آخر تحديث :الأربعاء-24 أبريل 2024-09:24ص

أخبار وتقارير


بالشراكة مع المنتدى العربي.. ورشة لمنظمة ميون تعزيزا لمشاركة ذوي الإعاقة في الحياة السياسية

الأربعاء - 06 ديسمبر 2023 - 11:47 م بتوقيت عدن

بالشراكة مع المنتدى العربي..  ورشة لمنظمة ميون تعزيزا لمشاركة ذوي الإعاقة في الحياة السياسية

عدن (عدن الغد) خاص:


تزامنًا مع يومهم العالمي نظمت منظمة ميون لحقوق الإنسان بالشراكة مع المنتدى العربي لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وجمعية السعيدة لرعاية وتأهيل الفتيات الصم، اليوم الأربعاء بمدينة عدن، ورشة العمل الخاصة بتعزيز مشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة في الحياة السياسية وصنع القرار.

وتهدف الورشة إلى مناقشة آليات تفعيل القوانين الخاصة بتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة سياسيًا والتواجد في مواقع صنع القرار لإيصال أصواتهم واحتياجاتهم والحصول على حقوقهم، ورفع التوصيات الخاصة بهذه القضية إلى الجهات المسئولة.

وفي افتتاح الورشة، عبر وكيل محافظة عدن عبدالحكيم الشعبي عن سعادته بافتتاح هذه الورشة الهامة لتحقيق دمجٍ شامل للمعاقين وبناء شراكة بين منظمات المجتمع المدني وصناع القرار.

وأشار الشعبي إلى أن الورشة تنبع أهميتها من مكانة هذه الشريحة المهمة في المجتمع، مؤكدًا استعداد السلطة المحلية بعدن على تسهيل كافة الأعمال بما يؤدي إلى حصول ذوي الإعاقة على حقوقهم.

من جانبه، أبدى مدير عام المنظمات الدولية بوزارة التخطيط والتعاون الدولي زهير حامد، استعداد الوزارة للعمل مع المنظمات المعنية لتخصيص مشاريع خاصة بذوي الإعاقة، مؤكدًا أخذه بعين الاعتبار التوصيات التي ستخرج عنها هذه الورشة.

وأوضح حامد أن على الحكومة أن تضع ضمن أولوياتها القيام بدور محوري في تفعيل القوانين والسياسات العامة لتمكين ذوي الإعاقة سياسيًا، داعيًا إلى الاهتمام باحتياجات هذه الفئة عند تصميم المشاريع التعليمية والصحية والتنموية.

وشدد رئيس منظمة ميون لحقوق الإنسان عبده الحذيفي في سياق كلمته في الورشة، على أهمية أن تحقق الورشة الأهداف التي عقدت من أجلها، وأن تخرج بتوصيات جيدة على طريق تحقيق حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

وكان منسق الورشة مروان إسماعيل من المنتدى العربي لحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة، قد تحدث في بداية الورشة عن ضرورة الشراكة مع الجهات المعنية لتحقيق الدمج الشامل للأشخاص ذوي الإعاقة في الحياة السياسية، وهو هدف مرتبط بالوصول إلى صناع القرار.

ولفت إسماعيل إلى أن الورشة ستخرج بتوصيات لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة ونيل حقوقهم، وتشجيعهم على المشاركة في المجالس المحلية والتشريعية، والترشح للمناصب السياسية والمشاركة في صنع القرار وصياغة نصوص التشريعات الخاصة بحقوق الأشخاص المعاقين.

منوها بأن اليمن موقعة على القوانين والمعاهدات الدولية التي تكفل حقوق ذوي الإعاقة؛ ولهذا يجب على اليمن موائمة قوانينها المحلية لتحقيق التمكين الحقيقي لهذه الفئة، كاشفًا عن تسليم توصيات الورشة للحكومة ورئاسة الجمهورية لمتابعة تنفيذها.

من جانبها، قالت نائبة رئيس جمعية السعيدة للفتيات الصم بتعز سمية الشرماني، إن تواجد المشاركين في هذه الورشة يأتي لتفعيل القوانين الخاصة بذوي الإعاقة في المجالات التعليمية والمهارية؛ حتى يستطيعوا المشاركة بفعالية في المجتمع، تمهيدًا لمشاركتهم في الحياة السياسية ومجالات صنع القرار.

وشهدت الورشة التي شارك فيها نخبة من ذوي الهمم، ومختصون وعاملون في مجال ذوي الإعاقة، نقاشات بين المشاركين حول الآليات السليمة لنيل هذه الفئة حقوقها بما فيها الحقوق السياسية، كما خرجوا بتوصيات سيتم رفعها لأعلى الهيئات الرسمية لتنفيذها وتفعيل العمل بها.

شارك في تيسير الورشة مستشار منظمة ميون لحقوق الإنسان أمين المشولي، والاستشاري في مجال بناء القدرات مروان الشيباني.