آخر تحديث :الأحد-19 مايو 2024-07:43م

صحافة ساخرة


(صحافة ساخرة): محافظ أبين يفتتح اثنا عشر الف وحدة سكنية هدية من (صنعاء) لأبناء زنجبار

السبت - 10 أغسطس 2013 - 05:53 ص بتوقيت عدن

(صحافة ساخرة): محافظ أبين يفتتح اثنا عشر الف وحدة سكنية هدية من (صنعاء) لأبناء زنجبار
الصورة تعبيرية ومأخوذة من الانترنت فهي لا تمت للواقع بصلة

زنجبار(عدن الغد)خاص:

افتتح السيد جمال بن العاقل محافظ ابين ورئيس السلطة المحلية في المحافظة اليوم اثناء عشر الف وحدة سكنية موزعة على مدينة زنجبار والأحياء القريبة منها , تبرعت بها حكومة صنعاء وقوى وجهات سياسية خيرة في سلطة اللقاء المشترك والمؤتمر الشعبي العام وشيوخ قبائل لصالح ابناء مدن زنجبار وجعار.

 

وبث التلفزيون اليمني صورا لمحافظ ابين وهو يقص شريط الافتتاح وسط احتفالات شعبية مصحوبة برقصات من التراث الأبيني الاصيل , وصور اخرى والعاقل يؤدي مع عامة الناس رقصة الدحيف في اجواء فرائحيه صاخبة.

 

 

وفي تصريح لوسائل الاعلام اليمنية قال العاقل " أن افتتاح هذا المشروع الضخم (مشروع بناء  اثنا عشر الف وحدة سكنية في زنجبار) اتى بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضل القيادة السياسة الحكيمة للمن الجديد ممثل بفخامة الأخ المشير الركن عبد ربه هادي رئيس الجمهورية اليمنية العربية الاسلامية".

 

 

وأكد العاقل جمال " أن هذا المشروع اتى كتعويض لأبناء زنجبار الذين تعرضت منازلهم لتدمير جراء الحرب التي دارت قبل عامين هنا , وتعرضت منازل ابناء زنجبار لتدمير والتخريب على يد العناصر المسلحة انصار الشريعة وبعض التيارات المتطرفة (حسب وصفه).

المحرر : هذه الاخبار متخيلة ولا اساس لها من الصحة وهي انتقاد للواقع المعاش بصورة ساخرة

 

واستعرض العاقل مع مقاولي المشروع كيف تم انشاء المشروع والتخطيط لها , وقال بعد الحرب التي دمرت ابين وزنجبار تحديدا فكرا في كيفية تعويض المتضررين وبعد نقاشات وطلوع ونزول الى ومن صنعاء ابدت الكثير من الشخصيات السياسية والقبلية استعدادها في صنعاء لتبرع بدعم مشروع بناء اثنا عشر الف وحدة سكنية تعويض لملاك اثناء عشر الف منزل تعرضت لتدمير اثناء الحرب.

 

وأضاف " كما قلنا لكم بعد تعب جهد كبيرين بذلناها طوال العام الماضي 2013م , وفقنا في انجاز كل هذه الوحدات السكنية في مدة قليلة لا تتجاوز النصف عام.

 

وأمام مجسم المشروع , كشف العاقل عن الجهات التي تبرعت وقال أن الشيخ حميد الأحمر واخوانه تبرعوا ببناء 5000 وحدة سكنية في حين تبرع الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح وعلي محسن الأحمر ببناء 4000 وحدة سكنية وتبرع شيوخ قبائل بكيل وحاشد ببناء 2000 وحدة وتبرع الرئيس اليمني عبد ربه هادي من ماله الخاص ببنا الف وحدة سكنية.

 

وأوضح العاقل أن المشروع شمل ايضاً الى جانب الوحدات السكنية مدارس ومعاهد واسواق للخضار والفواكه والاغنام والصيد.

 

وعبر المواطنون عن سعادتهم بهذا المشروع الحيوي الهام .. شاكرين للمحافظ العاقل جهوده التي بذلها من اجل انجاز هذا المشروع في هذه المدة الزمنية القصيرة.

 

وكانت مدينة زنجبار قد تعرضت للتدمير خلال الحرب التي دارت على جنباتها بين العناصر المسلحة وقوات الجيش بعد ساعات من تسليم زنجبار للجماعات والمسلحة من قبل الجيش والأمن اليمني في العام 2012م.