آخر تحديث :الأحد-21 أبريل 2024-06:59م

أخبار وتقارير


احزاب أبين السياسية تدين تفجيرات رداع وتدعو الحكومة لتحرير البلاد من مليشيات الحوثي.

الجمعة - 22 مارس 2024 - 10:07 م بتوقيت عدن

احزاب أبين السياسية تدين تفجيرات رداع وتدعو الحكومة لتحرير البلاد من مليشيات الحوثي.

(عدن الغد) خاص


اصدرت الاحزاب التنظيمات السياسية محافظة أبين بيان يدين فيه الجريمة المروعة التي ارتكبتها مليشيات الحوثي بحق المواطنين بمدينة رداع محافظة البيضاء وتفجير منازلهم على رؤوس ساكنيها والتي جرت الأربعاء الماضي.. ونورد نص البيان:



*بيان صادر عن الأحزاب والتنظيمات السياسية محافظة أبين يدين الجريمة الإرهابية بتفجير منازل المواطنين في رداع البيضاء*

تابعت الأحزاب والتنظيمات السياسية في محافظة أبين العمل الإرهابي الجبان في تفجير منازل المواطنين بمنطقة رداع محافظة البيضاء من قبل مليشيات الإرهاب الحوثية، من خلال تفجير منازل المواطنين فوق رؤوس الأطفال والنساء وكبار السن، وفي شهر رمضان شهر الرحمة والقرآن، إن من يقوم بهذه الأفعال الإجرامية في إبادة الشعب وقتله لا يمكن له أن يجنح للسلام ويقبل بالحوار والتسوية..

إننا في الأحزاب والتنظيمات السياسة محافظة أبين ندين ونستنكر الفعل الإجرامي للمليشيات الحوثية في تفجير وتفخيخ المنازل في رداع محافظة البيضاء، وإن هده الأفعال الإجرامية الإرهابية ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، وهذا سلوك ومنهج تسير عليه هذه الجماعة منذ نشأتها وهي تفجر دور العبادة ومنازل المخالفين لمنهجها العنصري المقيت، وتمارس كل أساليب البطش والتنكيل والنهب لمقدرات البلد، ويعيش المواطنون الخاضعون تحت سيطرتها ومنها العاصمة صنعاء حياة البؤس والفاقة والحرمان، وقادتها وأتباعها يستأثرون بالأموال والخيرات وكل صنوف الملذات..

إننا في الأحزاب السياسية محافظة أبين نطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن وكافة المنظمات الحقوقية والإنسانية في العالم لإدانة هذه الأفعال وتجريم هذه الجماعة الفاشية ومساعدة الشعب اليمني والحكومة الشرعية في التخلص من هذه الجماعة الحوثية الفاشية الإرهابية، وتحرير العاصمة صنعاء ومختلف المحافظات الخاضعة لسيطرتها، وعودة الحكومة الشرعية للسيطرة على كامل السيادة اليمنية.

كما ندعو الحكومة الشرعية إلى وقف أي حوارات مع جماعة الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، والعمل على بناء مؤسسات الدولة، والاهتمام بالقوات المسلحة والأمن، والاستعداد لتحرير البلاد من بطش هذه الجماعة الإرهابية التي لا تعرف لغة الحوار والسلام..

ونطالب دول التحالف العربي بمساندة الحكومة الشرعية في تحقيق تطلعات الشعب اليمني في التحرير وبسط نفوذ الحكومة الشرعية في مختلف ربوع الوطن وتحقيق أمنياته بالعيش الكريم والتطلع لحياة أفضل في مختلف المستويات.

عاش الوطن حرا كريماً،
الرحمة للشهداء الأبطال،
ولا نامت أعين الجبناء.

صادر عن الأحزاب والتنظيمات السياسية محافظة أبين
الجمعة 12 رمضان 1445 هـ
الموافق 22 مارس 2024م