آخر تحديث :الثلاثاء-05 مارس 2024-01:05م

أخبار وتقارير


عبر الدخول لموقعها الإلكتروني.. وزارة الداخلية تصدر استمارات استخراج بطاقة الهوية الذكية الجديدة للمواطنين

الإثنين - 11 ديسمبر 2023 - 06:00 م بتوقيت عدن

عبر الدخول لموقعها الإلكتروني.. وزارة الداخلية تصدر استمارات استخراج بطاقة الهوية الذكية الجديدة للمواطنين

(عدن الغد)خاص:

أعلنت وزارة الداخلية عبر موقعها الإلكتروني اليوم عن إمكانية من أراد الحصول واستخراج البطاقة الإلكترونية بالشريحة الذكية الدخول إلى موقعها الإلكتروني لتنزيل استمارات طلب استخراجها وتعبئتها بالبيانات المطلوبة مع إضافة صور شخصية وصور للبطاقة الإلكترونية (الحالية القديمة) ومعلومات أخرى يتطلب ارفاقها للضرورات الأمنية. 

وكشفت وزارة الداخلية عبر موقعها، مستندة بذلك عرض فيديو يكشف فيه أهمية الحصول واستخراج البطاقة الشخصية الجديدة وقالت:" سمعت عن الهوية الوطنية الجديدة ..ماذا تنتظر ..بادر للحصول عليها من خلال أقرب مركز للأحوال المدنية".

وبينت الوزارة عبر الفيديو المرفق عن آلية وكيفية التقدم لاستخراج البطاقة الشخصية الذكية في أقرب مركز للأحوال الشخصية بحسب منطقة وناحية من أراد من المواطنين استخراجها أو الحصول عليها.

في المقابل لم توضح وزارة الداخلية عن قيمة المبلغ وكلفة طلب استخراج هذه البطاقة الجديدة ولم تحدد تكاليف قيمتها النهائية، بل يتداول في الشارع كثير من الكلام واللغط عن المبالغة في أسعارها حيث نقل من مصادر عن الوزارة بأن سعرها قد لايتعدى الـ16الفا وخمسمائة ريال بينما يؤكد آخرون بأن سعرها قد يقارب الـ30 ألفا وأكثر وهو ما سيؤدي من المواطنين العزوف على استخراجها خاصة وأن أغلبيتهم قد جددوا وفعلوا بطائقهم الحالية الإلكترونية وكان استخراجها بالالوفات.

كما سيشمل استخراج البطاقة الذكية كما نشر في الفيديو الصادر من الوزارة عدد من التعقيدات في عملية الاستخراج لأول مرة أو التجديد لمن يمتلكون بطائق حالية إضافة إلى عدم تفعيل وإيجاد مراكز للأحوال الشخصية والمدنية في مدن المديريات مهمتها تجديد البطائق المنتهية للأفراد بل وإن وجدت تلك المراكز تكون مهمتها فقط عملية استخراج للبطائق الجديدة ولأول مرة ما سيؤدي إلى احتفاظ من أراد التجديد من المواطنين ببطائقهم الحالية لسببين أولهما كلفة وقيمة استخراج البطاقة الذكية الجديدة المزودة بشريحة إلكترونية والتشكيك فيها ومحل إصدارها وثانيا كثرة البيانات المطلوبة وصعوبة الحصول عليها كون أغلبها قد فقدت بسبب الحرب أو النزوح إضافة إلى عملية التجديد لهذه البطاقة في مركزا واحدا في إدارة الهجرة والجوازات المتعب فيه إجراءات المعاملات والسمسرة. 

كتب / محمد عبدالواسع