آخر تحديث :الأحد-21 يوليه 2024-07:37م

حوارات


مدير عام لودر لعدن الغد.. على أتم الإستعداد لتقديم إستقالتي في حال خُذلت حباً في مديريتي

الإثنين - 06 نوفمبر 2023 - 09:45 ص بتوقيت عدن

مدير عام لودر لعدن الغد.. على أتم الإستعداد لتقديم إستقالتي في حال خُذلت حباً في مديريتي

لودر(عدن الغد) خاص


اجرت صحيفة (عدن الغد) حواراً صحفياً مع مدير عام مديرية لودر الأستاذ/ ناصر عوض موسى تطرقت فيه للعديد من القضايا العالقة في المديرية..

وخلال الحوار الذي أجراه الزميل فهد البرشاء رد موسى على معظم التساؤلات التي طرحها الزميل البرشاء والتي تتعلق بالوضع الحالي الذي تعاني منه المديرية والسجال الحاصل فيما بين المؤيدين والمعارضين والخلافات طفت على السطح..

نتركم مع حصيلة الحوار:

 

* على أتم الإستعداد لتقديم إستقالتي في حال خُذلت حباً في مديريتي..

* من يقوم هذه المظاهرات أناس فقدوا مصالحهم..
* أتحدى من يثبت عليّ ملف فساد واحد..

* ليس لأولادي أو أقاربي صلة بوظائف التعاقدات..

* دعوتي لأبناء لودر أن يجنبوها الإنزلاق في مربع الفوضى والإنقسام..

 

حاوره : فهد البرشاء

*نرحب بك أستاذ ناصر على صدر صفحات صحيفة عدن الغد؟*
- مرحباً بك وبصحيفة وموقع عدن الغد الذي نجده في مكان وزمان يواكب كل جديد..
* *أستاذ ناصر ما الذي يحدث في لودر؟*
- مايحدث في لودر شأنه شأن مايحدث في البلاد في ظل الوضع الراهن الذي تعيشه البلد، ومن يقوده هم أشخاص فقدوا مصالحهم الشخصية ولايعبروا عن السواد الأعظم من أبناء لودر وإنما يمثلوا أنفسهم..

*هل القاعدة الشعبية هي من تقول هذه المظاهرات أم أنهم نفراً قليل..؟*
- طبعاً هم عدد قليل لايتجاوزون عدد الأصابع وبإمكانك مشاهدة المظاهرات التي يقودونها كل فترة، وهذه دلالة على أنهم فقدوا مصالحهم وأصحبوا يبحثون عنها في هذه المظاهرات العقيمة..

**شعارات المظاهرات التي قامت ضدك تقول أنك فاسد، ماتعليقك على هذا؟*
- هذه الكلمة كبيرة جداً..ولكن سأجيب عنها.. نحن من أسرة عريقة ولها تاريخ طويل وحافل بالعمل وتعلم أنني قدت مكتب التربية لسنوات طويلة ولله الحمد نتمتع بسمعة طيبة وعلاقات طيبة مع الجميع،ومن يقولون ذلك مثلما أسلفت لك نفر فقدوا مصالحهم وأرادوا تشويهنا دون أي دلائل أو قرائن تذكر، ونحن على إستعداد تام للجلوس مع أي مخلوق يملك ضدنا اي ملفات فساد..

* *ماحكاية الطاقة الشمسية التي تُقدر كلفتها بـ20 مليون ريال ومنحتها أنت لأحد الشخصيات البارزة كقربان منك.؟.*
- لا صحة لهذا الكلام على الإطلاق وأتحدى من يثبت ذلك بالدليل القاطع، نحن عملنا مقنن ووفق وثائق سليمة..

 

* *ماسر الخلاف الحاصل  فيما بينك وبين المجلس المحلي بالمديرية .؟*
- ليس بيني وبينهم أي خلاف،كل ما في الأمر إدارة المديرية قامت بتغيير وإقالة أربعة أعضاء سابقين وعملت محاضر بذلك ولكنها لم تبت في الأمر وظلت في أدراج المكاتب،وعندما تقلدت انا إدارة المديرية عقدت إجتماع للمجلس المحلي وطلبت من الجميع طي صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة ولكن الأعضاء اصروا على المحضر السابق وما اقروه، ومن خلالكم أناشد المحافظ والأمين ووزارة الحكم المحلي بالنزول إلى لودر والجلوس مع المجلس المحلي..

* *هل نفهم من كلامك أن الأربعة الذين تم الإستغناء عنهم هم من يقودون هذه المظاهرات.؟* 
- ليس كلهم وإنما عضوين أثنين فقط هم من يظهروا في هذه المظاهرات وهم من يقودها وليس حباً في المديرية ولكن مرض المسئولية، لانريد نشر غسيلنا أمام الجميع ، ونكرر أن ايدينا ممدودة للجميع وهذا الأمر يتعلق بالمحافظ والأمين العام لإختيار ما يرونه مناسب..

