آخر تحديث :الأربعاء-17 أبريل 2024-04:07م

أدب وثقافة


بكروا غبش عاد الصباح ما حنش (قصيدة)

الخميس - 29 فبراير 2024 - 07:05 م بتوقيت عدن

بكروا غبش عاد الصباح ما حنش (قصيدة)

كلمات م. احمد بن عفيف


ارحموا عدن يا قياداتها
فأمنها اليوم صار علتها؟!
من يدًعُـوا بحمايتها
كثرت حكايات تصارعها

وتعددت تشكيلات إداراتها
أحزمة وطوارئ وشرطتها؟!
فبدلاً من بسط لعدن أمنها
أصبحت تتقاتل بأسلحتها؟!

والمواطن بعدن مغلوب بيناتها
لأي جهة يقدم بلاغاته؟!
ويخاف أن جزع بسيارته!
وهم يتسلوا بالسلاح ورشقاته؟!

والأدهى ما حصل؟!.. وتبعاته
حين تقلبت فتاة وصديقاتها؟!
أو في الشعب بدري بأصباحه
بالدجيف!.. وحرق من سياراته؟!

فهذه الأعمال مشينة للعسكرة
لعدم خبرة العسكر.. ومهنيتها؟!
وقادة وضباط ... بلا شهادة!
ورتب عليا من سوق النخاسة

فعيدوا لـ عدن! أمنها وأمانها
والقوات النظامية .. لنظامها
وشيلوا قادة السفري والبلاطجة
فمن حرر عدن! ليسوا من هاته

وفي الختام صلوا عليه وسلامه
على النبي الأُمي .. وأصحابه
من جعلوا الأمن والسلام أولوياته
حين نشروا الاسلام وأركانه

م. احمد بن عفيف
عدن_ 29 فبراير 2024