آخر تحديث :السبت-20 أبريل 2024-07:55ص

أخبار وتقارير


خلية ادارة أزمة السفينة (روبيمار) تعقد لقاء مع المنظمات الدولية

الخميس - 29 فبراير 2024 - 07:14 م بتوقيت عدن

خلية ادارة أزمة السفينة (روبيمار) تعقد لقاء مع المنظمات الدولية

عدن (عدن الغد) خاص:

عقد وزير المياه والبيئة رئيس خلية الأزمة لإدارة سفينة الشحن (روبيمار) المهندس توفيق الشرجبي، اليوم، لقاء موسعا عبر تقنية الاتصال المرئي، ضم ممثلي البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، والمنظمة البحرية الدولية (IMO)، ومركز الطوارئ البيئية في الغردقة (امريسجا)، وعدد من ممثلي المنظمات الدولية والخبراء الدوليين والمختصين في مجال السفن الغارقة ومكافحة الانسكابات النفطية في البحار.

كما شارك في اللقاء القائم بأعمال رئيس الهيئة العامة لحماية البيئة المهندس فيصل الثعلبي، ونائب رئيس الهيئة العامة للشؤون البحرية الكابتن يسلم مبارك، ووكيل مصلحة خفر السواحل العميد مسعد علي سعد، وناظر السفن في مصافي عدن الكابتن محمد المقطري، وعدد من المختصين في وزارة المياه والبيئة.

وتطرق اللقاء إلى آخر المستجدات الخاصة بسفينة الشحن (روبيمار) التي استهدفتها مليشيا الحوثي الانقلابية الإرهابية المدعومة إيرانيا قبالة الشواطئ اليمنية في البحر الأحمر والعائمة حاليا على بُعد 16 ميلا بحريا عن ميناء المخا، وكذا الجهود المبذولة لإيجاد آلية سليمة بيئيا لإنقاذ السفينة المهددة بالغرق.

واستعرض الوزير الشرجبي، ملخصا حول حادثة استهداف السفينة (روبيمار) التي تحمل على متنها آلاف الأطنان من الأسمدة الغير عضوية والوقود الخاص بالسفينة التي في حال غرقها ستؤدي إلى حدوث كارثة بيئية واسعة الضرر على البيئة البحرية ومئات الالاف من المجتمع اليمني الدي يعتمد في معيشتة على خيرات البيئة البحرية، فضلا عن الأضرار التي قد تصل إلى محطات تحلية مياه البحر على طول الساحل اليمني.

وجدد التأكيد على خطورة الوضع الحالي للسفينة .. داعيا كافة الجهات الدولية إلى التدخل العاجل للمساعدة في إيجاد حلول لإنقاد السفينة والبيئة اليمنية من كارثة بيئية وشيكة.

ومن جانبهم تطرق ممثلو المنظمات الدولية والخبراء، إلى السيناريوهات المتوقعة جرّاء غرق السفينة والإجراءات التي يجب اتخادها لإنقاد السفينة.

المركز الاعلامي للوزارة