اللجنة الوزارية لحماية الطفل تعقد لقاءً بالمسئولين في وادي وصحراء حضرموت

حضرموت((عدن الغد)) خاص

عقدت اللجنة الوزارية المكلفة من معالي وزير الشئون الإجتماعية والعمل الدكتور محمد سعيد الزعوري بالنزول الى المحافظات لمتابعة إعداد الخطة الوطنية لحماية الطفل صباح اليوم لقاءً موسعاً مع المسئولين في المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني المعنية ببرنامج حماية الطفل بمنطقة الوادي والصحراء بسيئون.

وفي اللقاء نقل وكيل وزارة الشئون الإجتماعية والعمل رئيس اللجنة الأستاذ صالح محمود أبو سهيل تحايا الوزير الزعوري وتهانيه لأبناء حضرموت بذكرى الإستقلال المجيد 30 نوفمبر.

وشدّد في كلمةٍ لهُ خلال اللقاء على ضرورة تضافر جميع الجهود لإنجاز مشروع الخطة الوطنية لحماية الطفل التي تسعى الوزارة لإعدادها بالشراكة مع منظمة اليونسيف.

وناقش مع المسئولين في الشئون الإجتماعية والتربية والصحة والقضاء وحقوق الإنسان والشرطة والنيابة ومؤسسات المجتمع المدني قظايا حماية الطفل والدور المناط بالجهات ذات العلاقة للحد من ظاهرة العنف ضد الأطفال.

وأشاد وكيل الوزارة بجهود فريق العمل في الوادي والصحراء لتنفيذ برامج الحماية الإجتماعية.

ودعا الجهات المعنية بالحماية للتنسيق والتعاون مع المنظمات العربية والدولية لتحقيق أهداف الخطة الوطنية لحماية الطفل، وتعزيز مستوى الإستجابة الإنسانية والتمكين للتنمية المستدامة.

من جهتهم قدّم المشاركين في اللقاء أفكار ورؤى لتعزيز الدور الإيجابي تجاه الطفولة، وحمايتهم من العنف بمختلف أشكاله وتقديم الدعم النفسي لضمان تحقيق طفولة آمنة.

وكان م. هشام الصعيدي الوكيل المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء والدكتور عبد الله باجهام مدير عام مكتب الشئون الإجتماعية والعمل قد إستقبلا بحفاوة اللجنة الوزارية التي وصلت صباح اليوم الى مدينة سيئون ضمن برنامج النزول للمحافظات المحررة المكرّس لمتابعة وإعداد الخطة الوطنية لحماية الطفل.

وأعربا عن تقديرهما لجهود معالي الوزير الزعوري في متابعة ودعم مكاتب الوزارة بالمحافظات والحضور المتميّز لخطط وبرامج الشئون الإجتماعية في مختلف المجالات والتي منها برامج الحماية الإجتماعية.

وتظم اللجنة الوزارية الى جانب الوكيل عضوية مدير عام إدارة الدفاع الإجتماعي أيهاب محمد بابريش والسكرتير الإعلامي للوزير عبود الشعبي.
شارك في اللقاء المستشار أسكندر عبد الله يوسف.