مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 11 أبريل 2021 04:27 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات


ارتفاع أسعار الأسمدة الكيميائية وشحتها .. دفع بمزارعي وادي حضرموت لإيجاد بدائل محلية!

الأحد 07 مارس 2021 12:43 مساءً
حضرموت(عدن الغد) تقرير/ خالد بلحاج :

ارتفاع أسعار الأسمدة الكيميائية بنسبة نحو 220% عن السنوات الماضية مع اختفائها في الاسواق المحلية كلياً أحياناُ ومنع قوات التحالف من دخول أصناف منها الى البلاد خشية إساءة استخدامها من قبل أطراف الصراع خلق أزمة زراعية ضاعفت من معاناة الآلاف من المزارعين بوادي حضرموت وهدد محاصيلهم وكبدهم خسائر اقتصادية كبيرة في ظل عدم وجود بدائل كافية, لذلك لجاء المزارعين لإيجاد حلول محلية تنقذ محاصيلهم ..
البدائل.
يقول المزارع " سالم سعيد " : " حاولت إيجاد بدائل طبيعية تكفيني من استخدام الأسمدة الكيميائية فتكللت المحاولات بالنجاح مؤخراً , ويضيف : " عملت على توفير الأسمدة المحلية الطبيعية من الأشجار والدمان ( مخلفات المواشئ) وحققت التجربة نجاحاً في المزروعات من دون كيماوي " مشيراُ ان تجربته حققت له وفرة في المحاصيل وحافظت على تربته الزراعية بصورة أفضل مما تفعله الأسمدة الكيميائية "
يشاطره الرأي زميله محمد فرج حيث قال:" نظراُ لغلاء الأسمدة الكيميائية وشحت وجودها في الأسواق بسبب منع التحالف من دخولها وفي هذه الظروف خلق أزمة زراعية فاضطررنا للبحث عن بدائل محلية من السماد الطبيعي وكانت التجربة ناجحة وشجعت على الزراعة التي تعاني من نواحي عدة ومن أبرزها ارتفاع المحروقات والبذور وقطع الغيار وعدم الدعم من قبل الحكومة "
تكاليف الإنتاج. 
يقول رئيس جمعية تريم الزراعية " ناصر باخريبة" : " ان أهم أسباب غياب الأسمدة هي الحرب الدائرة في البلاد إضافة الى تشديد الرقابة على دخولها " مضيفاُ بالقول : " الأزمة في الأسمدة ضاعفت من تكاليف الإنتاج وهو ما أسهم بدوره في ارتفاع أسعار المنتجات الزراعية والغذائية في السوق المحلية "
تبعات كثيرة لحضر واختفاء بعض الأسمدة الزراعية لم تستطع البدائل المحلية تجاوزها ما أثر سلباً على كمية الناتج المحلي من المحاصيل الزراعية في الأسواق المحلية .


المزيد في ملفات وتحقيقات
(تقرير) يبحث في ما أنتجه غياب الدولة في عدن والمحافظات الجنوبية من احتدام الصراعات القبلية والمناطقية
كيف تسبب غياب الدولة بغرق عدن في الصراعات المناطقية والقبلية؟ أين أبناء عدن (اللا قبليون) من هذه الصراعات؟ من أعاق حضور الدولة ومن المسؤول عن هذا التفكك المجتمعي..
(تقرير) .. مركز العزل الرئيسي في عدن قضية رأي عام.. أين الحقيقة!
تقرير يرصد اتهامات طبيبة لمسؤولين في وزارة الصحة بفساد إداري ومالي فيمركز العزل والرد الرسمي وردود الأفعال الأخرى.. د. زهى السعدي: تفاجأت بالفساد والاستغلال
حرب اليمن توسع عمالة كبار السن: مشقة وأجور زهيدة
يكابد العامل اليمني، مانع الحمري (68 عاماً) من أجل توفير لقمة العيش لأسرته المكونة من تسعة أفراد، بالعمل في مهن شاقة رغم كبر سنه بأجر زهيد، في البلد الذي يعاني من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات تابعة لطارق صالح تهاجم قوات تابعة للإنتقالي بعدن
ناشط بالحراك الجنوبي: هذه أسباب تأييدي للوحدة اليمنية ورفض الانفصال
عاجل: مسلحون يستولون على سيارة مأمور صيرة بقوة السلاح
الرائد ابومهتم الصمدي يكشف اسباب تقديمه للاستقاله من منصبه
جنود من النخبة الشبوانية يقطعون طريقا رئيسية بعدن ويحتجزون شاحنات
مقالات الرأي
عدن مقبلة على صدام مسلح وشيك يجري تصويره على أنه بين الشمال والجنوب أو بين حكومة شرعية ومليشيات متمردة
تعرفت إلى الصديق علي جازع سالم لأول مرة في مودية بعد أن نصحني الوالد بزيارة والده اللذين كانت تربطهما علاقة،
المؤسسة الاقتصادية من بين المرافق التي تدار بحنكة رجل مسؤول، فمنذ أن تسلم العميد سامي السعيدي هذه المؤسسة،
تمر الأيام والأشهر على وعود وردية اللون ، وحقن " مخدرة " لأمتصاص الشارع والوسط الرياضي في مديرية خورمكسر في
العنوان أعلاه للكاتب والمفكر الفرنسي أوليفيه روا الذي عنون كتابه بعنوان ” الجهل المقدس ” ، وتحدث فيه عن
هناك اشخاص اثرياء،، وقد يكونوا غير ذلك لكنهم عايشين حياتهم في رخاء من خلال التمصلح والارتزاق والنفاق مع من
الموت يحصد الناس في هذه الايام دون وداع أو سابق إنذار . تفشي الوباء والحميات وكورونا وغيرها من الأمراض
  كتب / علي بن شنظور تابعت منذُ أمس المئات من ردود الافعال في يافع والجنوب بشكل عام بين مرحب بخطوة نجل سلطان
 عمار التام    يخوض الجيش الوطني معاركه على امتداد جغرافيا اليمن خلال ست سنوات من المواجهة مع مشروع
  ياسين سالم كاتب وباحث سعودي من الضروري أن تعمل رئاسة الجمهورية على توجيه الحكومة في عدن ، لإتخاذ القرارات
-
اتبعنا على فيسبوك