في الذكرى الـ55 لثورة 30 نوفمبر.. الشنفرة: الجنوب يواجه مخطط قذر وعلى شعبنا التصدي لتلك المؤامرات

الضالع (عدن الغد) خاص:

أصدر القائد صلاح الشنفرة رئيس المجلس الأعلى للحراك السلمي لتحرير واستقلال الجنوب بيانا سياسيا هاما بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسون لعيد الإستقلال الثلاثون من نوفمبر الخالد 1967م والذي اعلن من العاصمة عدن بعد رحيل اخر جندي بريطاني منها واعلان الدولة الجنوبية المستقلة ذات السيادة وذلك بعد تضحيات جسيمة خاضها ثوار الجنوب من الرعيل الأول ضد المستعمر البريطاني البغيض.

 

وقال الشنفرة في البيان:

أيها الابطال المقاتلون في جبهات العز والشرف المدافعين عن أرض الجنوب من المحتل اليمني الغازي"

إننا نحييكم وكل ابطال الجنوب أينما كانوا وندعو الله ان ينصر شعبنا ووطننا الجنوب من كل الأعداء والاشرار والمتربصين.

يا شعبنا الأبي عليكم بتعزيز مبدأ التصالح والتسامح الجنوبي الجنوبي هذا النهج العظيم الذي بتمسكنا به سنوصل الى مرادنا وهو التحرير والاستقلال واستعادة دولة الجنوب كاملة السيادة وعاصمتها عدن. 

 

 ياشعبنا الأبي ان ثورة الحراك الجنوبي تعتبر هي الإنطلاقة الأولى للتحرير والاستقلال ولن نتراجع عنها وسنضل الى جانب شعبنا وتضحياته حتى نيل الهدف المنشود. كما نحيي صمود شعبنا الجنوبي طوال تلك الفترة المريرة والتي قدم خلالها الالاف من الشهداء والجرحى والمعتقلين، مؤكدين للإقليم والعالم ان الحراك السلمي الجنوبي ممثل بالمجلس الأعلى للحراك السلمي لتحرير واستقلال الجنوب هو الحامل السياسي للقضية الجنوبية وهدفه واضح وهو التحرير والاستقلال وإستعادة الدولة الجنوبية كاملة السيادة وعاصمتها عدن الحبيبة. كما نؤكد رفضنا في المجلس الاعلى للحراك لكل المشاريع التي تنتقص من حق أبناء الجنوب في استعادة دولتهم الجنوبية.

 

ان الجنوب يواجه اليوم مخطط قذر وعلى شعبنا التصدي لتلك المؤامرات" وما يحدث اليوم من سياسة تجويع واقصاء وانهيار اقتصادي متعمد هو ضمن مخطط قذر تريد قوى الشر والارتزاق ان تجعل من الجنوب ساحة للفوضى لهذا فإننا نرفض تلك السياسة الدخيلة على أبناء شعبنا الجنوبي والتي تعمل على تجويع الشعب من خلال نهب ثرواته وموارده ومصادرة حقه في الحياة المعيشية فشعب الجنوب لديه الكثير من الموارد والثروات "ونحمل قيادة التحالف العربي مسؤولية ما يجري مؤكدين اننا لن نسكت عن سياسة التجويع التي تؤذي ابناء شعبنا في الجنوب أضف الى ذلك حرمان شعبنا من خدمات الحياة الاساسية التي نكدت عليه معيشته منذ سنوات والى اليوم .

 

اننا نحيي كل ابناء الجنوب الذين خرجوا للاحتفاء بالذكرى ال 55 لعيد الاستقلال الثلاثون من نوفمبر سواء في أبين الأبية او مختلف مدن الجنوب كما ندعو الله ان ينصر جميع المقاومين الابطال المدافعين عن الجنوب على طول وعرض الشريط الحدودي.

 

اخيرا ندعو الله الرحمة والخلود لجميع شهداء الجنوب شهداء الحرية والاستقلال منذ اندلاع ثورة اكتوبر وحتى اليوم.

 

 وعيد نوفمبري خالد على شعبنا وكل عام والجميع بخير. 

 

صلاح الشنفرة

رئيس المجلس الأعلى للحراك السلمي لتحرير واستقلال الجنوب

 

30_11_2022