آخر تحديث :الأحد-14 أبريل 2024-05:37م

أخبار وتقارير


الصين توكد على اهمية تحقيق السلام والاستقرار في اليمن

الخميس - 29 فبراير 2024 - 08:27 ص بتوقيت عدن

الصين توكد على اهمية تحقيق السلام والاستقرار في اليمن

(عدن الغد)خاص:

بحثت قيادة المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية، امس، مع القائم بأعمال سفير جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن، سعادة السيد شاو تشنغ، التطورات التي تشهدها الساحة اليمنية، وسط ارتياح كبير للدور الذي تنهض به الصين كقوة كبرى لخدمة السلام في اليمن ومساندة القضايا العادلة في المنطقة والعالم.

وخلال لقاء قيادة المجلس الأعلى وبمشاركة رئاسة الهيئة السياسية للمجلس من خلال الاتصال المرئي مع القائم بأعمال السفير الصيني ، عبر رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية اليمنية الشيخ حمود سعيد المخلافي، عن سعادته باللقاء وتأكيده بأن الصين، تمثل اليوم حجر الزاوية في تحقيق السلام العالمي المبني على العدالة وعلى احترام إرادة الشعوب واحترام وحدة وسلام أراضيها.

مستعرضاً الدور الوطني للمجلس بصفته امتداداً للهبة الشعبية الكبيرة التي انطلقت في أعقاب الانقلاب على حكومة الوحدة الوطنية التي كانت تقود عملية الانتقال السياسي السلمي، وتحقيق الإصلاحات التي تستوعب طموحات الشعب اليمني، ومشيداً بدور الصين كأحد الرعاة الرئيسيين للعملية السياسية، التي حرص من خلالها اليمنيون منع بلدهم من الانزلاق إلى الفوضى والحرب. غير أن الانقلابيين، أصروا على أخذها إلى الفوضى، في 21 سبتمبر 2014.

وأضاف رئيس المجلس : أولئك الذين مارسوا كل أشكال الضغط والترهيب والابتزاز حتى لا تحقق الحرب على الانقلابيين أهدافها ومنعوا وصول اليمنيون إلى السلام، ها هم يخوضون اليوم حربهم على الأرض اليمنية لأهداف انتقائية، وينفذون مئات الضربات الحربية على مواقع وأسلحة، لطالما سمحوا بتهريبها إلى اليمن لكي يستمر مشروع تعطيل الدولة وتفكيكها.

وفيما عبر رئيس المجلس على بالغ تقديره لموقف الداعم للشعب اليمني، ولسلطته الشرعية، وعبر أيضاً عن تطلع المجلس إلى أن تؤدي الصين دوراً أكثر تأثيراً في ترجمة مقررات الشرعية الدولية على أرض الواقع، وتعزيز قدرة الشعب اليمني على استعادة حقوقه، وحماية دولته من التهديدات الخطيرة التي تواجهها من الأطراف الداخلية والخارجية.

القائم بأعمال السفير الصيني من جهته عبر عن تقديره لجهود الحكومة اليمنية الشرعية المبذولة لإعادة السلام، مؤكداً سعي بلاده إلى وقف الحرب، وتطلعها إلى وقف النار على الفور، وإلى عدم التدخل في شؤون اليمن واحترام سلامة أراضيه. كما دعا إلى إعادة إعمار.

وأكد حرص بلاده على إجراء الاتصالات الحثيثة مع الحكومة الشرعية وبقية الأطراف المعنية في اليمن لتحقيق تلك الغايات.. وعبر عن سعادته بدوام التواصل مع قيادة المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية.

وتداخل في هذا اللقاء كل من رئيس الهيئة السياسية للمجلس الأعلى للمقاومة الشعبية عضو مجلس النواب الشيخ عبد الكريم الأسلمي، ونائب رئيس الهيئة الشيخ عبد الواحد القبلي نمران، ورئيس لجنة العلاقات الخارجية الدكتور علي الذهب، وأكدوا على أهمية اللقاء وعلى أهمية دور الصين في حفز الجهود المبذولة لاستعادة الدولة وتحقيق الاستقرار في اليمن.