شكرا للداؤودي فقد انطلقت مسيرة البناء

عدن(عدن الغد)خاص:

بعد إرهاصات وعقبات وتجاذبات ظلت تراوح بعمل المجلس المحلي لمديرية المنصورة في النواحي الخدمية لاسيما البنيه التحتية والتي تعاني من انهيار شبه كامل

وفي مبادرة خارج الصندوق انطلق مدير عام المنصورة الاستاذ احمد علي الداؤودي بخطى حثيثه ليتجاوز تلك التجاذبات السفسطية والعقبات المالية والادارية ليؤسس مداميك العمل الخدمي واحتواء تلك الارهاصات والتجاذبات متجاوزا عدد من العقبات.

إن الفكر خارج الصندوق هي التي تحتاجه عدن بشكل عام والمنصورة بصوره خاصة

اليوم انطلقت حلول لاكبر معضله واجهة كل قيادات المجالس المحلية تعاقبا الا وهي خطوط الصرف الصحي في شارع الكثيري والتي صممت بشكل يؤدي بالنتيجة الى استمرار تدفق انهار من  مياه الصرف الصحي ادت بالنتيجة الى تآكل الشوارع الرئيسية والفرعية في ظل غياب الصيانة للادارة العامة للاشغال والطرق  وعدم قدرتها على الصيانة الدورية

قام المجلس المحلي بقيادة الاستاذ أحمد علي الداؤودي مدير عام المديرية بالتعاون مع ادارة الصرف الصحي. بايجاد حلول جذرية لتلك المعضله وان كلفت اموال طائلة ولكن البعد الاستراتيجي لإصلاح تلك المعضلة والتي ارهقت ماليا المجلس المحلي بسبب الاصلاحات الترقيعية التي كانت تنفذ في ما مجموعة كلفت إصلاحه جذريا  تلك النفقات لأعمال الترقيع. 

واليوم ومدير عام مديرية المنصورة يقر وينفذ ويشرف على إعادة تأهيل شارع جميلة بو حيرد وإعادة سفلتته بمواصفات فنيه تجنبه من تراكم مياه الامطار بحساب الزاوايا والانسياب يؤكد ان الرجل صاحب مشروع تطوير وليس صاحب اعمال ترقيعية وانه يبذل جهود لتغيير فكر تنفيذ الاعمال وتحويلها من اعمال طارئة تنفذ عند وقوع الضرر إلى اعمال تقي المديرية من الأضرار في حال وقوعها

ولن ننسى تنمية الموارد والتي شهدت طفره في الاداء والاستقامه والواقعية وسجلات الضرائب والرسوم المحلية والواجبات لخير دليل على ان الرجل يعمل بفكر جديد .

نهنئ انفسنا بهذه الانطلاقة الوثابة وسندعم كل الخطوات التى من شأنها رفع مستوى الخدمات في مديرية اشتاقت إلى خطوات تخرجها من نفق الانهيار للخدمات الى افق واسعه ورحبة 

وعلى المجتمع الاهلي في المنصورة ممثلا بالاهالي والوجاهات واللجان المجتمعية ان ترتقي إلى مستوى هذا التغيير والعمل على تنميته كلا في مجاله فالعائد يهم الكل دون استثناء .