آخر تحديث :الثلاثاء-23 أبريل 2024-06:00م

أدب وثقافة


اختتام فعاليات الملتقى العربي 17 للشعراء الشباب

السبت - 17 فبراير 2024 - 01:14 م بتوقيت عدن

اختتام فعاليات الملتقى العربي 17 للشعراء الشباب

تونس (عدن الغد) صدّيقة التّستوري:

أسدل الستار مؤخرا بمدينة بني حسان بمحافظة المنستير، على فعاليات النسخة السابعة عشر من الملتقى العربي للشعراء الشبان الذي تواصل على مدى ثلاث أيام تحت شعار "شعر الشباب وقضايا التلقي" بدار الثقافة ببني حسان والمركب الثقافي بالمنستير.
وقد استقبلت هذه التظاهرة الأدبية العديد من الشعراء من مختلف محافظات تونس وخارجها من فلسطين واليمن والجزائر وسوريا والعراق.
هذه الدورة كانت مفعمة بالحبّ والجمال والإبداع ومليئة بمعاني سامية راقية في كنفٍ عائلي، ساعيا من المنظمين وعلى رأسهم السيّدة نصيرة عبد الواحد مديرة دار الثقافة ببني حسان، بأن تكون دورة هذا العام دورة التفاؤل والخير والمحبة وفتح الدروب أمام الشعراء الشبان.
وتداول على المصدح ما يقارب ثلاثون شاعرة وشاعر من تونس وخارجها، ألقوا قصائدهم واستمتع بها الجمهور، الجمهور الذي أثبت أن للشعر ولجمال الكلمة عشّاقها. فكانت الأجواء ممتعة تنبض بالحبّ، بالتفاؤل، بالعطاء وبالحياة، واجتمعت فيها وصلات موسيقية رائعة قدّمها الفنان نجيب عيّاد.
فيما كانت جلسة النقاش حول اللقاء الحواري المصور " شعر الشباب وقضايا التلقي" بإدارة الأستاذين عمر الإمام وحمادي الحلاوي وقد ساهم في إثراء الحوار السيد هاني الفرحاني رئيس اتحاد الكتاب فرع المنستير والسيد مجيب الرحمان الوصابي الناقد والباحث اليمني.
وكان الختام مسك مع إعلان النتائج وفوز الشاعر خليل عباس من الجزائر بالجائزة الأولى
الشاعرة خولة بن سيك سالم من تونس بالجائزة الثانية
والمناصفة بين الشاعر منير مصدق من تونس والشاعر أحمد القريناوي من فلسطين بالجائزة الثالثة.
وقد أثبت هذا العرس الأدبي الحاجة إلى الشعر في الساحة الثقافية وخاصة أنه ساهم في خلق حركية ثقافية وإعلامية هامة بالجهة وخارجها على المستوى الوطني والعربي.