آخر تحديث :السبت-13 أبريل 2024-04:18ص

رياضة


رياض هو الحامض النووي لنادي الصقر

الخميس - 29 فبراير 2024 - 02:20 ص بتوقيت عدن

رياض هو الحامض النووي لنادي الصقر

(عدن الغد) كتب محمد علي العولقي

جاءني صوته ملتهبا.. شعرت و كأن أنفاسه تكاد تحرق أذني..
قال بصوت ملتهب:
أخي العزيز أنتظر منك منشور إنصاف بحق الأخ العزيز رياض الحروي الذي تبنى عرسا جماعيا لستة من موظفي شركته..
;الواقع أن كل مبادرة يقوم بها الأخ رياض الحروي تستحق مليون منشور..لكن ماذا نفعل عندما يكون الصمت أمام روائع الحروي الإنسانية سلوكا ديمقراطيا؟
;رياض هو الحامض النووي لنادي الصقر..رجل قلبه أصفر فاقع اللون.. تجده دائما معه على دكة الاحتياط يحترق قلبه أكثر من اللاعبين..كنت دائما أقول: مصدر قوة الصقر المعنوية هو هذا الرجل خفيف الظل..راقبوا رياض الحروي مان تو مان..و ستنخفض نسبة الخطورة..
;قال لي أحدهم إن رياض الحروي يقوم بأعمال خير كثيرة جدا في تعز لا تعد و لا تحصى.. و هو يحرص كل الحرص على كتمانها و إخفائها و التقرب بها لله سبحانه تعالى..
;و عندما أقام عرسا لستة من موظفيه و تبنى العرس من الألف إلى الياء..كان هذا دليلا على حدسه الإنساني و رسالة يشعر من خلالها كل موظف في شركته أنه صاحب حق و الشركة بيته و أسرته الصغيرة..
; رياض كإنسان لا يحتاج إلى شهادة مني و لا من غيري..
هو نفسه الذي يخبئ الصقر بين جوانحه..هو ذاته الذي إذا عطس الصقر يصاب هو بالزكام..هو ذاته صاحب اليد البيضاء الذي ينفق بيمينه ما لا تدري شماله.. و هو ذاته الذي يقدم دعما سخيا لأندية تعز و ما جاورها..
يكفي أن يكون رياض الحروي إنسانا في زمن توارى فيه الفقه و ضاعت فيه حكمة القلوب اللينة و الأفئدة الرقيقة في بلد الإيمان..
يكفي أن يكون رياض إنسانا مع موظفي شركته و ذا قلب رقيق مع الرياضيين في زمن ساد فيه نظام الغاب..

; ; ; محمد العولقي