رعاها مستشفى البسام العام بلودر..ورشة علمية عن دور الإعلام في إدارة الأزمات ينظمها إعلام أبين

لودر(عدن الغد)تقرير/ فهد البرشاء

بحضور وكيل محافظة أبين الأستاذ/ عبدالعزيز الحمزة،ومدير عام إعلام أبين الدكتور/ ياسر باعزب، ومدير مكتب التربية بمديرية لودر الأستاذ/ ناصر عوض موسى..

وبرعاية ودعم مستشفى البسام العام بمديرية لودر الرائدة في الجانب الخيري المتمثل في شخص مالكه ورئيس مجلس إدارته الحاج سالم حسين عوالق أبو بسام..

أُختتمت صباح اليوم الأحد بقاعة مستشفى البسام العام بمدينة لودر الورشة العلمية التي نطمها مكتب الإعلام بالتنسيق مع مستشفى البسام الموسومة بعنوان( دور الإعلام في الأزمات جائحة كورونا أنموذجاً) والتي أنطلقت يوم أمس السبت الموافق 18 سبتمبر وبمشاركة 25 إعلامي من مديريات المنطقة الوسطى بمحافظة أبين..


الورشة التي حاضر فيها كل من الدكتور/ ياسر باعزب  مدير إعلام أبين  عن دور الاعلام في الازمات ، والأستاذ/ سامح مقشع مدير النظم والمعلومات بديوان محافظة أبين عن النزعات والازمات واثرها على المجتمع  تركزت جميعها  على كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث التي تحل بالمجتمع وكيف يتعاطى الإعلام معها بشفافية ومصداقية وجدية لما من ذلك من تأثيرات إيجابية على الفرد والمجتمع الذي يعاني الكثير والكثير في ظل هذا الواقع المتردي لاسيما في المنطقة الوسطى التي تعصف بها الأزمات وتتناوحها المحن وتتاذقها الأكف..

أضف لذلك الحرب الدائرة في الأطراف الشرقية الشمالية لمديرية لودر التي تدور بين مليشيا الحوثي من جهة والجيش والمقاومة من جهة أخرى، وأهمية أن يتركز الخطاب الإعلامي على رفع معنويات المواطنين في المقام الأول في ظل الشائعات القاتلة التي تنتشر (كالنار في الهشيم) وتنشر الذعر والخوف والقلق بين الأوساط..

في يومها الأول وبحضور مدير عام مديرية لودر الأستاذ/ عوض علي النخعي القيت العديد من الكلمات استهلها مدير عام الإعلام بمحافظة أبين الدكتور / ياسر باعزب مرحباً فيها بالحضور الكريم وتفاعلهم الجميل واللأفت مع هذه الورشة التي ينظمها المكتب بالتنسيق مع مستشفى البسام العام مشيداً بالدور الجميل الذي يبذله مشتسفى البسام في خدمة القطاع الصحي على مستوى مديريات المنطقة الوسطى وشكل رافداً طبياً جميلاً خفف من أعباء الترحال للمحافظات الأخرى..

وتطرق باعزب في كلمته إلى أهمية عقد مثل هذه اللقاءات في ظل الأوضاع المشحونة التي تعيسها المنطقة وأهمية توحيد الخطاب الإعلامي بعيداً عن الشطط والمبالغة والتسويف وتزوير الحقائق وتوحيد الرؤى وتسخير الأقلام في مايخدم المنطقة والمحافظة ككل وإذابة كل الفوارق الحزبية التي لأتأتي بخير..

وأردف باعزب:حرصنا أن نكون حاضرين في الوقت الذي نجد أن حاجتنا فيه هامة وضرورية كي نكون رافداً لكل ما من شأنه أن يخدم المواطن في المنطقة ككل وبإمكانياتنا العادية جداً من منطلق إستشعارنا بجسامة المسؤولية الملقاة على عاتقنا..

وأكد بأعزب أن المشاركين سيتلقون وعلى مدى يومين العديد من المعارف والمفاهيم الهامة عن دور الاعلام في إدارة الأزمات والتعامل معها بحدية ومسؤولية وامانة..

من جانبه أشاد مدير عام مديرية لودر الأستاذ/ عوض علي النخعي في كلمته بالدور الريادي الذي يلعبه مكتب الإعلام في محافظة أبين والذي يعد المكتب الوحيد النشط والمتفاني في عمله ويفاجئ الجميع بما يقوم به من أنشطة وفعاليات على مستوى مديريات محافظة أبين ..


متمنيين للمشاركين التوفيق والسداد في هذه الورشة والتي أتت في وقت حساس للغاية وبالغ الأهمية  وكان لابد من وجودوها في مثل هكدا ظرف حساس..

