مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 14 مايو 2021 05:15 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة


السبت 17 أبريل 2021 09:29 مساءً

فساد الشرعية أرهق أقلامنا وفشلها قتل أحلامنا

في السنوات الست الماضية التى شهد فيها الوطن ومازال يشهد أسوأ حرب كارثية وأعلى نسبة فساد سياسي وإداري واخقتصادي وأكبر مأساة بشرية وانقسام شعبي وقف أغلب رجال الإعلام والأدب والصحافة والثقافة في صف الشرعية وحكوماتها المتعاقبة وساندوا وبكل قوتهم جيشها الحكومي ومقاوماتها الوطنية والشعبية والتمسوا الاعذار الكافية لأخفاقاتها المتواصلة وغطوا بحرفتهم على العديد من أخطائها المتعمدة وبذلوا كل طاقاتهم لنصرتها المرجوة وأحرقوا أعصابهم دفاعاً عن قيادة شرعيتها الضائعة.....

وبالرغم من هذا التأييد والمؤازرة التى حظت به هذه الشرعية من قبل هؤلاء الإعلاميين والصحافيين والكتاب وأصحاب الأقلام الحرة إلا أنها لم تسلك الطرق الشرعية ولم تلتزم بالتوجهات القانونية والدستورية ولم تتجنب مسالك الفشل والفساد والاعمال الاجرامية ولم تترفع عن الصغائر وعن ممارسات الاعمال العدوانية والاقصائية وفشلت في كل جوانب ومجالات الحياة المختلفه وأساءت لمسمى الشرعية واستمرت حكوماتها بسياستها العبثية وخالف جيشها للمعاني العسكرية ولقيم الجندية وسقط أمنها في مستقع الانفلات والعبثية وسودت بوجوه الكتاب والاعلاميين والقامات الوطنية وارهقت الأقلام الحرة والشريفه وانحرف مسارها إلي الإتجاه الخاطئ ومساراته السلبية والعكسية لتصبح هذه الشرعية المعيبة والمخزيو بعد سقوطها هدفاً للاقلام المخلصة والوطنية التى حاولت خلال هذه الفترة وهذا المشور الطويل من الفشل أن توضح لها عيوبها وتبين لها اسباب فشلها وتقرب لها طرق علاجها وتطالبها بتصحيح أخطائها وبالعدول عن فسادها....

إلا أنها وبالرغم من كثافة النقد الموجه إليها وانخفاض نسبة مؤيديها  نجاهلت الشعب وخيبة الأمل وأرهقت بجلادتها واستهتارها الأقلام وقتلت بفشلها وغطرستها التطلعات والاحلام وتعندت الاستمرار في مشوار الفساد والظلام..

 

تعليقات القراء
540700
[1] كلّ كلامك صحيح..فلماذا تعوّلون على "طرطور"..؟!
السبت 17 أبريل 2021
رياض حسين القاضي - إبن عدن | المنفئ الألماني - هانوفر
(كلّ كلامك..صحيح)..لكن..(لماذا مازلتم تعوّلون) على "طرطور"..و(الفتّالين حوله)..؟!ثمّ أين حبايبك ب(زرائب الأصلاح الأخوانجي/الأحمري/الزّنداني/صعتري)..؟!بل أين (حمّودة مخلافي)..؟!وأين (صوت.."توكّل..ثعبان")..هل نسوا (تعز) و(أهل تعز) كما نسوا (بقيّة اليمن)..وأرتهنوا فقط ل(المال القطري)..؟!وأين (أدوار "نخبة الحالمة" - تعز) في (حلّ كوارث أهل تعز عموما)..؟!(كلّ..كلامك..صحيح)..ولكن..هل "شرعيّة الطّرطور الرّاقد" و"الملجّع" و"المشترح"..و(حثالات "التحالف" الأعرابي) هم "أملكم" في (حلحلة..متواليات المأساة اليمنيّة)..؟!

540700
[2] كلّ كلامك صحيح..فلماذا تعوّلون على "طرطور"..؟!
السبت 17 أبريل 2021
رياض حسين القاضي - إبن عدن | المنفئ الألماني - هانوفر
(كلّ كلامك..صحيح)..لكن..(لماذا مازلتم تعوّلون) على "طرطور"..و(الفتّالين حوله)..؟!ثمّ أين حبايبك ب(زرائب الأصلاح الأخوانجي/الأحمري/الزّنداني/صعتري)..؟!بل أين (حمّودة مخلافي)..؟!وأين (صوت.."توكّل..ثعبان")..هل نسوا (تعز) و(أهل تعز) كما نسوا (بقيّة اليمن)..وأرتهنوا فقط ل(المال القطري)..؟!وأين (أدوار "نخبة الحالمة" - تعز) في (حلّ كوارث أهل تعز عموما)..؟!(كلّ..كلامك..صحيح)..ولكن..هل "شرعيّة الطّرطور الرّاقد" و"الملجّع" و"المشترح"..و(حثالات "التحالف" الأعرابي) هم "أملكم" في (حلحلة..متواليات المأساة اليمنيّة)..؟!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  عندما يكون العيد غير سعيد ولا مبارك عليك،، تتوالى الأحزان تباعا عليك،، بداية من القات الذي تكتشف أنه
إلى آخر ليلة وأطفالي يتوسلوني أن أشتري لهم بدلة العيد، ولكن كل محاولاتي فشلت، فقد طرقت كل الأبواب، ولم
  كتب /معين اللولي تختلف العادات والتقاليد العيدية من منطقة لاخرى في قبائل الصبيحة، لكنها تعد عادات تقتبس
العيد في مناطق سيطرة ميليشيات  الحوثي الارهابية لا وجود له. لا فرحة لا ابتسامة لا معايدة لا أجواء عيدية. صار
إلى الصابرين على شظف العيش، المحتسبين حسن العاقبة في كل أمر، إلى الشيخ الكهل، والأم المسنة، الأخت الصابرة
ولى شهر رمضان الفضيل، بكل مافيه من شعائر دينية وأعمال روحانية وابتهالات ربانية وصدقات وحسنات، نسأل الله
شبابنا هم عماد الدين الاسلامي شبابنا هم عماد المستقبل شبابنا هم فرحة كل الوالدين شبابنا هم يوماً سيقوم عليهم
حقاً إنه يوم جميل .. جميل بجمال الثياب التي تزيننا ..وبهي ببهاء النور الذي تتهل به وجوهنا.. وسعيد بطعم السعادة
-
اتبعنا على فيسبوك