آخر تحديث :الأحد-21 يوليه 2024-08:41م

أخبار وتقارير


تيار التصحيح يدعو القوى الوطنية والمجتمعية إلى التحرك السريع لإيجاد حلول لإنقاذ الوضع المنهار في البلاد

الأحد - 23 يونيو 2024 - 10:24 م بتوقيت عدن

تيار التصحيح يدعو القوى الوطنية والمجتمعية إلى التحرك السريع لإيجاد حلول لإنقاذ الوضع المنهار في البلاد

عدن (عدن الغد) خاص



دعا التيار الوطني للتصحيح والبناء، كافة القوى الوطنية والمدنية والمجتمعية، إلى التحرك العاجل والسريع لإيجاد حلول ومخارج لإنقاذ الوضع المنهار في البلاد، خصوصا في العاصمة عدن والمناطق المحررة.

وقال تيار التصحيح في احدث بيان صحفي له، أن الأوضاع في البلاد لم تعد تحتمل التسويف والمماطلة والمناكفات السياسية العقيمة،لاسيما وان الوضع الاقتصادي يواصل انهياره بشكل متسارع من خلال تراجع صرف العملة الوطنية أمام النقد الأجنبي، والذي يقابله ارتفاع جنوني ومستمر في أسعار السلع الغذائية وغيرها، في ظل عدم حدوث أي تحسن في رواتب الموظفين منذ عدة سنوات، ناهيك عن عدم تمكن الكثير من الموظفين والمتقاعدين وغيرهم من الحصول على معاشاتهم وتسوياتهم المستحقة، مشيرا أن استمرار هذا الوضع يوسع من دائرة المجاعة في المجتمع، وينعكس سلبا على الأمن والسلم المجتمعيان.

لافتا إلى أن استمرار تردي مستوى الخدمات العامة، خصوصا الكهرباء والمياه، هو الآخر يضاعف من اتساع رقعة الأزمات التي تواجه السكان، ويرفع من مستوى التحديات التي تواجه الحكومة والسلطات الحاكمة في عدن والمدن المجاورة، وذلك بسبب الفساد المستشري في هذا الملف الهام، والذي يتم برعاية رسمية غير مكترثة للعواقب التي قد تترتب على ذلك الفعل الخاطئ و الغير سوي.

وأوضح تيار التصحيح أن المعالجات للأزمات الاقتصادية والخدمية والمعيشية في عدن والمدن المحررة موجودة ومتوفرة وفي متناول اليد، وتبدأ بتشغيل المؤسسات الاقتصادية والإنتاجية في عدن وفي مقدمتها مصافي عدن، وتنشيط ميناء عدن ومطار عدن الدولي، متسائلا: لماذا يعجز المجلس الرئاسي والحكومة عن إعادة تشغيل مصافي عدن رغم أن ذلك أمرا سهلا..هل ينتظرون الأوامر من الخارج مثلا، أم أن القرار لابد وان يكون وطنيا؟

موجها الدعوة لكل القوى الوطنية والمدنية والمجتمعية للخروج من دائرة التواكل والبيانات والخطب، إلى التحرك العاجل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الاوان.