فريق الحوار الوطني الجنوبي يلتقي ممثلي السلطة المحلية و الشيوخ و الأعيان و الشخصيات الاجتماعية في مديرية قشن

قشن((عدن الغد)) خاص

التقى أعضاء فريق الحوار الوطني الجنوبي برئاسة الدكتور صالح محسن الحاج  مساء اليوم في مديرية قشن العاصمة التاريخية لمحافظة المهره بممثلي السلطة المحلية و الشيوخ و الأعيان و الشخصيات الاجتماعية

و يأتي إلقاء وفق البرنامج المعد لفريق الحوار الوطني الجنوبي لعقد لقاءات مع مختلف أطياف المجتمع في كافة مناطق الجنوب للخروج برؤية موحدة يتفق عليها الجميع تؤسس لعهد جديد من الشراكة و المساواة و العدالة و التمكين في ظل دولة فيدرالية اتحادية

وتركز النقاش في مجملة على مجموعه من القضايا المتصلة بمستقبل الدولة الجنوبية و نظامها و هويتها و عن تمثيل أبناء المهره في كل جوانب السلطة و قضايا أخرى تمس بشكل أساسي حياة المواطن و تزيد من معاناته كوضع المتقاعدين العسكريين و المدنيين

فعن شكل الدولة و نظامها يجمع المشاركين في اللقاء إن الحل المناسب و السليم للخروج من تسلط الدولة المركزية هو قيام دولة فيدرالية اتحادية

و فيما يخص تمثيل أبناء المهره في السلطة اكد المشاركين على ضرورة أن يحصل أبناء المهره على نسب و تمثيل عادل في السلطة و السلك الدبلوماسي و العسكري

و دعا أبناء مديرية قشن  جميع الجنوبيين بمختلف مكوناتهم إلى توحيد الصف و إلى تعزيز مبادئ التصالح و التسامح و لغة الحوار حتى يتمكن الجنوبيين من استعادة دولتهم مؤكدين إن محافظة المهره جزء من الجنوب و لن تخرج عن إطار الدولة الجنوبية

كما تحدث في اللقاء الاستاذ سعيد سعدان عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي قائلا إن الحوار جاء بدعوة من الرئيس عيدروس للملمة الصف الجنوبي و أن مستقبل الجنوب مرهون بأتفاق كل أبناءه

و قال سعدان ماحصل في أبين من تلاحم و توحيد لصفوف بين مختلف القوى لمكافحة الإرهاب أمر عظيم و يثلج الصدر هذا التلاحم يدل على أن الجنوبي أصبحوا يعو إن قوتهم تكمن في وحدة الصف

مشيرا أن الحوار لن يستثني أحد حتى من يختلفون مع الانتقالي موكدا إن كل الخلافات سيتم حلها بالحوار