:53 مساءً
واقع ترقب أعلان الحكومة الائتلافية بين فرقاء "الحكومة الشرعية والتحالف العربي" في حد ذاته جزء من المشكلة وليس الحل !؟ وبمعنى مختلف بعض الشيء فإن "واقع الترقب" جزء اصيل في واقع الأزمة وقد لا يفضي
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اندلاع اشتباكات مسلحة بدار سعد
دولة البامبرز: مدير امن جديد لعدن يتفقد النقاط الأمنية 
الحزام الأمني يوضح حقيقة اشتباكات فجر الجمعة بالشيخ عثمان
صالح: المظاهر التي نراها في العاصمة عدن تمثل إهانة لنا جميعا
الأمم المتحدة تحذر مجددا: اليمن على "شفير المجاعة"
مقالات الرأي
  ونحن مقدمون على الاقفالات المالية في نهاية السنة فإن أحد أهم المشكلات الاقتصادية المستعصية والتي تواجه
    أستطيع ان اجزم وأنا لست من هواة المصطلحات الخشبية القاطعة الحاسمة اليقينية ان شخصية رئيس المجلس
  وباتت تلاحقنا مقولة الشاعر العامي احمد عنوبه ... انا احمد ذري حمير والمكنئ جابري ..واصبحنا بين الجببارة
  بعد مرور عامان من التربع على عرش كرسي إدارة وقيادة نادي الجلاء ممثل مديرية خورمكسر الأوحد في العاصمة عدن
  بما أن المجلس الانتقالي أصبح مسيطرا على بعض المحافظات الجنوبية بما فيها العاصمة عدن كسلطة أمر واقع،الامر
  من منا لايعرف المهندس احمد الميسري وزير الداخلية شخصية فذة له مكانة خاصة في قلوب اليمنيين، وانا من يحمل
  محمد عبدالله الموس عبارة (البدء من المنتصف) ليست لي ولكنها للدكتورة مناهل عبدالرحمن ثابت، الطفلة العدنية
  إصرار هادي ومن حوله، على احتكار صلاحيات صرف المال العام، عبر السيطرة المطلقة على وزارة المالية والبنك
  ما عجز أتفاق الرياض على تحقيقه ستتكفل بتحقيقه صحارى الشيخ سالم والطرية وإذا عجزت كثبان ورمال الطرية
بعد الاستقلال الوطني في ال30من نوفمبر 1967م أصدر اول رئيس لجمهورية اليمن الجنوبية آنذاك المناضل الراحل قحطان
-
اتبعنا على فيسبوك