آخر تحديث :الخميس-23 مايو 2024-02:17م

مجتمع مدني


رئيس الامل النسوية تشارك في الورشة الإقليمية لليونسكو

الأحد - 24 مارس 2024 - 03:31 م بتوقيت عدن

رئيس الامل النسوية تشارك في الورشة الإقليمية لليونسكو

((عدن الغد))خاص.

شاركت الدكتورة أبها عبدالله باعويضان رئيس مؤسسة الامل الثقافية الاجتماعية النسوية في الورشة الاقليمية لـ " التحركات السكانية وأثرها على نظم تعليم الكبار في المنطقة العربية " بورقة عمل بعنوان " دعم الاحتياجات التعليمية للمهاجرين والنازحين في اطار المعونة الإنسانية والإنمائية في اليمن" ،وذلك يوم الأحد والذي أقامها مركز اليونسكو الإقليمي لتعليم الكبار برعاية الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى بجمهورية مصر العربية
وتضمنت محاور الورشة الآتي:

- نظرة عامة عن وضع التعليم في اليمن
- دعم الاحتياجات التعليمية للمهاجرين والنازحين في اطار المعونة الإنسانية الإنمائية وشملت استعراض احصائي للاحتياجات التعليمية للنازحين والمهاجرين واثر الازمة والصراع على تفاقم الاحتياجات.

- بالإضافة الى حزمة الاحتياجات المتوقعة في قطاع تعليم الكبار للاجئين والنازحين للعام 2024
وتناولت ورقة عمل الدكتورة ابها العديد من النقاط كان اهمها اثر الازمة اليمنية وطول امد الصراع على الظروف المعيشية للمعلمين وخطورة الاضراب الشامل على العملية التعليمية .

حيث لخصت الورقة التحديات التي يواجها المهاجرون والنازحون داخليا ،و التحديات والصعوبات للحصول للتعليم مع استمرار النزوح الداخلي ، وسلطت الضوء على اكتظاظ المدارس وتنوع الثقافات في الفصل الواحد.

استندت الورقة على احصائيات صادرة عن كتلة التعليم باليمن وعلى نتائج الاســـتطلاع خلال تقييـــم المواقع متعدد القطاعـــات فيما يخص قطاع التعليم المنفذ في نهاية عام 2023 .

يذكر ان الورشة بدأ تنفيذها منذ 10 مارس 2024 وشارك في اسبوعها الاول كلا من د. نرمين ماجد مدير مركز بيلر للبحث العلمي – تركيا بورقة عمل عن " النزوح والهجرة وتأثيرهما في تعليم الكبار" والدكتور محمود فوزي وكيل كلية التربية لشئون المجتمع وتنمية البيئة – جامعة المنوفية بورقة عمل حملت عنوان " تحديد احتياجات المهاجرين والنازحين وكيفية ادماجهما والتخطيط لتلبيتها في نظم التعليم ".

بينما شارك في الاسبوع الثاني من الورشة كلا من الدكتور عيد عبد الواحد رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار بورقة عمل بعنوان "تطوير برامج إعداد ميسري تعليم الكبار للمهاجرين واللاجئين" ، و الدكتورة زينب خليفة مدير الأكاديمية المهنية للمعلمين بورقة عمل بعنوان " معايير اعداد برامج ميسري تعليم الكبار للمهاجرين واللاجئين" ، بينما شارك في ختام الورشة في اسبوعها الثالث د.ابها باعويضان رئيس مؤسسة الامل الثقافية الإجتماعية النسوية بورقة عمل بعنوان " دعم الاحتياجات التعليمية للمهاجرين والنازحين في اطار المعونة الانسانية الإنمائية في اليمن" والدكتورة رائدة قرابصة باحثة تربوية واكاديمية في رام الله بدولة فلسطين بورقة عمل عن " الرؤيا المستقبلية لسياسات وبرامج تعليم الكبار في مناطق النزوح والهجرة" وبمشاركة من الدكتور محمد القاضي مدير مركز اليونسكو الاقليمي لتعليم الكبار أسفك، والدكتور محمد التلاوي مدير التدريب مركز اليونسكو لتعليم الكبار أسفك فضلا عن خبراء التربية و تعليم الكبار ،وقيادات هيئة تعليم الكبار والسادة مديري الأفرع للهيئة.