آخر تحديث :الأربعاء-17 أبريل 2024-03:03م

أخبار وتقارير


مكتب الصحة بأبين يرد على ماورد حول اغلاق مستشفى الوضيع

الجمعة - 17 نوفمبر 2023 - 11:56 م بتوقيت عدن

مكتب الصحة بأبين يرد على ماورد حول اغلاق مستشفى الوضيع

ابين (عدن الغد) خاص

أكد مدير عام مكتب  الصحة العامة والسكان بمحافظة أبين الدكتور صالح الثرم أنه لم يتم إغلاق مستشفى الوضيع، ولكن تم احتلاله من قبل مدير المستشفى المقال عبدالقادر وإخوانه لرفضهم قرار التغيير الذي صدر بتعيين مديرا بديلا عنه بناء على مقترح من السلطة المحلية بمديرية الوضيع بالتوافق مع السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالاخ محافظ المحافظة اللواء الركن أبوبكر حسين سالم لتغيير الإدارة الصحية بمديرية الوضيع بشكل عام.

وقال الدكتور الثرم أن السعي إلى تصحيح وتعزيز الوضع الصحي بمديرية الوضيع لا يعد تآمرأ على الوضيع وأهلها، مشيراً أنه تم تغيير كثير من المدراء في أغلب مديريات المحافظة وجميع من تم تغييرهم على الفور قاموا بتسليم من خلفهم دون أي اعتراض يذكر إلا مدير مستشفى الوضيع..

وجدد الثرم تأكيده أنه لم يتم اغلاق مستشفى الوضيع، وانما تم احتلاله من قبل المدير المقال وإخوانه لرفضهم قرار التغيير، موضحا أن المستشفى يعتبر أساساً شبه مغلق منذ سنوات لأنه لا تقدم فيه أي خدمات وتم زيارة المستشفى مرتين لم يجدوا الا شخص واحد ووجدوا مستشفى خرابة، فلم يعد فيه أي إخصائي هناك حيث أن مدير مستشفى الوضيع المقال قام بمضايقة العمال وأخذ عليهم مبالغ مالية ويخصم على الموظفين وكذلك ضايق العاملات في القبالة وإخراجهم منها وقام بتحويلهن إلى مكتب الصحة بل وعمد إلى بيع مادة الديزل وببيع المعدات الطبية وأجهزة ألتراساوند وبيع غرفة عمليات وعيادة أسنان، ويبيع حقن الأنسولين، وكذلك باع سيارة الإسعاف السابقة بالإضافة إلى إخفائه سيارة الإسعاف الجديدة في منزله وطفش بالمنظمات بسبب استغلاله لها، ووضع اخوانه داخل المستشفى وهم لا ينتمون للقطاع الصحي، علاوة على ذلك يستلم الموازنة التشغيلية للمستشفى ويتصرف بها لشخصه والسلطة المحلية بالمديرية على علم بذلك كله. وقدمت ٩ مقترحات بتغييره خلال ٢٠٢٢ - ٢٠٢٣ ومنحت له فرص لأجل يحدث أي إصلاحات لكن دون فائدة.


واردف. الثرم بالقول، أفهم تمامًا مشاعر الإحباط والاستياء التي يمكن أن يشعر بها بعض من الناس عندما لا يرق لهم قرار تغيير المسؤولين الفاسدين، بعد أن كانوا ينشدون التغيير. هذا شعور متعارض يمكن أن يسبب الخيبة لإحداث التغيير الإيجابي،  وكان بالأحرى للأقلام الصحفية أن تسمع من الطرف الآخر قبل التسرع بالحكم دون معرفة الحقيقة، وتمنى أن تسخر الأقلام لتناصر مكتب الصحة لإخراج مقتحمي مباني المرافق الصحية من المحتلين الذين يعطلون مصالح المواطنين بحرمانهم من الحصول على الرعاية الصحية الأولية، عوضاً عن مناصرتهم لاجندات مختلفة مقنعة لا يعلمون حقيقتهم السيئة.

 

صادر عن مكتب الصحة العامة والسكان محافظة - أبين