آخر تحديث :السبت-13 أبريل 2024-04:18ص

رياضة


أهلي عدن يصنع التاريخ ويتوج ببطولة المريسي 28 بعد فوزه على الشعلة في النهائي بهدف نظيف

الأربعاء - 03 أبريل 2024 - 04:46 ص بتوقيت عدن

أهلي عدن يصنع التاريخ ويتوج ببطولة المريسي 28 بعد فوزه على الشعلة في النهائي بهدف نظيف

عدن(عدن الغد)خاص:

أحرز فريق اهلي عدن بطولة (الفقيد علي محسن المريسي) للمرة الأولى في تاريخه بعد فوزه على غريمه الشعلة بهدف دون رد في المباراة النهائية التي جرت مساء اليوم في ملعب الشهيد الحبيشي ضمن بطولة الفقيد علي محسن المريسي بنسختها الثامنة والعشرون والتي تقام بتنظيم إتحاد الكرة بعدن، برعاية وزير الدولة محافظ العاصمة عدن الاستاذ أحمد حامد لملس وانتقالي العاصمة عدن، وبدعم بنك التسليف التعاوني والزراعي كاك بنك وشركة أنماء للتطوير العقاري المحدودة، وتحت إشراف دائرة الشباب والرياضة في المجلس الانتقالي ومكتب الشباب والرياضة بالعاصمة عدن.

بدأت المباراة في شوطها الاول وسط حشد جماهيري كبير امتلأت به جنبات الملعب وكان الاداء قوياً وسريعا مع اطلاق صافرة الحكم وكانت الهجمات متبادلة هجمة هنا وهجمة هناك مع افضلية للشعلة حيث ظهر على لاعبي وسط وهجوم الشعلة التصميم لاحراز هدف مبكر يريح به اعصاب اللاعبين قبل حدوث اي مفاجأة وكانت الهجمات خطيرة عبر الكرات العكسية من الاجنحة لولا يقظة حارس فريق الاهلي ، بعدها استعاد لاعبو الاهلي زمام السيطرة وتماسكت خطوطهم ووصلوا الى مرمى الشعلة في اكثر من مناسبة لكنهم افتقدوا الى التركيز عند المرمى ، بعدها استمر اللعب متكافئ حتى الدقيقة (47) عندما اقتنص لاعب الاهلي (احمد جمال ناشر) فرصة سنحت له داخل منطقة الجزاء وسجل منها هدف التقدم لفريقه لتشتعل المدرجات الاهلاوية فرحاً ، ويطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط.

الشوط الثاني بدأ بمد هجومي من قبل الاصفر الشعلاوي من اجل احراز هدف التعديل وذلك عبر التوغل من العمق وصنع هجمات من الاطراف وخاصة عبر منيف جسار ومناف سعيد وبمساندة الظهير زيدان الذي كانت تحركاته وطلعاته على طول الملعب تشكل خطورة دائمة بالمقابل استبسل لاعبو الاهلي في التكتل وكسر الهجمات الشعلاوية من اجل الحفاظ على التقدم بالرغم من النقص العددي بعد طرد لاعبهم حسن ميسرة الذي تلقى الانذار الثاني ، لاعبو الاهلي اعتمدوا على الهجمات المرتدة السريعة لارباك صفوف لاعبي الشعلة وذلك من خلال المهاجم المزعج حسن العنبري ، بالمقابل حاول لاعبو الشعلة الضغط اكثر على مرمى الاهلي وخاصة مع مرور الوقت وبينما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة طالب لاعبو الشعلة حكم المباراة باحتساب ضربة جزاء اثر لعبة خشنة داخل منطقة الجزاء ضد احد لاعبيهم ، لكن الحكم الدولي(علي الحسني) لم يحتسبها بالرغم من صحتها.
بعدها اطلق الحكم صافرة نهاية المباراة معلنا فوز اهلي عدن بهدف دون رد ليتوج بطلا للمرة الأولى في تاريخه.

الف مليون مبروك لفريق أهلي عدن (المنصورة سابقاً) على التتويج باللقب ودخل التاريخ من اوسع ابوابه وهاردلك لنادي الشعلة الكبير والعريق.

أدار المباراة :
الحكم علي الحسني (حكم ساحة)
خالد امين ( مساعد أول)
عبد الرحمن محمود ( مساعد ثاني)
خالد فتحي (حكما رابعاً),
الكابتن جمال البارعي (مراقب للمباراة)
خالد ابوبكر ( مراقب للحكام).

أحرز جائزة أفضل لاعب في المباراة لاعب فريق أهلي عدن (عبدالله خليفة) وسلمه الجائزة الكابتن عبدالجبار سلام رئيس اتحاد الكرة بعدن.

وفي نهاية المباراة تم تكريم فريق أهلي عدن بالكأس والميداليات الذهبية، وتكريم فريق الشعلة بكأس وميداليات المركز الثاني، وتكريم لاعب الشعلة (منيف جسار) بجائزة أفضل لاعب في البطولة، واحرز لاعب النصر (يوسف الحسني) لقب هداف البطولة برصيد 5 أهداف، كما نال حارس فريق أهلي عدن (حسين فهمي) لقب أفضل حارس مرمى.

حضر المباراة الختامية الاستاد خالد الخليفي وكيل وزارة الشباب والرياضة والاستاد صلاح العاقل وكيل محافظة عدن و الاخ نزار هيثم رئيس الهيئة الشبابية بالمجلس الانتقالي الجنوبي والاخ خالد الزامكي رئيس إدارة الشباب والرياضة بإنتقالي العاصمة عدن والاستاد شكيب عليوة نائب رئيس مجلس إدارة بنك التسليف التعاوني والزراعي كاك بنك والاخ عبدالجبار سلام رئيس اتحاد الكرة بعدن.


*من سعيد ناجي عمر