آخر تحديث :الخميس-29 فبراير 2024-05:16م

أخبار المحافظات


وفد من قيادات المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية يزور محافظة تعز

الأربعاء - 29 نوفمبر 2023 - 08:45 ص بتوقيت عدن

وفد من قيادات المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية يزور محافظة تعز

(عدن الغد)خاص:

حظي وفد قيادات المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية بقيادة الشيخ عبدالرقيب البكيري الصبيحي نائب رئيس المجلس امس الثلاثاء، باستقبال جماهيري حافل من أبناء محافظة تعز وفي مقدمتهم الشيخ مارش عبد الجليل قائد المقاومة الشعبية بالمحافظة وعدد كبير من قيادات المقاومة والجيش الوطني و الشخصيات والوجاهات  الاجتماعية .

ويتكون وفد المجلس الاعلى للمقاومة الشعبية الذي يزور المحافظة كلاً من عضوي مجلس النواب الشيخ محمد ورق نائب رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية والاستاذ عبدالكريم الأسلمي نائب رئيس الهيئة السياسية للمجلس الأعلى للمقاومة والشيخ وهيب المنصوب عضو الهيئة السياسية للمجلس الأعلى للمقاومة وبحضور رسمي وجماهيري حاشد.

وخلال الاستقبال القى نائب رئيس المجلس الأعلى الشيخ عبد الرقيب البكيري الصبيحي كلمة أشاد فيها بأبناء المحافظة والجماهير الغفيرة وقيادات المقاومة الشعبية معتبراً أن حفاوة الاستقبال تؤكد العلاقة الوثيقة للحاضنة الشعبية والجماهيرية لأبناء تعز بالمقاومة الشعبية وقائدها الشيخ حمود سعيد المخلافي رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية وتقديراً للبطولات التي سطرتها المقاومة الشعبية في جبهات تعز وجبالها وسهولها ووديانها والتحامها بالجماهير وكل الأبطال الشرفاء الذين خرجوا لمواجهة المليشيات الحوثية وكسروا شوكتها وأذاقوها الويل .

وقال : يطيب لي باسم قيادة المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية أن أتوجه بالتحية والتقدير والإجلال إلى المناضلين المرابطين في جبهات الشرف من أبناء المقاومة الشعبية والجيش الوطني، وهي كذلك لكل أبناء محافظة تعز الأبرار الذين ضربوا أروع الأمثلة في الكفاح والنضال وتغلبوا على كل التحديات والصعوبات ومضوا في الطريق نحو الحرية والكرامة والانتصار للجمهورية اليمنية.

وأضاف النائب الصبيحي: إنني وزملائي سعداء أننا اليوم على تراب تعز وبالقرب من أبنائها ومن أبطالها في المتارس والجبهات وهي الزيارة الاولى للمجلس الأعلى للمقاومة الشعبية بناء على توجهات قيادة وأعضاء المجلس للنزول بزيارات ميدانية لزيارة الجبهات ورفع معنويات المقاتلين ودعمهم ومساندتهم والاطلاع على أوضاعهم ومعرفة احتياجاتهم وزيارة المشاريع التي نفذتها المقاومة الشعبية وعقد لقاءات مع قيادات المقاومة والجيش الوطني والسلطة المحلية والأحزاب والتنظيمات السياسية للخروج برؤية لاستكمال مابدأته المقاومة لتحرير المحافظة وتخليص هذه المحافظة من دنس المليشيات الامامية.

وأشار الى حرص رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية الشيخ حمود المخلافي أن تكون تعز هي أولى محطات التحرك الميداني لقيادة المجلس، ولا يغيب عن أذهانكم جميعاً ما لهذه المحافظة من مكانة عالية في نفسه مؤكداً أنه ليغمرنا الفرح والسرور أننا اليوم في هذه المحافظة التي حملت على عاتقها عبء الكفاح من أجل بقاء الوطن جمهورياً وديمقراطياً وموحداً، وخاضت معركة مشرفة ضد ميلشيا الحوثي الإرهابية التي استخدمت كمية كبيرة من ترسانة الدولة واستهدفت بها هذه المدينة ومناطق واسعة من محافظة تعز فأحدثت خراباً لا تزال آثاره ماثلة حتى اليوم.

