آخر تحديث :الثلاثاء-23 يوليه 2024-01:38م

شكاوى الناس


كلية المجتمع بمضاربة لحج .. هل من مغيث ؟

الجمعة - 03 نوفمبر 2023 - 05:33 م بتوقيت عدن

كلية المجتمع بمضاربة لحج .. هل من مغيث ؟

كتب / نايل عارف العمادي.

لم املك دموعي عند افتتاح كلية المجتمع في منطقتي هكذا تحدث احد اولياء الامور في منطقة هويرب التي تقع فيها كلية المجتمع  والتي تم تأسيسها في العام 2017م في فترة رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر وبجهود جبارة قام بها نائب التعليم الفني والمهني الاستاذ عبد ربه المحولي ولقد وسلمت ادارة الكلية آنذاك  لطاقم عمل من ابناء المنطقة بقيادة الدكتور الطيب الذكر علي  الزبير والاستاذ باسم الدباش وعدد من الاكادميين من ابناء المنطقة والذين كان لهم شرف تأسيس هذا الصرح التعلمي المعجزة في بلاد الصبيحة ذات الفكر القبلي المغلق ومع مرور الوقت وتعاقب السنين اهملت الكلية ولم تلاقي الدعم الكافي من  قيادات الصبيحة وهم كثر قيادة اثبتت الايام انهم  يمارسون التجهيل على ابناء جلدتهم فلم يكلف اي قائد  من هذه القيادات نفسه لزيارة الكلية وتلمس همومها واحتياجاتها كلية المجتمع بمضاربة لحج صرح تعليمي طالهُ النسيان  وتنكر له الجميع وكأنٌ قاعات ا لدراسة  تقدم جرم يعاقب عليه القانون اوفكراً متطرف يساعد على تفكيك المجتمع  كلية المجتمع التي قاطعها  الجميع ودخلت ضمن حسابات سياسية ضيقة وتصفية للحسبات بين الخصوم اراد الجميع لكلية المجتمع الفشل ولكنهم فشلوا وانتصر العلم على الجهل رغم قلة الامكانات والعجب كل العجب ان هناك من يصف هؤلاء القادة باوصاف واهية بعيدة كل البعد عن الحقيقة افلا يعلم هولاء القادة ان التاريخ خلد  الرئيس الشهيد سالمين ومازال  حبه في قلوب كل اليمنيين تتوارثه الاجيال جيلاً بعد جيل خلد التارخ  سالمين لانه اهتم بالتعليم وشيد المدارس

كنت قد زرت كلية المجتمع في هويرب والتي تقع في مبنى مدرسة الشهيد سالمين  فوجدتها تفتقد لكل شيء ولم تتحصل على شي. وجدتها تفتقد لابسط المقومات من مبنى وكادر  تعليمي وأجهزة ومعدات فليس لها  الا الاسم 
وفي اثناء هذه  الزيارة تحدث الي  عدد من الطلاب راجيين نقل همومهم ومطالبهم. الطالب وليد عوض.سنة ثاني تمريض تحدث  بكل اسى والم لما وصل اليه حال الكلية حسب وصفه فقال لم نلمس اي اهتمام بهذ الصرح التعليمي من قبل الجهات ذات الاختصاص وليس هناك اي دعم مالي ينتشل الكلية مماوصلت إليه. فالكلية اليوم تواصل عملها بجهود ذاتية من قبل اعضاء هئية التدريس وكلاً على حسابه الطالب محمود حلمي سنة ثاني قسم الحاسوب ابى الا ان  يشاركنا الحديث وايصال رسالته الى قيادة الصبيحة من قيادات مدنية وعسكرية ورجال اعمال فقال عليهم الاهتمام بهذا الصرح المهم والتعليمي الذي اصبح عاجز عن مواصلة العملية التعليمية بسبب غياب الدعم المالي وعدم توفر الميزانية الازمة  بدوره الطالب زايد عبد القوي سنة ثاني تمريض قال كان حلمي ان اكون دكتور والتحقت بالكلية لتحقيق هذا الحلم بعد اكمالي مساق البكالوريوس في الكيمياء . لكن غياب الدعم ونقص الكادر  التدريسي وانعدام المعدات التطبيقية في الكلية حطمت هذا الحلم بداخلي وبدات افقد الامل بتحقيقه

الجدير ذكره هنا ان الكلية تحوي اربعة  اقسام هي التمريض والقبالة والمحاسبة والحاسوب وكلها تفتقر للمعدات التطبيقية والكادر المتخصص اما الطالب محمد ابراهيم سنة ثاني تمريض. فقال احب ان اتوجه  بكلمة شكر  للمرابطين في هذه الكلية والذين يبذلون جهود كبيرة ويتحملون عناء السفر وعلى حسابهم الخاص من محافظة عدن ولحج وعلى راسهم الدكتور كمال الصبيحي عميد الكلية والاستاذ عبد الملك الصبيحي نائب العميد لشؤون الطلاب واعضاء هيئة التدريس واعضاء قسم التسجيل ممثلاً بالاستاذ واثق وزير فهولاء يجب ان يشكروا لانهم  يخدمون المجتمع هولاء هم الوطنيين.وقادة التنوير في زمن المنافقين والدجالين وعبيد المادة

واختم هنا بدوري  بمناشدة وكلي رجاء وامل ان تجد من يسغي لها على  ان يتم تخصيص جزء من ايرادات الجمرك في راس العارة لصالح الكلية لمساعدتها في مواصلة رسالتها التنويرية والخدمية لابناء الصبيحة والذين حرموا على مدار السنوات الماضية من كل المشاريع التنموية والخدمية

أفلا يستحق هذا الجيل جزء من الاهتمام والرعاية ؟