* *الملفات التي يتهمك فيها معارضوك تتعلق بالإغاثة والمنح الوظيفية، ما تعليقك على هذا؟*
- ليس لنا علاقة بهذا الأمر أبداً ولايوجد اي شخص من اسرتي مسجل ضمن هذه الكشوفات أكان في الإغاثة أو المنح الوظيفية وقد أحضرنا كشوفات النازحين وشكلنا لجنة وقلنا لهم أفحصوا هذه الملفات واثبتوا لي هل هناك تغيير أو تعديل أو إضافة من قبلي..

* *كيف هي علاقتك بالمجلس الإنتقالي في المديرية؟*
- علاقتي بقيادة المجلس الإنتقالي السابق طيبة وجميلة ولكن في الآوانة الأخيرة شابها شيء من الجمود لانهم تقوقعوا، مع اننا ترغب بالجميع في أن نكون يداً واحدة في خدمة المديرية ونرحب بمن يريد أن يكون إلى جانبنا ولكن لن نسمح لأي مخلوق أن يسيء لنا ..

* *ماهي ابرز المشاكل التي تعاني منها؟*
- كثير من القضايا التي نعاني منها، أولها الكهرباء وعدم توفر مادة الديزل وعدم وجود القدرة التوليدية الكافية،وتأهيل الخطوط والشبكة والمولدات، والمياة التي لاتزال محرومة منها المديرية ومناطقها، ايضاً الشوارع الداخلية التي تتأثر بمياه الأمطار وتسبب إعاقة حركة السير وتشوه المنظر الجمالي للمدينة، وللاسف البعض يستغل هذه الظروف ويصطاد فيها ويبتعدوا تماماً عن أي إنجاز وإنما همهم كيف يترصدوا أخطائك،وهذه طبيعي فالشجرة المثمرة تتعرض للرجم..

* *بالأرقام أستاذ ناصر ما الذي قدمته للمديرية منذ تعيينك.؟*
- أهم سمة نتصف بها أننا متواجدين في المديرية بجانب المواطن ولم نتغيب عنه لحظة وبالقرب من همومه ومشاكله.وتقدمنا بمشاريع صغيرة رغم علمنا ان الدولة لن تقدم شيء ولكننا أستخدمنا علاقاتنا في كثير من القضايا ولبت بعض المنظمات لنا بعض في مجال التربية وفي مجال الصحة وإعادة تأهيل بعض المدارس والمستشفى الذي يعد أفضل مستشفى على مستوى المنطقة ككل، حيث أفتتحنا مصنع الأكسجين فيه وقريباً ان شاء سنفتتح مركز الغسيل الكلوي، بالإضافة إلى قسم الكوليرا.. بالإضافة المياة هناك عدة منظمات دخلت في عدد من المشاريع وهي ملموسة بالإضافة إلى بعض المنظمات تعمل معنا مثل الإغاثة الدولية ومنظمة كير،منظمة الفاو للزراعة قدمت الكثير،وقد عملنا على امن وإستقرار المنظمات في مديرتنا بخلاف بعض المناطق الكثيرة حولنا..

* *هل خذلتك السلطة المحلية في المحافظة  بعد أن نصبتك مديراً عام ووعدتك بحلول في المديرية.؟*
- بإمكانني القول أن وقوف المحافظ والأمين العام إلى جانبنا في حل الكثير من القضايا وهي ملموسة، على سبيل النظافة كنا نعاني من شحة الإمكانيات أما اليوم فعندنا آليات عديدة منها فرامة وسيارة قلاب وشفاط ، وهناك وعود مستقبلية خارج عن إرادتهم، وتعاونهم معنا يأتي نتيجة تواجدنا نحن معهم  وإلتزامنا بكل شيء، ووعود بأبار  منها لمدينة لودر ومنطقة الحضن وكثير من الأشياء..

* *في حال أستمر الوضع في المديرية كما عليه ولم تقم سلطة المحافظة بدعمك هل ستقدم إستقالتك أم تستمر في منصبك؟*
- اذا شعرت أنني سأقف عاجز سأنسحب من منصبي واقدم إستقالتي حباً في هذه المديرية وتتخذ سلطة المحافظة القرار المناسب فيما تراه، وما اود الإشارة له أننا سنظل عونا لمديريتنا أكان في السلطة أو خارجها وسنكون في مقدمة الصفوف في الحفاظ على تماسك هذه المديرية،ولن ينتهي مشوارنا إلا بكل ماهو مفيد لمديريتنا..

* *ما الذي يريده الأستاذ ناصر من أبناء لودر؟* 
-توحيد الصف في ظل مايحدث في البلد ككل وسيرها للهاوية،يجب أن نحافظ على أبنائنا ومشائخنا وطلابنا،فكل همي أن لاتنزلق هذه المديرية نحو الهاوية..

* *رسالتك للفرقاء والمختلفين معك ماهي؟*
- اقول لهم ان المديرية تتسع للجميع والمناصب ليست مكسب إنما مهنية لخدمة المديرية، وكل ما أريده منهم أن ينبذوا كل التصرفات التي تضر المديرية،فالمسئولية فن وأخلاق وليست رغبات وكرسي وجمود..

* *كلمة أخيرة تود قولها؟*

- شكرا لك على هذا الحوار الجريئ وشكراً لصحيفة عدن الغد..