مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 13 مايو 2021 10:43 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة


الخميس 08 أبريل 2021 07:44 مساءً

قالوا البحسني يلوح بتقديم استقالته !!

التلويح بتقديم الاستقالة هو قياس النبض هل يريدونه محافظ اولا !!!!

ذي الحركات معروفة وهدفه الاساسي اما تقدمون لي دعم ( اموال ) او باقدم استقالتي .
وحتى لو قدموا له اموال سيقوم بصرفها لتجار الطاقة المشتراه !!
ولن تحل مشكلة الكهرباء كما سبق وصرفوا له أموال سابقا بحسب تقرير منسوب للحكومة نشر العام الفاىت
ملف الكهرباء بحضرموت يحتاج تغيير جذري .
وبناء منظومة كهرباء خالية من رواسب الفساد الماضي والحاضر المشبعة بعقود شراء الطاقة المفخخة بالفساد.
وإلأ سنظل في نفس الدوامة مع كل صيف ياعالم ياناس عندما تتوفر الإرادة بحل ملف الكهرباء ستحل ولكنها من الصعب الجمع بين المايلان للفساد وبين الارادة في توظيف المال لهدف وغاية اولوية تتمثل في قرار شجاع ان تتوجه الاموال لمشروع استراتيجي لتأسيس مشروع حيوي محطة للكهرباء لاتقل عن 300 ميجا قابلة للزيادة بساحل حضرموت تشتغل اما بالغاز او كهروحرارية .
وهناك شركات كبرى في العالم ستنفذ المشروع لم تنعدم الحلول .
أو يكون المحافظ على قدر من الصراحة ويعلن الجهة أو الطرف الذي يهدده بعدم معالجة ملف كهرباء ساحل حضرموت .
واذا كان لديه تفاهم مع تاجر انه سيوفر مشروع محطة قطاع خاص يجب ان يعلن للناس .
اما الأستمرار في تبديد الاموال في مشلريع غير مهمة ولتجار الطاقة المشتراه فهذا عبث واستهتار ...
ولن تفلح في توظيف احتجاجات الشارع للضغط على الحكومة أو بحديثك أن الكهرباء مز مهام الحكومة ؟؟
وانت أول من بام بتوقيع عقود انشاء محطة الشحر الجديدة وشراء طاقة من تجار خلال الاسبوعيين الماضيين ؟
خلاصة ... المشكلة لست في الاموال وادارتها بل في العقل والارادة والقرار .

عوض كشميم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
إلى آخر ليلة وأطفالي يتوسلوني أن أشتري لهم بدلة العيد، ولكن كل محاولاتي فشلت، فقد طرقت كل الأبواب، ولم
  كتب /معين اللولي تختلف العادات والتقاليد العيدية من منطقة لاخرى في قبائل الصبيحة، لكنها تعد عادات تقتبس
العيد في مناطق سيطرة ميليشيات  الحوثي الارهابية لا وجود له. لا فرحة لا ابتسامة لا معايدة لا أجواء عيدية. صار
إلى الصابرين على شظف العيش، المحتسبين حسن العاقبة في كل أمر، إلى الشيخ الكهل، والأم المسنة، الأخت الصابرة
ولى شهر رمضان الفضيل، بكل مافيه من شعائر دينية وأعمال روحانية وابتهالات ربانية وصدقات وحسنات، نسأل الله
شبابنا هم عماد الدين الاسلامي شبابنا هم عماد المستقبل شبابنا هم فرحة كل الوالدين شبابنا هم يوماً سيقوم عليهم
حقاً إنه يوم جميل .. جميل بجمال الثياب التي تزيننا ..وبهي ببهاء النور الذي تتهل به وجوهنا.. وسعيد بطعم السعادة
  شرف الكبسي  ينبغي علينا أن ندرك أن الله يحب أن يتقبل صيامنا خاليًا من كل الشوائب والأخطاء التي حصلت منا
-
اتبعنا على فيسبوك