آخر تحديث :السبت-22 يونيو 2024-09:49م

دولية وعالمية


انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي “تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية الجمعة

الجمعة - 17 مارس 2023 - 11:42 م بتوقيت عدن

انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي “تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية الجمعة

(عدن الغد)خاص:

أعلن الأستاذ الدكتور سمير الجمل نائب رئيس جامعة سليمان الدولية للشؤون العلمية والبحث، اليوم الجمعة، انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي “تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية على الدول العربية”، حيث سيعرض المؤتمر ٣٨ بحثا تم تحكيمها من قبل مجموعة من الأساتذة والعلماء وفق تخصصاتهم البحثية...

تبدأ الجلسة الافتتاحية اليوم ، بحضور رؤساء الجامعات الشريكة، يتلوها جلستين علميتين وفي اليوم التالي ستعقد خمس جلسات علمية وبعدها ستعقد الجلسة الختامية والتي ستتضمن مناقشات علمية حول فعاليات المؤتمر ثم ستتم تلاوة البيان الختامي للمؤتمر.

ووجه الجمل، الشكر والتقدير إلى كل من ساهم في إنجاز هذا المؤتمر من رؤساء وأعضاء اللجان كافة، متمنيا التوفيق جميعا في خدمة العلم والبشرية جمعاء.

وأشاد الجمل، بالعمل الجاد للتحضيرات النهائية للموتمر ليكون كامل متكامل ومستكمل لكافة النقاط التى يجب اثارتها خلال محاور الموتمر المتعددة وكلها تتعلق بالواقع  ولكن بأسلوب أكاديمي حول الحرب الروسية الأوكرانية وتداعياتها على الدول العربية.

وأشار إلى أن التحضير للمؤتمر كان متميزا وسوف تكون النتائج مرضيه جدا وسيكون الموتمر ناجحا بامتياز، متمنيا استفادة الاكاديميين والباحثين بالتوصيات والنتائج التى سوف تخرج من هذا الموتمر.

من جانبه، قال مدير عام المؤتمر الأستاذ الدكتور أسامة شعث نائب رئيس جامعة سليمان الدولية للشوون الادارية والطلاب، إن إدارة المؤتمر ورئاستها في جامعة سليمان الدولية والجامعات المشاركة وكافة لجانها تعمل بكل طاقاتها.

وتابع: بحمد الله أنهينا كافة الترتيبات والبرنامج والجلسات العلمية وأن برنامج الموتمر يتضمن لكل جلسة علمية الصورة الذكية الالكترونية وهي بمجرد الضغط على الصورة تدخل مباشرة الى الجلسة في وقتها.

وأكد شعث أن فعاليات الموتمر ستنطلق افتراضيا عبر البث المباشر برنامج الزوم اليوم الجمعة الساعة الخامسة مساء بتوقيت مكة المكرمة ليتناسب الموعد مع ظروف كافة الاساتذة والباحثين.

وأوضح أن الجامعة ورئاسة المؤتمر ولجانه قررت بالإجماع أن يكون ضيف الشرف للمؤتمر السيد ا.د نبيل شعث ممثل الرئيس الفلسطيني تقديرا له ولسجله العلمي وفكره العروبي وعمله السياسي والنضالي والدبلوماسي الكبير اسنادا للقضية المركزية للأمة الفلسطينية ولقضايا العرب عامة.

وأشار شعث إلى جهود رئيسة اللجنة الاستشارية الأستاذة الدكتورة حنان عبيد وكافة الأعضاء، مثمنا الجهود الكبيرة لرئيس اللجنة العلمية الأستاذ الدكتور علاء عبد الحميد رغم الوعكة الصحية الطارئة له، مؤكدا أن المحكمين وأعضاء اللجنة ورؤساء الجلسات من أميز المتخصصين في الجامعات العربية.

ونوه مدير عام المؤتمر، إلى أن لجنة التوصيات التي ترأسها الأستاذ الدكتور تركي القاضي بدأت عملها في الفرز العلمي والمهني لكافة التوصيات الواردة من الأبحاث.

من جانبه، قال المستشار محمد على حسن الأمين العام لجامعة سليمان الدولية، إن اقرار الأمم المتحدة فى المادة الثانية من ميثاقها ينص على حظر استعمال القوة أو التهديد بإستعمالها ضد سلامة الأراضي أو الاستقلال السياسى للدول الأخرى وذلك كقاعدة أمره تلتزم بها كل الدول.

وتابع: على خلاف ذلك أدت الحرب الروسية الاوكرانية إلى العديد من الانتهاكات الموثقة لحقوق الإنسان والقانون الدولى بشكل واضح ضد المدنيين والبنية التحتية المدنية لكل من الدولتين بما كان له تأثير سلبي إضافي على الاقتصاد العالمي فتسببت بمعاناة بشرية أدت الى هشاشة الاقتصاد العالمي ككل.

وواصل: على أثر ذلك تنطلق فعاليات مؤتمر جامعة سليمان الدولية “تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية على الدول العربية” بتفاعل دولى مؤسسى فى منطقتنا العربية وكذلك الأفريقية والدولية للخروج بنتائج علمية وتوصيات لها تأثير على صناع القرار فى دولنا، أملين فى الوصول لاتفاقيات تحد من التدهور الانسانى والاقتصادى فى العالم وفرض قيود على الزيادة الجنونية للأسعار فى السلع الأساسية للحد من المجاعات.

من جانبها صرحت البروفيسور حنان صبحي عبيد رئيس الهيئة الاستشارية العليا بالمؤتمر ومستشار الشؤون العلمية بجامعة سليمان الدولية بأن اللجان العلمية والتحضيرية والإعلامية أنهت كافة الاستعدادات لانطلاق المؤتمر العلمي الدولي المحكم الموسوم بــ “تداعيات الحرب الروسية الاوكرانية وآثارها على الدول العربية “، المزمع عقده اليوم الجمعة وبالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيون: جامعة سيدي محمد بن عبدالله/ المغرب، الجامعة اللبنانية/لبنان، جامعة القديس يوسف/ لبنان، جامعة المغتربين/ السودان، جامعة الاسراء/ فلسطين، جامعة 6 أكتوبر/ مصر.

وقدمت الدعوة لكافة المهتمين والباحثين للحضور والمشاركة في فعاليات المؤتمر لما يمثل من أهمية كبيرة في ظل التغيرات الراهنة، معتبره أن مخرجات ونتائج المؤتمر تمثل أهمية كبيرة لما يتناوله من محاور مهمة على الصعيدين الإقليمي والعالمي.