آخر تحديث :الأحد-25 فبراير 2024-11:35ص

أخبار المحافظات


وكيل أول محافظة تعز يدشن ورشة عمل لمناقشة الدراسة التشخيصية للواقع الاقتصادي في المحافظة

الأربعاء - 06 ديسمبر 2023 - 08:47 م بتوقيت عدن

وكيل أول محافظة تعز يدشن ورشة عمل لمناقشة الدراسة التشخيصية للواقع الاقتصادي في المحافظة

تعز (عدن الغد) خاص

دشن وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي اليوم الورشة الخاصة بمناقشة مخرجات الدراسة التشخيصية للواقع الاقتصادي وبيئة الأعمال والقطاعات المنتجة بالمحافظة والذي ينفذها برنامج الامم المتحدة الانمائي UNDP عبر مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي بتمويل من الإتحاد الأوروبي وذلك ضمن مشروع تعزيز المرونة المؤسسية والاقتصادية في اليمن بالتنسيق مع وزارة الإدارة المحلية.

وخلال الورشه التي حضرها القائم بأعمال رئيس جامعة تعز الدكتور رياض العقاب ومدير عام مكتب التخطيط نبيل جامل ومدير عام مكتب المالية الدكتور محمد السامعي  ونائب مدير مكتب الشئون الاجتماعية الدكتور محمود البكاري ،أكد وكيل أول المحافظة على أهمية هذه الورشه في إختيار محافظة تعز كنموذج للتجربة في الانتقال من المشاريع الطارئه الى مشاريع التنمية المستدامة من قبل الأمم المتحدة وذلك ضمن خطة المحافظة التنموية والاقتصادية والاجتماعية للعام 2024-2026 م ناقلاً لهم تحيات محافظ المحافظة نبيل شمسان الذي يولي مثل هذه الورش والدراسات جل اهتمامه.

مؤكدا أن المحافظة تمتلك بيئة اقتصادية واعدة ولديها العديد من الفرص الاقتصادية المتنوعة رغم التحديات التي تواجه المحافظة المتمثلة بالحرب وتأثيرها على عملية التنمية، مؤكداً على أهمية الدراسة ومخرجاتها في دعم عملية التخطيط والإعداد للانتقال إلى مرحلة التعافي وإعادة الإعمار.

وقال الوكيل المخلافي "نعول على مخرجات هذه الورشة التي تلبي طموح المجتمع في المحافظة، وسنعمل على تسويق مخرجات وتوصيات الدراسة لكافة الجهات المعنية ابتداءاً من السلطة المحلية ، ورجال المال والأعمال، والمنظمات المانحة الدولية والمحلية، والمستثمرين للتعريف بالفرص الاقتصادية في المحافظة.”

من جانبه أوضح مدير البرامج في مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي حمدي رسام أن هذه الدراسة تأتي بعد سلسلة من اللقاءات والمقابلات مع الأطراف المعنية من سلطة محلية وقطاع خاص ومنظمات مجتمع مدني وخبراء في المجال الاقتصادي.

وقدمت الورشه صورة شاملة عن الوضع الاقتصادي الحالي في المحافظة، والقطاعات الاقتصادية الرائدة، والتعرف على إمكانات النمو والتنمية، والفرص الاقتصادية والاستثمارية المتاحة في المحافظة في مختلف القطاعات كالطاقة، والزراعة والسياحة.

كما شملت التوصيات والمقترحات دعم النمو الاقتصادي والتنمية المحلية واسهام جميع الأطراف المعنية سواء سلطة مركزية او محلية، قطاع خاص او منظمات دولية ومحلية في هذا المجال.