آخر تحديث :الخميس-25 يوليه 2024-03:59م

مجتمع مدني


حفل كبير وختام مميز لبرنامج الذكرى الأولى لوفاة الداعية والمفكر الإسلامي أبوبكر المشهور بأحور

الجمعة - 21 يوليه 2023 - 10:38 ص بتوقيت عدن

حفل كبير وختام مميز لبرنامج الذكرى الأولى لوفاة الداعية والمفكر الإسلامي أبوبكر المشهور بأحور

احور (عدن الغد) خاص:

اختتم أهالي مدينة أحور -مسقط رأس- الداعية والمفكر الإسلامي والعالم الرباني الحبيب "أبي بكر العدني بن علي المشهور" في خيمة منتدى أحور الثقافي برنامج فعاليات الحولية الأولى في الذكرى الأولى لوفاة الحبيب "أبي بكر العدني بن علي المشهور" والتي استمرت لمدة 5 أيام برعاية مجلس مكتب الموجه العام لأربطة التربية الإسلامية ومراكزها التعليمية والمهنة وبتنظيم رباط المشهور ومنتدى أحور الثقافي وبمشاركة إذاعة جيل السلامة بأحور.

وقد ابتدت مراسيم اليوم الختامي بقراءة في (مختصر الحديقة النضرة في نظم السيرة النبوية العطرة) نظم صاحب الذكرى والمناسبة "الحبيب أبي بكر العدني"  ثم افتتح الحفل بقراءة آيات من الذكر الحكيم تلاها القارئ "صالح عبدالله جنيد" بعدها كلمة ترحيبية القاها الأستاذ "عبدالله ناصر الشظف" مدير رباط المشهور رحب من خلالها بالضيوف الوافدين من خارج المدينة وكذلك أسرة آل المشهور وجميع الحاضرين وكل من ساهم وشارك في رسم ملامح النجاح.

كما استضافت اللجنة التحضيرية للحلقة العلمية في المشهد الختامي حجاج بيت الله الحرام من أبناء مديرية أحور الذين كان لهم حضور بارز في حفل الختام ، وقد القى الحاج "أحمد ناصر الآشي" كلمة نيابة عن جميع الحجاج شكر من خلالها اللجنة التحضيرية على دعواتهم الكريمة ، وتحدث عن المشاعر الروحانية والمشاهد الإيمانية والأجواء الربانية التي يلتمسها الحاج في اطهر بقاع الأرض.

وفي كلمة أهالي مدينة أحور تحدث الدكتور "محمد عمر هنبه" عن مآثر ومحاسن ومكارم الحبيب "أبي بكر العدني" التي تفرد بها عن غيره ، مؤكداً ان الحبيب "أبي بكر العدني" كان مثال وقدوة في الأخلاق والرقي والمعاملة مع الجميع ولا سيما المعارضين لفكره ومنهجه ، كما دعى الدكتور "محمد عمر هنبه" أهالي أحور والسلطة المحلية بالالتفاف حول رباط المشهور كونه المرجع الأساسي في تربية الأولاد وصناعة الأجيال صناعة سليمة.

بينما القى كلمة الضيوف الأستاذ "عبدالرقيب العطاس" رئيس أمناء جامعة الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية والإنسانية أوضح من خلالها بالقول ان الحبيب أبي بكر المشهور كان ولا زال قائداً للمرحلة وانه لم يمت بل موجوداً بالعلم والأتباع والإرث الكبير الذي خلّفه من بعده ، مبيناً ان علم ( فقه التحولات) الذي أسسه الحبيب هو استنباط ذكي ومشروع نهضة للأمة الإسلامية ، معبراً عن سعادته البالغة بالجهود الكبيرة التي تبذل في مدينة أحور.

كما كان للشعر نصيب من الحفل البهيج حيث القيت قصيدتين الأولى للشاعر "محمد صالح الوعر" والثانية للشاعر "سعيد علي العمودي" ، وشهدت الفعالية اوبريت بعنوان (أنا العدني) من تأليف الحبيب "أحمد علي الشهور" قدمه نخبة من المنشدين ، بالإضافة الى عرض بروجكتر تناول المراحل التي عاشها الفقيد الراحل وإسهاماته الدعوية الى حين وفاته رحمه الله تعالى.

-صادر عن القسم الإعلامي بمنتدى أحور