بتمويل الشبكة المدنية للإعلام وحقوق الإنسان .. مؤسسة الإرتقاء التنموية تنظم جلسة نقاش حول تنمية الوعي القانوني للمجتمع

عدن (عدن الغد) خاص :

نظمت مؤسسة الإرتقاء التنموية صباح اليوم الخميس الموافق 8/ ديسمبر 2022م جلسة نقاشية بعنوان تنمية الوعي القانوني في المجتمع في مدينة المعلا بالعاصمة عدن بإشراف ودعم  من الشبكة المدنية للإعلام والتنمية و حقوق الإنسان .

افتتح الجلسة النقاشية رئيس مؤسسة الإرتقاء التنموية الأستاذ جمال جابر  رحب فيها  بالحضور المجتمعي النوعي مشيرا بأن المؤسسة حريصة كل الحرص على تنفيذ برنامج تهتم بالتوعية القانونية لأفراد المجتمع في العاصمة عدن كمرحلة أولى ومن ثم إسقاطها على باقي المحافظات الجنوبية المحررة .
وأشاد رئيس مؤسسة الارتقاء بالأخوة المشاركين في الجلسة النقاشية التي تضمنت محاور عدة أبرزها المشاكل والأسباب والمعالجات والمخرجات لكيفية تنمية الوعي القانوني للمجتمع ككل دون استثناء.

وخرجت الجلسة النقاشية بتعزيز  مبادرة فريق القانون المشكل من عدد من طلاب كلية الحقوق ومن طلاب كلية العلوم السياسية والذي قام بتدريبهم  المدرب عبدالرقيب يحيى حيث سيقوم الفريق بوضع توصيات ومخرجات ستقدم للجهات المختصة التشريعية و القضائية و التنفيذية أهمها وزارة العدل ومجلس القضاء الأعلى ومكتب النائب العام والسلطة المحلية وإدارة أمن العاصمة عدن ، والقيام بحملات توعوية موسعة في الأحياء السكنية والمساجد والمدارس والجامعات الحكومية والخاصة تركز جل اهتمامها على كيفية تنمية الوعي القانوني للمجتمع لكي يتسنى للفرد معرفة حقوقه وواجباته في كافة مناحي الحياة ، 
والجدير ذكره أن مبادرة فريق القانون تم تشكيله برعاية مؤسسة الارتقاء التنموية واختيار صفاء محسن المفلحي لتقوم بدور المنسق العام ،  في الجلسة تم اختيار  عدد من المشاركين والمشاركات في الجلسة النقاشية ليكونوا أعضاء في المبادرة .

شارك في إثراء جلسة النقاش العديد من الكفاءات والكوادر والشخصيات الوطنية وكذلك خريجي كلية الحقوق والتربية والإعلام والعلوم السياسية ومنظمات المجتمع المدني الفاعلة والنشطاء مؤثرين على منصات التواصل الاجتماعي وقد قاموا بطرح العديد من الأفكار الجديدة والنوعية و بادروا بإطلاق حملة وطنية شاملة عنوانها " بنوعيك أكثر" أهم أهدافها الوصول لكل أفراد وشرائح المجتمع وتنمية وعيهم القانوني وستشهد العاصمة عدن في قادم الأيام حراك مجتمعي نوعيا بخصوص التوعية القانونية على شكل ندوات في الأحياء ومحاضرات في المساجد المدارس والجامعات مع التنسيق مع جامعة عدن ومكتب التربية والتعليم ومكتب الأوقاف والإرشاد ، وترافقها تغطية إعلامية ضخمة ميدانية تقليدية و تغطية إعلامية في كافة وسائل الإعلام المرئي والمسموع و المقروء المحلية وصناعة محتوى إعلامي محترف في منصات السوشيال ميديا الحديثة.