الخارجيةاليمنية تستنكر صمت المنظمات إزاء ما يتعرض له النازحون والمدنيون في مارب نتيجة التصعيد الحوثي


السبت 27 فبراير 2021 11:08 مساءً

(عدن الغد ) خاص

استنكرت وزارة الخارجية اليمنية، اليوم السبت، صمت المنظمات الدولية جراء ما يتعرض له النازحون والمدنيون في مارب نتيجة تصعيد ميليشيا الحوثي المدعومة من ايران.

وأعربت الخارجية في بيان لها عن "استغرابها الشديد لهذا الصمت من قبل المنظمات الإنسانية الدولية او لبياناتها التي لا تحدد أي مسؤولية وكأن الفاعل مجهول، هي تشاهد وتسمع ما يتعرض له ملايين المدنيين والنازحين من مخاطر نتيجة تلك الهجمات الحوثية التي لم تحترم القانون الدولي الإنساني".

وأكدت الوزارة أن محافظة مأرب ومنذ الانقلاب الحوثي "تأوي أكثر من 2 مليون نازح فروا من بطش وظلم المليشيات الحوثية بحثاً عن الأمان".

وأشارت إلى أن "مأرب تتعرض ومنذ مطلع فبراير الجاري لأكبر وأشرس هجمات حوثية استخدمت فيها المليشيات كل أنواع الأسلحة بما فيها الطائرات المسيرة والصواريخ البالستية"، لافتة إلى أنه وفي ليلة واحدة فقط (ليلة أمس) "تعرضت المدينة لـ 10 صواريخ بالستية".

واستغربت وزارة الخارجية "من التدخلات الإنسانية الخجولة لهذه المنظمات في مأرب والتي لم ترتق إلى مستوى أدنى الاحتياجات الإنسانية".

ودعت وزارة الخارجية اليمنية المنسق المقيم والمنظمات الإنسانية "لتحمل مسؤوليتها القانونية والأخلاقية والتدخل العاجل لإنقاذ حياة المدنيين والنازحين الذين يواجهون تبعات آلة حرب المليشيات الحوثية الإرهابية"

https://www.adengad.net/news/529093/
جميع الحقوق محفوظة عدن الغد © {year}