الأمين العام المساعد للمجلس الانتقالي الجنوبي يتفقد أضرار سيول الأمطار في نقيل الربض بالضالع

الضالع ( عدن الغد) خاص

تفقد الاستاذ فضل الجعدي الأمين العام المساعد للمجلس الانتقالي الجنوبي ومعة العميد عبدالله مهدي رئيس المجلس الانتقالي بالضالع  والمهندس فريد مدير عام مكتب الاشغال العامة بالضالع وعدد من قيادات السلطة المحلية والمجلس الانتقالي صباح اليوم الأضرار التي لحقت بطريق نقيل الربض جراء تدفق السيول التي هطلت على المحافظة يوم امس والايام السابقة

واطّلع الجعدي على حجم الأضرار الهائلة التي تسببت بها سيول  الأمطار في نقيل الربض الذي لم تشهدها الطريق من قبل وادت إلى توقف حركة السير في الطريق الرئيسي الذي يربط العاصمة عدن بمحافظة الضالع

وخلال زيارتة التفقدية أدلى الجعدي بتصريح قال فيه قمنا اليوم بزيارة تفقدية لنقيل الربض التي تضررت بسيول الأمطار امس والايام السابقة وشاهدنا حجم الأضرار التي لحقت بالطريق الرئيسي الاسفلتي الرابط بين العاصمة عدن ومحافظة الضالع ونطالب بسرعةإزالة مخلفات السيول لتسهيل تنقلات المركبات والمواطنين  والعمل على حصر جميع الأضرار والرفع بها إلى الجهات المختصة

 طالبا من حكومة المناصفة بالاسراع في معالجة واصلاح نقيل الربض لما لهذه الطريق من وضع عام على مستوى البلاد كلها وحركة مرور السيارات والحافلات وغيرها من المركبات تكاد تكون موقوفة وندعو مرة أخرى حكومة المناصفة بسرعة معالجة اضرار السيول بصورة طارئة ووضع معالجات مستدامة واستراتيجية ومستقبلية لهذه الطريق

من جانبه المهندس فريد مديرعام الاشغال قدم الشكر والتقدير للأمين العام المساعد للمجلس الانتقالي فضل الجعدي على حضورة وتفقده لأضرار السيول التي لحقت بالطريق نقيل الربض مؤكداً بأن نقيل الربض بحاجة إلى اهتمام كبير من قبل الحكومة التي لم تعطي محافظة الضالع ومكتب الاشغال شيء ونطالب من رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء الركن عيدروس الزبيدي بسرعة الدعم وإغاثة محافظة الضالع كون محافظة الضالع فقيرة ولاتمتلك اي شيء ويجب أن يتم توفير أقل القليل اثنين شيولات للمحافظة من أجل أن نقوم بمواجهة هذه الطوارئ وإصلاح أضرار السيول

رافقهم في الزيارة الاستاذ مطلق المعكر عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي والاستاذ عبدالحميد طالب رئيس الدائرة الأجتماعية والصحفي رائد علي شائف مدير عام مكتب الاعلام والعميد سيف شايف نائب رئيس العمليات العسكرية والإعلامي علي عميران مدير الإعلام بقعطبة وعدد من قيادات السلطة المحلية والمجلس الانتقالي وقيادات عسكرية