وصبت كلمات كل من الأستاذ / ناصر عوض موسى مدير تربية لودر والأستاذ/ الخضر البدري رئيس الإئتلاف الجنوبي والأستاذ/ جهاد حفيظ مدير مكتب إعلام أبين والعقيد/ الخصر الشاجري على توحيد الخطاب الإعلامي ورص الصفوف وتوحيد الكلمة من أجل أيجاد إعلام بناء وهادف يهدف لخدمة المنطقة والوطن ككل بعيداً عن أي إنتماءات حزبية أو سياسة أو شخصية..

بعد ذلك أنطلقت فعاليات الورشة التي أبتدأها الدكتور/ ياسر باعزب بورقة عمل حملت مضامين هامة عن دور الأعلام في مواجهة الأزمات وكيفية التعامل معها بحرفية القلم الرصين المتزن الصادق وبالطرق المتاحة وفق العرف الصحفي المتفق عليه دولياً في قانون الصحافة والمطبوعات..

تضمت ورقة باعزب التي كانت غنية بالكثير والكثير،تضمنت الآلية الصحفية في فن التعامل الصحفي مع الواقع بشتى معطياته وابعاده وتسخير كافة الأقلام والكتابات لهذا الغرض وبما يعود بالنفع والفائدة على المجتمع ككل..


ثم تلت ذلك ورقتي عمل مقدمة من كل الأستاذ/ جهاد حفيظ - مدير إعلام لودر وكاتب السطور أحتوت على ذات الغرض وهو أهمية دور الإعلام في إدارة الأزمات والكوارث  وتوجيه العديد من النصائح والمعارف الهامة..


تخللت الورشة في يومها الأول مداخلات عديدة من المشاركين تحدث جميعها وفق فلسفة كل شخص عن ذات الغرض والهدف ووفق أفكارهم وتعاملهم الإعلامي مع ذلك..


وصباح اليوم الاحد واصلت الورشة أعمالها  من خلال كلمة القاها وكيل محافظة ابين عبدالعزيز الحمزة عبرت عن اهمية الاعلام ودوره الحيوي اثناء الازمات والكوارث ، داعيا" جميع الاعلاميين لرص الصفوف وتوحيد الكلمة وخلق إعلام بناء وهادف  مشيدا" بجهود  ودور مكتب الإعلام بمحافظة ابين .
وحلقة نقاشية أدارها المدرب سامح مقشع مدير النظم والمعلومات جعلت الجميع يتفاعل معه بحماسة ويشاركه النقاش وبمداخلات جميلة وراقية أرتقت للهدف المنشود للورشة..


وفي ختام الورشة تم تكريم المشاركين بشهائد تقديرية من قبل الأستاذ/ عبدالعزيز الحمزة والدكتور/ ياسر باعزب وكذلك رئيس مجلس إدارة مستشفى البسام الحاج سالم حسين عوالق ابو بسام..


كما تم تكريم إدارة المستشفى من قبل الدكتور/ ياسر باعزب على رعايتهم ودعمهة للورشة وإنجاحها..
وخرجت بعدد من  التوصيات منها : 
- الاستمرار في مثل هذه الانشطة والفعاليات التي ينظمها مكتب الاعلام في تنمية قدرات ومهارات الكادر الاعلامي بالمنطقة الوسطى بصورة خاصة وابين بشكل عام .
- توحيد الخطاب الإعلامي ورص الصفوف  والتكاتف بين جميع الاعلاميين بمتختلف انتماءاتهم السياسية والحزبية  وتسخير كافة الامكانيات المتاحة من اجل الوقوف وبحزم امام القضايا والمشكلات التي تهدد امن واستقرار المنطقة الوسطى الوسطى بصورة خاصة - ومحافظة ابين بشكل عام  .
- إنشاء منصة إتصال وتواصل بين كافة إعلاميي المنطقة الوسطى لودر مودية الوضيع 
ومناقشة كل القضايا التي تهم المنطقة بصورة خاصة ومحافظة ابين بشكل عام .
- دعوة قيادة وزارة الإعلام وقيادة السلطة المحلية  محافظة ابين بدعم جهود قيادة  مكتب الاعلام بمحافظة ابين للإستمرار بمشروع التاهيل والتدريب والانشطة المختلفة لتنمية مهارات الكادر الاعلامي بمحافظة ابين بمختلف المجالات والفنون الصحفية والإذاعية  .
- التاكيد على أهمية وجود إلاعلام في الا زمات  للقيام بدورة قبل الازمة واثناء الازمة وبعد الازمة..

حضر الورشة الأستاذة/ فاطمة الصبح رئيس قسم تعليم الفتاة بمكتب التربية لودر،والأستاذة/ فاطمة الكور رئيس إتحاد نساء اليمن بلودر..