آخر تحديث :الثلاثاء-21 مايو 2024-02:08م

أخبار وتقارير


الخطوط الجوية اليمنية تصدر بيانا هاما

الثلاثاء - 23 أبريل 2024 - 01:37 م بتوقيت عدن

الخطوط الجوية اليمنية تصدر بيانا هاما

(عدن الغد)خاص:

اصدرت الخطوط الجوية اليمنية، اليوم، بيانا هاما اكدت فيه التزامها بتلبية كل المطالب الصادقة والعادلة للموظفين المتقاعدين.

وجاء في البيان الذي صدر عن الناطق الرسمي للخطوط الجوية اليمنية حاتم الشَّعبي ما يلي.

قال تعالى: (وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ) «سورة الشعراء: 183»

قال الناطق الرسمي للخطوط الجوية اليمنية الأستاذ حاتم الشَّعبي ان ما يتم تداوله عبر منصات التواصل الإجتماعي وبعض المواقع الإخبارية بأن "الناقل الوطني" الخطوط الجوية اليمنية تتنصل من مستحقات المتقاعدين، والحقيقة التي لايعلمها الإعلام والتي لم يتطرق لها أحد وهي أن هذه الإستحقاقات والتراكمات التي يتحدث عنها جميع المتقاعدين كانت غير معلنة ولا يتم المطالبة بها عبر الإدارات السابقة والمتعاقبة للخطوط الجوية اليمنية.

وبعدما تسلمت الإدارة الحالية مهام أعمالها وحققت الكثير من النجاحات وكانت شفافة في طرح كافة الإنجازات أمام الموظفين ودون أي تحفظات لأن قيادة الشركة تحترم الموظفين الذين هم أساس هذه النجاحات والإنجازات وتوضح لهم كل شيء أولاً بأول

ولكن تفاجئنا بأن هناك من يحاولون اللعب من تحت الطاولة لإيقاف مسيرة التقدم والتطوير للشركة وتحريك عدة أمور لم يتم المطالبة بها من الإدارات السابقة وإن طالبوا بها بتلك الفترات لكنهم لم يثيروا شوشرة عبر وسائل التواصل أو المواقع الإخبارية رغم عدم تنفيذها لهم وإهمالهم

وهنا يؤكد الشَّعبي الناطق الرسمي للخطوط الجوية اليمنية بأن كل من له مطالبة عادلة وصادقة فالشركة تلتزم بها أما من يبحثون للإصطياد بالمياه العكرة فإنها غير ملزمة بها وعليهم إحترام القوانين والأنظمة بكل فترة زمنية تقاعدوا بها أو صدرت زيادات خلالها وغيرها من المطالبات وبحسب قرارات مجلس إدارة الشركة والتي ينص قرار تأسيسها بأنها مستقلة مالياً وإدارياً عن الجهاز الحكومي للدولة

وأكد الناطق الرسمي لليمنية بأن قيادة الشركة الحالية والتي تسلمت عملها منتصف عام 2022 بقرار جمهوري من مجلس القيادة الرئاسي وضعت جُلّ إهتمامها في معالجة المشاكل المتراكمة على الشركة وقد حققت نجاحات كبيرة في حل هذه المشاكل وظهرت على أرض الواقع وأصبحت ملموسة للجميع ومنها سداد مبلغ ما يقارب مليار ريال يمني ما يعادل تقريباً (مليون وثمانمائة ألف دولار أمريكي) لأكثر من "أربعمائة متقاعد" وهو فارق إستراتيجية للفترة من يناير2008 وحتى ديسمبر2017 وهي الفترة التي ((لم يكن الكابتن ناصر محمود رئيساً لمجلس إدارة الشركة)) لكنه مؤمن إيمان كامل بضرورة معالجة كافة المشاكل وخاصة حقوق الموظفين والتي لا يتردد بحلها وأعطى توجيهاته الصريحة بمعالجتها وصرفها دون تأخير

وأخيراً وليس آخراً كلنا يعلم بأن أكل أموال الناس بالباطل يعتبر ظلماً وعدواناً قال تعالى: (وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُوا بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُوا فَرِيقًا مِّنْ أَمْوَالِ النَّاسِ بِالْإِثْمِ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ) «سورة البقرة: 188»

ولا يسعنى هنا سوى أن نشكر كافة وسائل الإعلام ومحرري المواقع الإخبارية ونأمل منهم جميعاً التأكد من أي معلومات تصلهم بشأن "الناقل الوطني" الخطوط الجوية اليمنية قبل نشر أي خبر سواء (إيجابي أو سلبي) حفاظاً على مصداقية مواقعهم ونحن على أتم الإستعداد لتزويدهم بكافة التفاصيل والمعلومات التي تخدم الخبر.