آخر تحديث :الأربعاء-19 يونيو 2024-08:51م

أدب وثقافة


باحث فلسطيني يهدي إنجازه العلمي لعائلته القابعة فوق ركام منزلهم في غزة

الأحد - 12 مايو 2024 - 02:19 م بتوقيت عدن

باحث فلسطيني يهدي إنجازه العلمي لعائلته القابعة فوق ركام منزلهم في غزة

تونس (عدن الغد) مجيب الرحمن الوصابي:

متوشحا الكوفية الفلسطينية وبمشاركة رفاقه فرحته الحزينة.. انتزع أحمد القريناوي، فرحة وإنجازاً بطعم النصر، بينما كان يضع قلبه عند عائلته في غزة رفقة مئات الآلاف من الشعب الفلسطيني يتعرضون لحرب إبادة على يد الإرهاب الصهيوني.
ووقف أحمد كمال القريناوي، الشاعر الفلسطيني الشاب، طالب الماجستير في كلية الآداب والفنون بجامعة منوبة في تونس أمام لجنة علمية متوشحاً "الكوفية الفلسطينية" محاطاً بأصدقائه وزملائه وأساتذته ليحصد الإمتياز في الماجستير وسط حفاوة به

وقد كتب القريناوي إهداءً مؤثراً عن إنجازه العلمي إلى عائلته وإلى غزة وفلسطين بصورة عامة قائلا:
"إلى أمي الفلسطينية التي أرضعتنا المستحيل..
إلى أبي الفلسطيني الذي طحن الدنيا ليوفر لنا القوت والخبز..
إلى عائلتي الفلسطينية التي تقبع الآن في خيمة فوق ركام منزلنا..
إلى فلسطين الحرة في قيدها، كقصيدة عمودية عصماء مقيدة بالإيقاع.
إلى غزة الشوكة في حلق الأعداء.
إلى بلدي الأوّل بعد فلسطين - تونس الأم

وقدم القريناوي أطروحته "شعرية الخطأ في أثر الفراشة وكزهر اللوز أو أبعد" لديوان الشاعر الفلسطيني الرائد محمود درويش لنيل درجة الماجستير.
ومساء يوم الأربعاء المنصرم في كلية الآداب والفنون والإنسانيات بجامعة منوبة بتونس، ناقشت لجنة علمية مكونة من الأستاذ الدكتور عادل الخضر رئيسا وعضوية الأستاذة الدكتورة مُنية العبيدي والأستاذ الدكتور سمير السحيمي مشرفاً، أطروحة القريناوي بعد تقديمه عرضاً موجزاً عنها.
وامتدحت اللجنة الأطروحة علمياً وأثنت على الطالب "أخلاقه وصبره وجلده رغم الظروف التي تمر بها أسرته في مخيمات النزوح"، وقررت قبول الرسالة بتقدير عام حسن جدا (امتياز).
المناقشة شكلت تظاهرة ثقافية علميّة سياسية تجسدُ مبادئ المقاومة والتحدي حيث حضرها عددٌ كبيٌر من الطلاب والباحثين والنخب الثقافية في تونس وأصدقاء الطالب الذي يحظى بحضور مميز في الأوساط الثقافية والطلابية بتونس