آخر تحديث :الأحد-16 يونيو 2024-12:26ص

أخبار عدن


التعليم التعويضي بوزارة التربية يقيم ورشة عمل بعدن حول عرض نتائج دراسة الأطفال خارج المدرسة

الثلاثاء - 21 مايو 2024 - 01:57 م بتوقيت عدن

التعليم التعويضي بوزارة التربية يقيم ورشة عمل بعدن حول عرض نتائج دراسة الأطفال خارج المدرسة

عدن((عدن الغد))خاص.

برعاية وزير التربية والتعليم الأستاذ طارق سالم العكبري وبتمويل من الحكومة اليابانية وبالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) اقامت وزارة التربية والتعليم ممثلة بالإدارة العامة للتعليم التعويضي وبالتنسيق مع قطاع المناهج والتوجيه ومركز البحوث والتطوير التربوي ورشة عمل في العاصمة المؤقتة عدن حول عرض نتائج دراسة الأطفال خارج المدرسة الاثنين الموافق 20/ 5/ 2024م.
وفي بداية الورشة رحب الدكتور عارف القطيبي مدير عام التعليم التعويضي بوزارة التربية بالحاضرين جميعا ، شاكرا حضورهم في هذه الورشة وتكبدهم عناء السفر من محافظاتهم المستهدفة .
وأكد د. القطيبي إلى أن هذه الدراسة ضمن السياسات القائمة على الإدلة التي تساعدنا في رسم استراتجية وطنية للاطفال خارج المدرسة ، لتوحيد الجهود في التدخلات والعمل على اعادة الاطفال خارج المدرسة إلى التعليم تحقيقا للهدف الرابع من اهداف التنمية المستدامة ضمان تحقيق التعليم المنصف والشامل للجميع وتحقيق التعلم مدى الحياة، والعمل المشترك جنبا إلى جنب مع جميع الشركاء حتى لاندع احدا خلف الركب.، فالتعليم حق اساسي للاطفال وحق تمكيني لبقية الحقوق.
واشار د. عارف القطيبي أن الدراسة تهدف إلى فهم حجم وملامح الأطفال خارج المدرسة في اليمن ، وفحص الأطفال الملتحقين بالمدارس الان ، والمعارضين لخطر التسرب بوصف أوضاعهم الاجتماعية والشخصية ، بعد دراسة المناطق التي تنتشر فيها مثل ذلك ، وكذا تحليل وتحديد الاختناقات والعوائق التي تعترض التعليم وكيفية التغلب عليها .
وهذا ياتي ضمن ايفاء الحكومة بالتزاماتها تجاه الاسرة الدولية بناء على توقيع الحكومة على الاتفاقية العالمية للاطفال خارج المدرسة عام 2010
من جانبهم ألقى كل من وكيل قطاع المناهج والتوجيه بوزارة التربية الدكتور عبدالغني الشوذبي ورئيس المكتب الفني بوزارة التربية الدكتور محمد عمر باسليم كلمة أشادوا فيها بالجهود المبذولة من قبل القائمين على هذه الورشة ، ناقلين تحايا معالي وزير التربية والتعليم الأستاذ طارق العكبري ، وشاكرين في الوقت نفسه منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) المشاركة في الكثير من الحلول و المعالجات لاستمرار واستقرار التعليم في بلادنا ، كما وجهوا شكرهم لجميع الجهات من حكومات ومنظمات دولية داعمة للتعليم في اليمن .. متمنيين للجميع التوفيق والنجاح الدائم.
وخلال الورشة قدم المشاركون في المحافظات المستهدفة بمعية عدد من قيادات وزارة التربية عدد من التوصيات بعد تداولها بشكل مجموعات مع الميسرين في الورشة ، كما قدموا النتائج الرئيسية لانطباعات مديري المدارس والمعلمين والاختصاصيين الاجتماعيين ، والنتائج الرئيسية للابعاد الخمسة والمتضمنة الأبعاد الخمسة للاستبعاد من التعليم ،حيث يركز المكون الثاني من الإطار المفاهيمي للمبادرة العالمية للأطفال خارج المدرسة على الأبعاد الخمسة للاستبعاد من التعليم، وتعد الأبعاد الخمسة للاستبعاد عناصر محورية في النهج التحليلي للمبادرة:
البعد الأول: يشير إلى الأطفال في سن ما قبل المدرسة الابتدائية الذين ليسوا في المدرسة التمهيدية أو الابتدائية.
البعد الثاني: يشير إلى الأطفال في سن المدرسة الابتدائية الذين ليسوا .. بالمدارس الابتدائية أو الثانوية) الدنيا أو العليا(،
البعد الثالث : يشير إلى الأطفال في سن المرحلة الإعدادية الذين ليسوا في المرحلة الابتدائية أو الثانوية (العليا(،
البعد الرابع : يشير إلى الأطفال في المدارس الابتدائية الذين هم عرضة لخطر التسرّب.
البعد الخامس: يشير إلى الأطفال في سن المرحلة الإعدادية الذين هم عرضة لخطر التسرّب.
حضر الورشة وكيل قطاع التدريب والتأهيل بوزارة التربية د. زيد محمد قحطان ، ووكيل قطاع المشاريع والتجهيزات م. سالم صالح بن يعمر ، ونائب رئيس المكتب الفني بوزارة التربية د. سعيد الحرباجي ، د. محمد السعدي مدير مركز البحوث والتطوير التربوي ، والممثلون عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف).