في خطوة غير مسبوقة أولى شركة تتبنى إنتاج الفوط الصحية والمناديل الورقية على مستوى اليمن

((عدن الغد)): الفت مصطفى المقطري

 

ادهشني أن هنالك من يسعى لتحويل اليمن من بلد مستورد ومستهلك للحفاظات والفوط الصحية والمناديل الورقية الى بلد منتج خاصة بهذه الاصناف التي لاغنى عنها وتعتبر من أهم احتياجات المجتمع اليمني ...

فشركة برنس بيبي للحفاظات والفوط الصحية والمناديل التي تأسست عام 2011 ، وبدأت عملية الانتاج الفعلي عام 2012 ، تحدث نقله نوعية ورفد للاقتصاد القومي المحلي بهذه الخطوة الممتازة التي بادروا بها ، خاصة وانهم يملكون كل مقومات الانتاج لهذه المستلزمات وبنفس جودة ومقاييس وإمتيازات المنتجات العالمية والتي يتم استيرادها وبكلفة عالية جداً ، مما يشكل لدى ارباب الأسر هم وعائق وعبء وهم يفكرون بمواليدهم من الاطفال أو النساء كونهم باحتياج مستمر لهذه المنتجات الضرورية جدا ، فلا يوجد بيت يمني إلا ويستخدمون كل هذه الأشياء ...

وعلينا أن نشجع مثل هذه القطاعات التي تحدث نقلات نوعية وطفره اقتصادية وتوفير للعملة الأجنبية التي كانت تستغل في استيراد مثل هذه المنتجات ، وهذا سيشكل انعكاس كبير على مستويات متعددة منها تشجيع الانتاج المحلي بشتى المجالات لنصبح بلد منتج بدلاً من كوننا بلد مستهلك ، ايجاد فرص كبيرة للعمالة الوطنية بهذه المشاريع العملاقة لتنمو وتزدهر لنصبح بعد ذلك من البلدان المصدره لجميع انحاء العالم ..