آخر تحديث :الأحد-14 يوليه 2024-08:26ص

رياضة


العولقي: تعادل منتخبنا الشاب أمام المنتخب السعودي مكسب معنوي كبير للاعبين

الأربعاء - 26 يونيو 2024 - 10:14 م بتوقيت عدن

العولقي: تعادل منتخبنا الشاب أمام المنتخب السعودي مكسب معنوي كبير للاعبين

(عدن الغد) خاص:

قال الكاتب والناقد الرياضي محمد العولقي ان تعادل منتخبنا الشاب أمام المنتخب السعودي مكسب معنوي كبير للاعبين
واضاف العولقي في منضشور على حسابه في فيسبوك: بالمنطق تعادل منتخبنا الشاب أمام المنتخب السعودي مكسب معنوي كبير للاعبين.. سيساهم في رفع منسوب الثبات الانفعالي عند اللاعبين في المباراتين القادمتين..
وتابع: منطقيا..قدم لاعبو المنتخب مباراة هي أقرب إلى بروفة اكتشاف مغارات المرحلة الحالية..و مادام الكابتن القدير محمد حسن البعداني خرج من معمعة المنتخب السعودي بأقل الأضرار فهذا زاد معنوي يجعل المدرب أكثر تركيزا في قراءة قدرات لاعبيه و تصحيح منظومة اللعب..
واردف: لاعبو المنتخب اليمني ارتكبوا هفوات تحولت إلى جزئيات تنفس منها المنتخب السعودي على أرضه و لا أقول أمام جمهوره.. لأن الجمهور في المدرجات كان يمنيا لا تشوبه شائبة..
واشار العولقي الى ان الارتباك الذي شاهدنا بعض فصوله في المباراة طبيعي جدا لمنتخب لم يحظ بمرحلة إعداد مثالية..و لا بمباريات ودية عليها القيمة تضع التصور النهائي أمام البعداني، الإيجابي خالص في المنتخب أن نجاعته الهجومية كانت حاضرة سواء بعامل التوفيق الذي صاحب هدف التعادل الثاني من نيران صديقة..أو بالكرات النادرة التي وصلت إلى بوابة منطقة جزاء السعوديين..و جاء منها هدف التعادل الأول..
وقال العولقي: ألتمس العذر للمدرب محمد حسن البعداني لخياراته المبدئية التي راعت الجانب الدفاعي أكثر رغم أن المنتخب السعودي فنيا أقل من منتخبنا و إن كان يتفوق في فارق اللياقة البدنية..
وتابع: تقدم المنتخب السعودي مرتين..و عاد منتخبنا مرتين..يعني رد الفعل كان حاضرا بغض النظر عن الوسيلة، شوط أول كثير الأخطاء..كثير الارتباك..التوجس كان حاضرا بقوة..لكن القدر كان رحيما معنا أكثر من مرة..
ولفت العولقي الى ان تغييرات المدرب البعداني في آخر ربع ساعة أعادت روح الانضباط للمنتخب و منحته جرعة و جرأة في التقدم للأمام..كان الكثيري واحدا من أهم خيارات تسريع الإيقاع..
واضاف: عموما نقطة بيضاء من مخالب الصقور السعودية في بداية المشوار وزنها من ذهب..يجب البناء عليها فنيا أكثر لتحرير اللاعبين من هاجس العزلة الدفاعية..
واختتم العولقي بالقول: منتخبا عمان و الكويت من حيث القيمة الفنية أقل بكثير من المنتخب السعودي..و بإعادة التوازن للخطوط و اللعب على مهارة اللاعبين.. و حسن قراءة نقاط ضعف المنافس.. عوامل كفيلة بترجيح كفة لاعبي منتخبنا الشاب..و بالتوفيق في اللقاء القادم الذي سيعطي مؤشرات حول جدوى الاستفادة من التعادل مع مستضيف البطولة الأقوى نظريا على الورق..