آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-03:30ص

أدب وثقافة


فضفضة امرأة

الثلاثاء - 16 أبريل 2024 - 10:06 ص بتوقيت عدن

فضفضة امرأة

(عدن الغد)خاص:

النيرفانا
#عندما رأيتني أمشي في الشارع بملابسي المحتشمة ليلاً وأطلقت صافرات استهجان نحوي لم أخرج لكي أغريك كما تدعي بينما أنت لاتملك أي سبب تجعل أي إمراة تفكر بك خرجت اشتري دواء لأمي المريضة وطعاما لأخوتي الصغار.
#عندما شتمتني لأني رفضت الزواج وقررت إكمال دراستي الجامعية لم أكن أرغب في جذب الشباب كما تدعي بل لأني كنت إحتاج سلم يجعلني أصعد نحو المجد وأن أخدم جيلا ووطنا بعلمي وثقافتي وأن أحصن أطفالي في المستقبل من الجهل.
#عندما حملتني ذنب أني أنثى وحاربتني وأنا أعمل مدعياً أنني لأصلح زوجة أحمل مسؤولية منزل وأني متمردة كنت تحارب ضعفك وخوفك أمامي وذنب أني أسعى أفضل منك وأنني توجهت للعمل حتى أكتفي ولا اقع ضحية الحاجة والعوز وأنني إذا ما وقعت يوما ما سأسندك لانني ولانني تدربت في مجال خبرة الحياة والتعامل مع أنواع البشر وأنني بذلك أسهم في رفع إقتصاد وطني الذي سيمنح أطفالي عيشا كريما كوني منتجه.
#عندما أتهمتني بالعهر وأني لعوب لأنني أحببت فتى الحي السيئ وكنت أبحث فيه عن رجل عن سند وقوة ووقعت في فخ الاعبيه لاني طاهرة القلب والنوايا وأعتقدت أن الحب تضحية كما قرأته في كتبي ولم ألمسه من أهلي كوني تربيت تحت كنف أب ظالم وام متعبة واخوة يستعرون من أخواتهم وأزواج يستحون من أسماء زوجاتهم.
#عندما رميت لعناتك علي لأني أضع وجهي في مواقع التواصل وقلت بأني فاقدة للحياء كيف أستحي من وجهي نعمة الله علي التي مزيني بها وبصمتي كيف أخجل من نفسي وذاتي هويتي وحقيقتي بينما أنت لاتخجل من أن تشتم وتلفظ بالسوء وتمارس التحرش لكونك رجل فقط كما تدعي وتناسيت أن مايؤذي الآخرين هو مايستحق أن نخجل من اجله.
#عندما قالت لي صديقتي ذات مرة وأنا أصرخ على أحدهم شتمني في شارع ماء الصامته بنظرهم محترمة وطالبتني بالسكوت عن الدفاع عن نفسي وعرضي وحقي في المرور وسواقة سيارتي الخاصة وإختيار شريك حياتي ونوع تخصصي الجامعي وممارسة حقي بالعمل والانتخابات والترشح نعم طالبتني بأن أسكت خوفاً من لا يقال عني (غير محترمة وماعندها رجل يضبطها)
ليتكم تملكون شرف محاربة الجوع والحروب كما تدعون شرف العرض والفضيلة لكنا نعيش الآن بالف شرف ....