آخر تحديث :الثلاثاء-23 يوليه 2024-03:24م

مجتمع مدني


الضالع.. تخريج الدفعة الأولى لحفظة كتاب الله دفعة (طوفان الأقصى)

السبت - 06 أبريل 2024 - 11:45 م بتوقيت عدن

الضالع.. تخريج الدفعة الأولى لحفظة كتاب الله دفعة (طوفان الأقصى)

الضالع (عدن الغد) خاص:

احتفل مركز السلام لتعليم القرآن الكريم وعلومه في قرية الحقل-مريس مديرية قعطبة محافظة الضالع بعد ظهر يوم الجمعة 26 رمضان 1445 هجرية الموافق الخامس من إبريل 2024م بتتويج الدفعة الأولى ( دفعة طوفان الأقصى) لعشرة من حفاظ كتاب الله وذلك في جلسة بهية عظيمة في مسجد الرحمة ( المسجد الأعلى) وبحضور كبير تقدمه الشيخ عادل القاضي وعمليات اللواء الرابع احتياط
العقيد/عبدالكريم الفرح وإدارة ومعلمي المركز وجمع غفير من المشائخ والوجهاء والأعيان والأهالي وأولياء أمور الطلاب في المركز
* بدأت الفعالية التكريمية في إفتتاح الإحتفال الذي بدأ بتقديمه الأستاذ أحمد طاهر ثم آيات عطرات من رب الأرض السماوات تلاها الحافظ لكتاب الله محمد فواز وكلمة الحفاظ ألقاها الحافظ عمر هائل سعيد إضافة إلى فقرة رسالة حافظ ألقاها الحافظ عبدالغني الرياشي.
* وخلال الفعالية ألقى الأستاذ شايف جعوال مدير مركز السلام لتعليم القرآن الكريم وعلومه كلمة تطرق فيها إلى أعمال المركز حيث يداومون فيها من بعد الظهر الى بعد صلاة العشاء بعمل متواصل بعزيمة وإصرار دون كلل أو ملل .
وأشار مدير مركز السلام إلى أن المركز يقدم خدمات التعليم والتلقين والتحفيظ والتنوير والتدريب والتأهيل ورفع مستوى الطالب أخلاقياً وثقافياً ودينياً وإيمانياً وفكرياً ومهاراتياً ودراسياً ليكونوا شباب ناضجين قيادات مؤهلة ممتازة بالكفاءة والمهارة والجدارة في مختلف المجالات.
داعياً كل الأهالي ورجال المال والأعمال الى المساهمة في دعم وتمويل ومساندة المركز ليقوم بعمله على أكمل وجه وأفضل صورة حيث أن المركز يعاني من صعف الدعم وقلة الإمكانيات ، وأن العمل كله يقوم بجهود ذاتية.
مشيراً إلى أن هذه الفعالية التكريمية هي الأولى لخريجي الدفعة الأولى من حفاظ كتاب الله ، البالغ عددهم 10 حفاظ ولأول مرة في القرية ، وسوف تاتي من بعدهم دفع جديدة إن شاء الله شاكرا الجهود الطيبة المبذولة من قبل المعلمين في المركز وعلى رأسهم معلم الخريجين الأستاذ حمزة سلام وأختتم كلمته بالشكر الجزيل لكل الآباء وكل الحضور وكل الداعمين لإنجاح هذه الفعالية التكريمية
* كما ألقى الشيخ عادل القاضي كلمة عبر فيها عن مدى سعادته واعتزازه وفخره بتخرج هذه الكوكبة من حفظة كتاب الله مشيراً إلى أن النفوس تسري بسماع تخرج مثل هذه الدفعات من حفظة كتاب الله والتي تضيف للمجتمع نوراً من أنوار الهداية تبعث الأمل والثقة والتفاؤل أن الخير ما زال موجودا في الأمة.
وأعرب « القاضي » على جهود القائمين في تعليم القرآن الكريم وعلومه بالمركز وتحملهم مشقة تعليم الطلاب وحفظ أوقاتهم بما يحقق لهم النافع والمفيد ، مبيناً أن ذلك يتطلب من الآباء الدفع بابناءهم وإلحاقهم بحلق حفظ القرآن وعلومه والتربية الصالحة انطلاقاً من أنه مشروع تجنى ثمرته في إيجاد الابن الصالح المسلح بالأخلاق الفاضلة والرفعة يوم القيامة لوالديه.
ودعا « القاضي» أولياء الأمور إلى الإهتمام بأبناءهم ورعايتهم والمتابعة الجادة لهم خصوصاً في أوقات الفراغ حفاظاً عليهم من الأفكار الضالة والمهددة للسلم الإجتماعي ، موجهاً رسالة للآباء ببذل الجهد في تعلم أبنائهم كتاب الله حتى ينالوا الأجر العظيم في الدنيا والآخرة ، حاثاً الجميع إلى الالتفاف حول حلقات الذكر التي تقام في المركز ودعمها كلا حسب استطاعته حتى يستمر الخير والعطاء وتعم البركة بينهم.
* أما الأستاذ حمزة سلام مدرس حلقة أبي بن كعب في المركز والتي تخرج منها عشرة حفاظ فقد عبر مدى سعادته التي لا توصف
«مضيفاً» أن الدفعة هذه لهي بداية الطوفان والقادم أعظم وأجمل بإذن الله طوفان يعصف بأهل الشر ويزيد ويكثر من أهل الخير بإذن الله وأسأل الله أن يجعل كل من حضر ودعم وساند وشجع ولو بكلمة أن يجعله من أهل القرآن الذين هم أهل الله وخاصته ويبارك له في عمره وماله ووقته.
* وفي الختام أقيمت جلسة الختم وانتهت الفعالية بتكريم الخريجين من حفظة كتاب الله والبالغ عددهم 10 حفاظ إذ نالت الفعالية إعجاب واستحسان الجميع.

*من هشام عميران