آخر تحديث :الثلاثاء-05 مارس 2024-02:52ص

أخبار المحافظات


توافد العشرات إلى منطقة خلة لتقديم العزاء بوفاة الشاب بدر الأسود

الجمعة - 01 ديسمبر 2023 - 12:37 ص بتوقيت عدن

توافد العشرات إلى منطقة خلة لتقديم العزاء بوفاة الشاب بدر الأسود

الضالع(عدن الغد)خاص:

توافد ظهر اليوم الخميس الموافق 30 نوفمبر عشرات المعزيين من مختلف مراكز مديرية الحصين وقرى منطقة خلة ومن مركز الصرفه وذلك لتقديم واجب العزاء للحاج محمد قاسم لسود واولادة وذلك في وفاة ابنهم الشاب بدر قاسم محمد قاسم الأسود والذي انتقل الى جوار ربه بسبب انقلاب قلاب السيارة إلى فوقه في حادثه اليمه هزت المنطقة.

كما قدم الحاضرون تعازيهم لأسرة المرحوم  داعين الله ان يغفر له وبرحمه وان يسكنها فسيح جناته.

في البداية رحب الاستاذ محفوظ  بجميع الحاضرين الذين اتو لتقديم العزاء في وفاة الشاب بدر قاسم محمد قاسم الأسود والذي توفي بسبب انقلاب دينا عليه ومات على الفور وقال اهلا وسهلا بكم الى منزل الحاج محمد قاسم الاسود رجل الخير وهو جد الفقيد عليه رحمة الله.

بعدها تحدث الاستاذ محفوظ بموعظة دينية نقل في بدايتها التعازي الحارة باسمه ونيابة عن جميع الحاضرين لكل أفراد الأسرة وعلى رأسهم الوالد الكريم محمد قاسم الذي لا يزال خارج البلاد في رحلة علاجية وتعزية لكل أعمامه ووالدته وكل آل موسى ولكل محبي الشاب الراحل  ودعاهم إلى الصبر والتجلد وأن الموت مكتوب ولا نقول إلا ما يرضي ربنا' ورحب نيابة عن أسرة المرحوم  بكل من شارك في مواساة هذه الأسرة الكريمة بسبب هذه المصيبة والفاجعة التي اهتز لها كل أبناء المنطقة  وتحدث كذلك عن مناقب هذه الأسرة الكريمة في جوانب الخير والعطاء ومساعدة الفقراء والمساكين وقال نسأل الله أن يخلف عليكم ويكتب لكم الأجر والثواب.ثم اختتم كلمته بنصيحة قيمة للإستعداد للموت والتزود بالأعمال الصالحة وترك كل ما يغضب الرب واختتم بالدعاء للميت ولأهله.

اعقبها كلمة للقاضي بسام البلعسي رئيس محكمة جحاف حيث دعا أسرة المرحوم بالصبر وان الفاجعة أليمة تأثر لها كل أبنا المنطقة ولكن إيماننا وصبرنا والتسليم بقضاء الله وقدره يهون علينا هذه المصيبة وذكر فضل هذه الأسرة الكريمة ثم اختتمها بالدعاء للميت وأسرته وجميع محبيه.

حضر العزاء العديد من الشباب وقيادات واعضاء المجلس الانتقالي والسلطة المحلية وشخصيات اجتماعية ومثقفين من مختلف قرى ومناطق الضالع والحصين والشعيب ومن العاصمة عدن.

*من فؤاد هرهره