لقد هب رجال المحافظة بإمكانياتهم المحدودة في وجه الميلشيا ولقونها درساً في البطولة والثبات والشجاعة والإقدام فكانت النتيجة أن مدينة تعز وبعزم الرجال وبشجاعة الشباب وإقدامهم وبالإمكانيات المحدودة تحررت تعز وتحقق إنجازٌ أدهش اليمنيين، ورفع رؤوسهم وألهمهم العزيمة لهزيمة المشروع الحوثي الإيراني.

وقال النائب الصبحي إن جزء من أهداف تواجد قيادة المجلس الاعلى للمقاومة الشعبية، هو زيارة الجبهات والالتقاء بالمقاتلين وتجديد العهد بالكفاح واستمرار القتال والاستعداد لكل الاحتمالات، وهدفنا الأسمى أن تبقى المقاومة الشعبية صاحبة الثقل والأثر الوطني والمنافح الأبرز عن قيم الجمهورية، وأن تحتفظ بالجهوزية الكاملة للدفاع عن محافظة تعز والالتحام بالوحدات القتالية للمقاومة الشعبية في مختلف الجبهات ونقاط الاشتباك مع الانقلابيين في اليمن.

وأضاف إننا نقول لكم أن المقاومة الشعبية ستظل داعماً ومسانداً للجيش الوطني ولها مشاريع إنسانية تخفيف المعاناة وفي مقدمة ذلك معاناة الجرحى ورعاية أسر الشهداء والأسرى ومشاريع تمكين اقتصادية لتخفيف المعاناة الإنسانية عن كاهل هذه المحافظة المحاصرة والصامدة مثمنين التضحيات الجسيمة التي قدمها أبنائها لهزيمة المليشيات وأن تبقى حرة بأبطالها الشجعان ورجالها الميامين.

واختتم بالقول : إننا في المجلس الأعلى عازمون على المضي قدماً في درب المقاومة كخيار لا بديل عنه من أجل حماية بلدنا وجمهوريتنا من مخططات يبدو أنها تمضي قدماً نحو تمكين المشاريع الهدامة وإفساح المجال لمزيد من نفوذ الميلشيا وترسيخ سلطتها المرفوضة من الشعب اليمني، بدعوى تحقيق السلام.

إننا نتطلع إلى السلام الذي يرتكز على ثوابت الدولة اليمنية وعلى إرادة الشعب اليمني غير القابلة للمصادرة أو التصرف، وننبذ كل جهد يريد أن يسرق دولتنا أو يفككها أو يمنحها لقمة سائغة لأعدائها من أصحاب المشاريع الصغيرة.

من جهتهم رحب الشيخ مارش عبد الجليل قائد المقاومة الشعبية بالمحافظة وأعضاء المقاومة " سعيد سلطان والشيخ صادق معيض " بزيارة وفد المجلس الاعلى للمقاومة الشعبية معتبرين أن الاستقبال الجماهيري الكبير يؤكد المكانة الخاصة للمقاومة الشعبية وقياداتها ما تملكه من رصيد نضالي وأن زياراتهم تصب في إطار رفع معنويات الابطال في المتارس والجبهات وتلمس احتياجاتهم وتدشين مشروع دعم الجبهات بالمحافظة.

وعقب وصوله قام وفد المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية بزيارة لقيادة محور تعز العسكري وكان في استقباله اللواء عبد العزيز المجيدي القائم بأعمال قائد المحور والعقيد عبد الباسط البحر الناطق باسم الجيش الوطني بالمحور .

حيث رحب اللواء المجيدي بزيارة الوفد معتبراً أن المقاومة الشعبية خاضت بطولات اسطورية في مواجهة المليشيات وحققت انتصارات كبيرة مستعرضاً ماقدمته تعز من تضحيات جسيمة في مواجهة المليشيات وماخلفته الحرب الحاقد والحصار من إغلاق الطرق و معاناة إنسانية.

مشيداً بمواقف المقاومة الشعبية ومشاريعها الهادفة إلى معالجة الجرحى والمبتورين ورعاية أسر الشهداء ودعم الجبهات جنباً إلى جنب مع إخوانهم في الجيش الوطني.

من جانبه تطرق الشيخ عبد الرقيب البكيري الصبيحي الى أدوار أبناء تعز البطولية في الجبهات بالمحافظة وغيرها من المحافظات اليمنية وإسهاماتهم الكبيرة في الدفاع عن الجمهورية اليمنية مؤكدا أن المجلس الأعلى سيكون بكل توجهاته ومشاريعه داعماً للجيش الوطني بالرجال والامكانيات حتى تحقيق النصر على المليشيات.