آخر تحديث :الأحد-19 مايو 2024-09:45م

صحافة ساخرة


صحافة ساخرة : مقتل 3 من نشطاء الحراك الشمالي برصاص قوات الأمن الجنوبية ومصدر رسمي يصفهم بالحراك القاعدي

السبت - 22 يونيو 2013 - 12:37 م بتوقيت عدن

صحافة ساخرة : مقتل 3 من نشطاء الحراك الشمالي برصاص قوات الأمن الجنوبية ومصدر رسمي يصفهم بالحراك القاعدي

صنعاء ((عدن الغد))خاص

لقي 3 من نشطاء الحراك الشمالي المنادي باستقلال الشمال عن الجنوب الذي توحد معه قبل 21 عام مصرعهم برصاص قوة أمنية من جهاز الأمن الجنوبي كانت  تحاول تفريق محتجين بالقرب من باب اليمن وسط مدينة صنعاء التي كانت عاصمة للشمال حتى العام 1994 .

 

وقال الناشط في الحركة الوطنية الشمالية علي ناجي مسعد ان قوة من جهاز الأمن الجنوبي قمعت متظاهرين شماليين بالقرب من باب اليمن حيث كانوا يستعدون لاقامة مهرجان جماهيري والانطلاق في مسيرة سلمية في ذكرى سقوط مدينة صنعاء بيد قوات جنوبية في العام 1994 .

 

وقال "مسعد" ان قوات الأمن الجنوبية قدمت إلى المكان واطلقت الرصاص الحي بشكل مباشر على روؤس واجساد المتظاهرين موضحا ان حصيلة القتلى بلغت حتى اللحظة 3 أشخاص .

 

وشوهد العشرات من بائعي الكدم واللحوح وبنت الصحن وهم يفرون من المكان ويتدافعون هربا من إطلاق الرصاص العشوائي  الذي وصف بالكثيف .

 

وقال بيان صادر عن الحركة الوطنية الشمالية وصدر لاحقا ان أعمال القمع التي تمارسها قوات الأمن الجنوبية بحق متظاهرين شماليين عزل امر لايمكن القبول به مؤكدا ان النضال السلمي سيستمر حتى تحرير الشمال من الاحتلال الجنوبي .

هذه الاخبار متخيلة ولا اساس لها من الصحة وهي انتقاد للواقع المعاش بصورة ساخرة

واستغرب البيان تجاهل وسائل الإعلام العربية لأعمال القمع التي تمارسها قوات الأمن الجنوبية بحق متظاهرين مؤكدا ان سيطرة الجنوبيين على وسائل الإعلام هذه لا يعني ممارسة التعتيم على وقائع القتل هذه .

 

وقال احد المتظاهرين ان جنود من قوات الأمن الجنوبية كانوا يطلقون النار بشكل مباشر على رؤس واجساد المتظاهرين .

 

وأضاف بالقول :" ايش من امن هذا هذا احتلال ياعزي .. مابلا كانت مظاهرة سلمية إلا والجنوبيين وصلوا وهات لك ياقراح .. ادوا لنا وطننا الله لاسامحك ياعلي عبدالله دخلتنا بوحدة خربت حياتنا.

 

على صعيد متصل نفت الحكومة الجنوبية  صحة قيامها بأي أعمال قتل ضد متظاهرين في صنعاء زاعمة ان ماحدث هو تسلل مسلحين إلى وسط المتظاهرين وقيامهم بإطلاق النار على جنود الأمن والمتظاهرين أنفسهم .

 

وقال مدير امن مدينة صنعاء العميد "سليمان كوكني"  في تصريح للتلفزيون الجنوبي الحكومي ان هنالك عناصر من تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة هي من أطلقت النار على المتظاهرين مؤكدا ان هذه التظاهرات تحولت إلى (حراك قاعدي).

 

وقال "الكوكني" الذي يشغل منصب مدير امن مدينة صنعاء منذ ست سنوات بلهجة عدنية واضحة :" ياجماعة لاتصدقوش الهدرة دي دونا حراك قاعدي حراك ايراني سكتنا شهور قلنا عويلة بيعقلوا يجوا يقولوا لك ثورة ثورة ياشمال وبيطردوا الاحتلال .. ايش من احتلال بالله مايشوفوا النهضة والعمران دونا بقرانين .