آخر تحديث :السبت-25 مايو 2024-02:49ص

صفحات من تاريخ عدن


عدن زمان : المشاهرة العدنية والحجة فطوم

السبت - 22 مارس 2014 - 12:14 ص بتوقيت عدن

عدن زمان : المشاهرة العدنية والحجة فطوم
المشاهرة كلمة عدنية وتعني الراتب الشهري ، وأيضا لها اسم آخر المخارجه و المشقايه.

عدن((عدن الغد))متابعات:

 

قالت الحجة فطوم أصبر يا محمد با أعمر ماي فرست بوري وبا اجيب لك عواف خبز طاوه وشاهي عصملي أنت يعجبك الخبز وبعدين حازيني عن المشاهرة.

 

يا حجة فطوم المشاهرة كلمة عدنية وتعني الراتب الشهري ، وأيضا لها اسم آخر *المخارجه* و *المشقايه * . رأيت صورة في الفيس سبوك أرسلها الأخ الكريم الرقيق علي المحسني لشاب من آسيا وقد أستلم أول راتب له وقام بدعوة كثير من الفقراء إلى مطعم لتناول الغداء ، منظر هزني من الأعماق لهذه الطريقة الإنسانية . هذه الطريقة الإنسانية كانت موجودة في عدن ومعروفة على أيامنا. كان كل شاب عدني يستلم أول راتب – المشاهرة يذهب إلى أقاربه للسلام عليهم ومنحهم هدية مالية من الراتب. قالت الحجة فطوم يا سلام على مكارم الأخلاق والدين والرحمة وتقدير مشاعر الأهل المحتاجين . طريقة إنسانية قد أختفت من المجتمع.

 

يا حجة فطوم لن أنسى ذلك اليوم في حياتي وقصة أول مشاهرة أستلمتها . كان من العادات الجميلة في الشركات الكبيرة الأجنبية في عدن أن تقوم في العطلة الصيفية المدرسية في توظيف عيال الموظفين والعاملين الكبار في الشركة لمدة شهرين في العطلة المدرسية ، وذلك في سياسة حكيمة لتعريفهم بالشركة وإعدادهم في المستقبل للعمل في الشركة .

 

قالت الحجة فطوم يا سلام على سياسة حكيمة وإنسانية ليفرح الشباب ويعمل بدلآ من التسكع في الشوارع. كان أبي وجدي دلالين بيت البس لمدة 60 سنة من بداية تأسيس الشركة ، وكان هذا العمل * دلال الشركة * يقوم رجل له خبره تجارية ويعمل في التجارة. عام 1958 كان عمري 15 سنة أخذني أبي إلى شركة البس وأدخلني على مدام توني بس صاحبة الشركة مع زوجها لأسلم عليهم ، ففرحت بي المدام حيت سمعتني أتحدث باللغة الإنجليزية واحتضنتني وقالت لي يومآ من الأيام ستكون أنت دلال الشركة بعد والدك. يا حجة فطوم شعرت بسعادة حين جلست على مكتبي وكانت سعادتي أكثر حين جاء الباطواله إلي وقال لي : تشرب شاهي مستر محمد. يا حجة فطوم شعرت بفرح شديد ولأول مرة في حياتي أعرف إن اسمي * مستر محمد .

 

يا حجة فطوم وكانت المفاجأة الأولى في حياتي التي لا تنسى يوم المشاهرة . في الساعة العاشرة صباحآ وقفت أمام الصراف البانيان وقال لي ضاحكآ تشتي مشاهرتك أنواط أبو 100 أو أنواط صغيرة ، قلت له أنواط صغيرة . حتى أرى كثرت الأنواط في جيبي ، شفت البانيان يعد لي الأنواط فدارت بي الدنيا وشركة البس، كانت رزمة من الأوراق. جلست أعد الثواني لموعد الإنصراف من الشركة . يا حجة فطوم دخلت حافة القاضي كأني الجنرال إيزنهاور وهو يدخل برلين ، دخلت الحافة وفي جيبي مشاهرتي 600 شلن – شلن ينطح شلن . في العصر جاء أبي من صلاة العصر وأعطيته المشاهرة . قال لي : يا محمد هناك تقليد وناموس في عدن هو أن أول راتب يوزع على أهلك ، وكل عماتك وجداتك وخالاتك، ولكن هم ميسورين ولا يحتاجوا إلى المال، عندي طريقة جميلة ولك فيها الأجر والجميل ، سأقوم ببيعك ب 500 شلن عود سأعمله في قراطيس وقوم بالسلام وزيارة أهلك وإعطائهم العود هدية منك من مشاهرتك. والباقي 100 تصرف بها. قلت له 100 شلن با أعزم فيها عيال حافتي في المطعم. قال لي : تمام عيال حافتك هم أيضآ أهلك. زرت اهلي وأعطيتهم الهدية ففرحوا بي.

 

يا حجة فطوم وقبل المغرب عزمت عيال الحافة للعشاء في * مطعم الطاؤوس* الفاخر في الزعفران ، وطلبت منهم لبس ثياب جديدة وضرب الجزمات باليس تليق بهذه المناسبة التاريخية الكبرى . دخلت المطعم مع عيال الحافه في شبه مظاهرة وزكنا عشاء يتحدث به الركبان من بيت الحداد إلى بيت الزيدان . قمت فخورآ لدفع الحساب لصحاب المطعم الحاج صالح حاجب وهو من أعيان حارتنا. نظر إلى بدهشة غريبة وقال لي : الحساب كله عليك يا محمد – حسك تكون أخذت الفلوس من كبت أبوك من فين لك هذه الأنواط. قلت له ضاحكآ : يا عم صالح أنا مستر محمد – كراني في بيت البس ، وهذا اليوم يوم المشاهرة. فرح فرحآ شديدآ طلب من اللحجى المباشر الحساب حق جميع العيال. قال له 50 شلن. قال لي أدفع فقط 30 شلن و 20 شلن هدية مني. فرحت وخرجنا من المطعم وأشتريت لعيال الحافة ايسكريم من مطعم التركي.

 

يا حجة فطوم ودارت الأيام والليالي وغادرت بلدي وتعشيت في أتعس وأفقر .. وأفخم وأغلى مطاعم الدنيا ولكن تبقي تلك العزومة في مطعم الطاؤوس في الزعفران – أعظم عزومة عشاء في حياتي . لن أنساها حتى يومنا هذا ..

 

أبتسمت الحجة فطوم إبتسامة جميلة وقالت : عزومة رائعة من مشاهرة المستر محمد.


.
محمد أحمد البيضاني

كاتب عدني ومؤرخ سياسي