آخر تحديث :الثلاثاء-18 يونيو 2024-10:13م

أخبار عدن


والد الطفلة "ماجدة" ضحية الرصاصة الراجعة بمدينة جعار يشكر كل من ساهم في علاج ابنته

الإثنين - 12 فبراير 2024 - 02:05 ص بتوقيت عدن

والد الطفلة "ماجدة" ضحية الرصاصة الراجعة بمدينة جعار يشكر كل من ساهم في علاج ابنته

عدن(عدن الغد)نظير كندح

لاتزال الطفلة "ماجدة عادل سالم محمد" ضحية الرصاصة الراجعة من بندقية آثمة مجهولة بمدينة جعار بمديرية خنفر بمحافظة أبين ترقد في المستشفى الكوبي التخصصي بالعاصمة عدن، حيث خضعت الطفلة "ماجدة" لعملية جراحية لإخراج بقايا الطلق الناري الذي أدى إلى فقئ عينها اليمنى.

صحيفة "عدن الغد" زارت الطفلة ذات العام والثلاثة أشهر مساء اليوم الأحد والتقى بوالدها الذي بدت على ملامحه مشاعر الحزن والقهر الممزوجة بالإمتنان، حيث حملنا والد الطفلة "ماجدة" شكره الجزيل للخيرين الذين ساندوه في محنته وعلى رأسهم محافظ عدن ووكيل محافظة عدن لشؤون الشباب أ. صلاح العاقل الذين تكفلوا بمصاريف إجراء العملية ..

في حين بدت نبرات الحنق وعدم الرضى بادية في حديثه عن دور السلطة المحلية والأمنية في أبين وهو يقول "خذلنتا السلطات المحلية في محافظة أبين بكافة مستوياتها"..!!

حيث يعاني والد الطفلة "ماجدة" إضافة إلى معاناته بسبب إصابة طفلته وفقدها لإحدى عينيها من تكاليف الأدوية الباهضة التي يضطر لشراءها من العيادات الخارجية التي لايستطيع توفير قيمتها.

حيث ظل والد الطفلة "ماجدة" منذ إصابتها قبل نحو أسبوعين يعتمد على مايجود به أهل الخير من المتعاطفين مع حالة طفلته البريئة إحدى ضحايا الاستهتار والممارسات الخاطئة المنافية للعرف والدين المتمثلة في إطلاق الرصاص في الأعراس والمناسبات بما فيها المئآتم.

حيث أصبحت سماء مدن أبين وقراها تمطر الموت والجراح على رؤوس ساكنيها دون رادع من عرف أو ضمير في حين تبدو السلطات عاجزة عن وضع حد لهذه الظاهرة المهددة لحياة الناس.