آخر تحديث :السبت-02 مارس 2024-11:20م

رياضة


الثنائي عارف الوادي واحمد الحامدي

الأحد - 03 ديسمبر 2023 - 07:31 م بتوقيت عدن

الثنائي عارف الوادي واحمد الحامدي

كتب / علي صالح العانتين

اولآ اتقدم بجزيل الشكر والعرفان للقيادة الاتحاد العام لكرة القدم اليمنية ممثلة بالشيخ احمد صالح العيسي رئيس الاتحاد العام لكرة القدم والدكتور حميد الشيباني الأمين العام للاتحاد العام لكرة القدم باختيارهما للثنائي الخلوق الكابتن عارف احمد الوادي رئيس اتحاد كرة القدم م/ ابين والرجل الرياضي المثقف والهادي والذي يعمل بصمت وتفاني لأكثر من عقدين من الزمن في مجال الرياضة على مستوى المحافظة والوطن ككل ورياضي من الطراز الأول اخلاقآ وحضورآ وحباً وعملآ لخدمة المنتخبات الوطنية اليمنية

والإعلامي الشاب الأنيق والمبدع احمد محمد الحامدي والذي يحب الرياضة حتى النخاع ومولع بها وأخبارها وابجدياتها فهو النحلة التي تجمع رحيق الثمرات لتأتينا بها وطعمها وحلاوتها وشفاء وعلاج فهو علاج وشافي بأخباره ومعلوماته على مستوى الوطن عامة والمحافظة خاصة وحبة وعشقة للمنتخبات الوطنية بكل فئاتها الأول والشباب والناشئين ورياضي إعلامي متحرك  وصاحب شقف وطموح وأمل

اطيب التحايا لكم في الاتحاد العام لكرة القدم اليمنية والتي انتم لها قيادة الاتحاد العام لكرة القدم اليمنية وعمل وحضور لكم على مستوى المحافل الدولية ولا يهمنا من ينعق خارج السرب الباحثين عن الهدم  لا بارك الله فيهم 
الشيخ احمد العيسي له حضورة ودعمة السخي والوطني والأخلاقي تجاة الرياضية اليمنية ولا ينكر ذلك إلا جاحد ومفتري وحتى الجرحى من كل أبناء الوطن والرياضيين والإعلاميين له مواقف معهم داعم وحاضر حتى أنني جلست مع بعض عائدين من مصر الكنانة والحضارة ويقولون كل الفنادق والمشافي المرضى والجرحى على حساب الشيخ احمد العيسي ي سعدك يوم لا ينفع لا مال ولا بنون يوم تكون تلك الحسنات لك ووالديك واخوانك ومن تحب اللهم انفع بها الشيخ العيسي وكل احبابة وأهله يوم تبيض وجوه وتسود وجوه وحسناتك وخيرك ومساعدتك هي الكفة التي ترفعك أن شاء الله يوم القيامة

أما الدكتور حميد الشيباني الأمين العام للإتحاد العام لكرة القدم فهو الدينامو والكمبيوتر والحاضر في المحافل الدولية والاجتماعات الدورية هدفة رفع راية اليمن عالياً وهو نموذج في الأخلاق فقد تواصلت معه قبل سنه واكثر وقلت له رئيس اتحاد كرة القدم في ابين تجاهلتوة في البعثات الرياضية ووعد بذلك وهاهو يوفي بوعدة وارجوا أن تكون هناك دوران وفائدة للكل خاصة المشاركات الخارجية للمنتخبات الرياضية إعلاميين وصحفيين وإداريين وهذة هي سنة الحياة والفرصة تكون متاحة للكل خاصة من خدم الوطن بقلمة وكتاباتة وحضورة ووقتة رغم أننا تجاوزنا السن وربما اذا سمحت لنا المشاركة يكون الكبر والهرم قد ابعدنا عن ذلك وربما الكيمرا والوفود لم تعجب لحضورنا وكبر سننا ولهجتنا البدوية والقروية التي تربينا علينا

اتمنى للمنتخب الوطني الصغير الناشئ النجاح وتجاوز المرحلة الأولى في سلطنة عمان الشقيقة  لنا والجارة الشرقية لنا وان يكون يوم السعد لنا هو حضور واختيار الوادي إدارياً للمنتخب الناشئين والحامدي مرافق إعلامي للناشئين في هذة المرحلة الجميلة واتمنى للبعثة الرياضية النجاح والتفوق والفوز لما له الأهمية والمطلب الشعبي والجماهيري الذي ينتظرنا ويسعدنا نحن عامة الشعب في شماله وجنوبه وشرقه وغربه وكل سهوله ووديانه وقراه ومدنه
ودمتم