مجلس الاعمال اليمني بمصر يسعى الى زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين ، و١٢ مليار دولار استثمارات يمنية في مصر

القاهرة ((عدن الغد)) خاص:

 

القاهرة : العزي العصامي

يسعى مجلس الاعمال اليمني بمصر الى زيادة حجم التبادل الاقتصادي بين اليمن ومصر حيث يتجاوز عدد اليمنيين في مصر اكثر من مليون ونصف المليون شخص .

واوضح رئيس المجلس محمد المجاهد في تصريح صحفي ان امام المجلس خلال الفترة القادمة الكثير من المهام والخطوات التي يتوجب القيام بها لتشجيع التبادل التجاري ومنح بعض المنتجات اليمنية فرصة للتواجد في السوق المصرية وخصوصا المواد والسلع التي يحتاجها ابناء الجالية اليمنية ولا تتواجد في الاسواق المصرية.

مثمنا جهود الدكتور محمد علي مارم سفير الجمهوية اليمنية لدى مصر وتشجيعه للمجلس في تنفيذ خططه وبرامجه .

وبين ان من خطط وبرامج المجلس منح المستثمرين ورجال الاعمال اليمنيين فرص اوسع لعقد صفقات تجارية مع نظراء لهم في مصر يتم من خلالها توريد منتجات مصرية الى السوق اليمنية وخصوصا في مجال الأغذية والادوية والصناعات الكهربائية والملابس ، والتي من شأنها زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين وبما يعكس الارادة السياسية الحكيمة للبلدين لتطوير وتعزيز العلاقات الثنائية .

ويكشف تقرير رسمي للهيئة العامة للاستعلامات المصرية أن حجم الاستثمارات اليمنية في مصر تجاوزت ١٢ مليار دولارخلال العقدين الماضيين ، بما يعكس ثقة المستثمرين اليمنيين واطمئنانهم الى التسهيلات التي تقدمها السلطات المصرية لأبناء اليمن .

وتشمل الاستثمارات اليمنية مجال الصناعات الغذائية والمشروبات، والصناعات البلاستيكية، وشملت مؤخرا قطاع البترول والحفارات ، اضافة الى مجالات العقارات والاستثمارات الطبية والمطاعم الفاخرة والشركات والمصانع الإنتاجية، لاسيما في مجال الأغذية ، اضافة الى شركات تجارية وعقارية ومشاريع صغيرة مختلفة.

وتشير تقارير رسمية الى أن بعض الشركات اليمنية باتت من كبريات الشركات في مصر والشرق الأوسط، خصوصاً شركات صناعة الأواني الزجاجية، وصناعة السمن والصابون، والألمنيوم، ومصانع كبيرة لصناعة الكرتون ومصانع الملابس الجاهزة.