استمرار العمل بمشروع الحياة الذي يربط مناطق رصد يافع 

يافع (عدن الغد )خاص :

تقرير/ بدرمقيبلي

استمرار العمل بمشروع طريق الشهيد عبدالله علي سالم ( اليزيدي. جبل لمطور. رباط السنيدي، بوتيرة عالية. حيث  يجري العمل منذوا أيام في ترحيل المواد  وتركيب العبارات واستكمال ما تبقى من اعمال تنزيل مناسيب وتوسعة عرضية، واستكمال اعمال الردم والتهبيط وتصفية شاملة للمسار الطولي.

حيث أكد مقاول المشروع  في وقتاً سابق انهم سيعملون بأقصى جهد ممكن لاستكمال ما تبقى عليهم من اعمال في فترة اقصاها عيد الاضحى المبارك.

أعضاء لجنة المشروع بالداخل ومعهم قيادة وافراد الحزام الامني الرباط  متواجدين باستمرار بكل مواقع العمل بالمشروع، لتذليل العوائق  ومعالجة كل ما يعترض سير العمل.

وهناك تعاون كبير من قبل الاهالي، مقرون بتفائل الجميع بالنجاح.

إلى ذلك أوضح  لصحيفة (عدن الغد) الاخ رئيس اللجنة الإشرافية الشيخ/ عادل علي محمد سبعة ان العمل يقترب من نهايته وان المقاول وجميع العمال يبذلوا جهود كبيرة لتنفيذ ما تبقى عليهم من اعمال وفقاً لتصاميمهم الدراسية المتفق عليها.

مشيداً بمواقف أهل الخير داعمي المشروع بالمال والارض الذي اثبتوا وفائهم وصدق نواياهم تجاه اهلهم وتمكنوا بدعمهم السخي لهذا المشروع الذي سينقل بتنفيذه  الكثير من مناطق ومديريات يافع نقلة نوعية ستعود بالخير على الجميع.

الجدير ذكره، ان هذا المشروع يتم تنفيذه على نفقة أهل الخير من المغتربين والأهالي، وبمجرد تنفيذ  كل الاعمال المتبقية بالمشروع يكون المقاول أوفي بالتزامه مع لجنة المشروع.

ويتطلب من لجنة المشروع الوفاء بتسديد المبلغ المتبقي للمقاول البالغ ( 800000) ريال سعودي.

وهذا يتطلب  جهود من قبل لجنة الخارج لترتيب حملة داعمة لصالح المشروع لتسديد المبلغ المتبقي للمقاول.

حينها سيتم تسليم طريق المشروع لمجموعة هائل سعيد انعم لعمل الأسفلت ثمانية كيلو مسار ممتد من آخر نقطة للإسفلت في خيران الوطح وصولاً إلى رباط السنيدي، تنفيذاً لمنحة من قبل المجموعة  تعهدت بها للقائد الفذ ابن يافع البار القائد الوفي / رشيد العامري ابو هارون، الذي سخر علاقاته مشكوراً لصالح أعمال الخير ومنها حصوله على تلك المنحة لصالح مشروع الحياة هذا.