آخر تحديث :الجمعة-24 مايو 2024-02:49ص

حوارات


مدير التسويق في الشركة الوطنية للأسمنت في لقاء صحفي مع "عدن الغد": منتجاتنا خاضعة للمقاييس والمواصفات العالمية

الأحد - 21 مايو 2023 - 03:55 م بتوقيت عدن

مدير التسويق في الشركة الوطنية للأسمنت في لقاء صحفي مع "عدن الغد": منتجاتنا خاضعة للمقاييس والمواصفات العالمية

((عدن الغد))خاص:

حاوره/ عارف الضرغام - قيصر ياسين

التقت عدن الغد بالمهندس ياسر عبد العزيز هائل دغيش مدير التسويق في شركة الوطنية للأسمنت الذي نشكره على حفاوة الاستقبال، حيث طاف بنا في أرجاء المصنع وأطلعنا كيف يتم الخلط بين المواد الجيرية والطينية وغيرها من والمضافات تعمل تحسين خصائص الأسمنت، وكيف يتم طحنها وصهرها في درجة حرارية عالية في فرن أسطواني إلى أن تتم الفلترة النهائية التي تنتج عنها المادة الاسمنتية ذات الجودة العالية، ومن ثم مرحلة التعبئة في أكياس خاصة، ومن ثم تسويقها إلى جميع محافظات الجمهورية، هذا المصنع الذي تحفه محمية جميلة تحتوي على العديد من نوادر الطيور والحيوانات والمغطاة بالنباتات الخضراء، إضافة إلى ملعب كرة قدم مغطى بالعشب الأخضر والسكن الداخلي وحاورته حول أوضاع الشركة ومصنعها الكائن في منطقة المسيمير بمحافظة لحج كأكبر مصنع اسمنت في اليمن، والأهداف التحديات التي تواجهها والطموحات التي تتوق إليها وخرج اللقاء بالحصيلة الآتية:

متى تاسست الشركة وكم تبلغ طاقتها الإنتاجية؟

تأسست الشركة الوطنية للأسمنت في الفترة 2006_2008م كإحدى شركات مجموعة هائل سعيد أنعم كأعرق مجموعة اقتصادية وصناعية وتجارية في اليمن، ساهمت وما زالت تسهم بفاعلية في التنمية المستدامة للوطن وكأول شركة من شركات القطاع الخاص تحصل على جائزة الاستثمار وتعمل بطاقة إنتاجية (1600000طن/سنوياً) وتم في بداية عام 2018 م  بتواسع الطاقة الإنتاجيةالى (2700000 طن/ سنويا).


متى بدأ الإنتاج وما نوعيته؟

بدأت الشركة بإنتاج أول كيس أسمنت بورتلاندي عادي بالعلامة التجارية أسمنت الوطنية في 19يوليو 2008م، حيث حرصت إدارة الشركة تزويد الأسواق بمنتج اسمنت الوطنية البورتلاند المقاوم للاملاح الكبريتات في عام 2010 و استمرت الشركة الوطنية للاسمنت في تنوع منتجاتها وقامت في عام 2013 بانتاج اسمنت الوطنية البورتلاند البوزلاني 
وايضا بعد دراسات تسويقية للمتطلبات السوق ،حرصت الشركة الوطنية للاسمنت تلبى تطلعات الزبائن لمنتج اسمنت التشطيبات بحيث يكون أقل تكلفه و تماسك اسرع.
قامت الشركة الوطنية للاسمنت بانتاج اسمنت الوطنية الخاص بالتشطيبات المنتج الجديد الرابع هو أسمنت خاص بالتشطيبات، تكلفته أقل وتماسكه أسرع، ويستخدم في أعمال اللياسة بأنواعها، وأعمال البناء، وأرضيات الأرصفة، وأعمال التبليط، ويتميز بسهولة الاستخدام والمسح في أعمال التشطيبات المنزلية، ويقلل من التشققات ويملأ الفراغات.


وما هي طموحاتكم؟

لدينا طموحات للتوسع وإدخال العديد من المنتجات الأسمنتية، حيث يجري وضع الخطط والبرامج لفتح خط إنتاجي جديد لتلبية طلبات السوق رغم ما تواجهه من عراقيل وصعوبات تبدأ من المستهلك وتنعكس سلبياً على الشركة.


ما هي التحديات والصعوبات التي تواجهكم؟

أهم التحديات والصعوبات التي نواجهها تتمثل بالطرقات التي تحتاج إلى صيانة، والميازين المنتشرة في كل مكان، والإجراءات الجمركية، ونقاط الجباية المنتشرة على مداخل المدن ومخارجها، وسعر الصرف، والاستيراد الخارجي للأسمنت لا وجود الى اجراءات جمركي عاليه يصعب منافس المنتجات المحلية، الأمر الذي يجعله منافساً قوياً للمنتج المحلي، بينما المنتج المحلي الذي يعمل على تشغيل العديد من الأيادي العاملة ويعيل الكثير من الأسر ويوفر للبلد العملة الصعبة، وهو في حاجة ماسة للتشجيع وتقديم العديد من التسهيلات، يتعرض للجبايات ويواجه العديد من الصعوبات والعراقيل،  فلا يصل إلى المستهلك إلا وقد تضاعف سعره.


كيف هي علاقتكم بالسلطة المحلية وهيئة الاستثمار بالمحافظة؟

نحن علاقتنا جيدة بكل الأطراف ذات الصلة بالشركة ولدينا العديد من التفاهمات مع هذه الجهات، وتحكمنا قوانين وضوابط يتم التعامل معها بموجبها.. ولعل من المهم هنا أن نتقدم بخالص الشكر والتقدير لكل من وقف ويقف معنا من هذه الجهات لتذليل الكثير من الصعوبات وتسهيل جميع الإجراءات.