مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 13 مايو 2021 09:27 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة


الأحد 07 فبراير 2021 05:45 مساءً

وجوه خدعتنا بالوطنية والنضال طويلاً

لن تستقر البلاد في ظل غياب العدالة الاجتماعية و دفن الضمير ، لن يرتقي وطن في ظل وجود وجوه ادمنت الفساد ليل نهار وسرقت كل شيء جميل فيه ، حال المواطن والموظف أصبح سيء جداً وتحولوا الى شقاه لإعالة كروش الفساد التي تهتف ليل نهار يحيا الشعب يحيا النضال .

مواقف مرت دفعت الكثير الى الندم انهم وقفوا مع شرعية هشة بنت نفسها على رمال الكذب والتضليل ، اسعار تشتعل ودولار يقفز ووديعة سعودية ضاعت في دهاليز  حوت البنك و تجار قتلت اسعارهم المواطن ، ومناضلين في جبهات القتال بلا غذاء ودواء ويجلب لهم الأكل المواطن ولا ملابس او بطانيات تقيهم البرد القارس وهم يدافعون عن شرعية تتحدث عنهم بالشعارات لكنها لم تقدم لهم شيئا .

يأكلون يسرقون ويعبثون ويهتفون يومياً يحيا النضال ويحيا الشعب ، موظف يجوع ويعاني قهر واقع الحال ولم يناقش لحاله الموجع ، وموطن تشرد وتعذب تاركاً ارضه ومنزله للخراب وهم يعيشون النعيم ،.

كان الكاتب الساخر محمود السعدني محقاً عندما قال ناضلنا لسنوات بكل صدق لكن اعترف اننا كنا حمقى فقد اتضح لنا انهم خدعونا .

في طنا لا تجد فيه سوى وجوه ادمنت الفساد تجيد سبك الحكايات و التزلف والمدح و تحصل على مكرمات بلاحدود وقيادات بلد بنت امبراطوريات على حساب المشاريع التي لم ترى النور وتمت مكافئتها وهناك من ينادي بالوطنية والسيادة بعدما باعها واكل الحلال مع الحرام .

المحزن ان الناس تموت وتقاتل وابناء المسئولين لهم المنح والكليات العسكرية والوظائف وابناء البسطاء وجدوا للدفاع عنهم .

الوطنية لديهم هي التستر والعبث ، الوطنية في نظرهم هي ان تأكل وتنهب انت ومن حولك وحاشية المدح .

كفرت بإن وجوه أدمنت العبث والفيد ستقودنا الى دولة العدالة والمساواة وستحرر وطنا من ظلم وقهر وتجعلنا نعيش في النعيم وهي تمارس ذات السلوك وتتشظى كل يوم ..

فقد خدعونا بالوطنية زمناً واتضح انهم مشروع هدم للقيم والأخلاق والمثل العليا.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  كتب /معين اللولي تختلف العادات والتقاليد العيدية من منطقة لاخرى في قبائل الصبيحة، لكنها تعد عادات تقتبس
العيد في مناطق سيطرة ميليشيات  الحوثي الارهابية لا وجود له. لا فرحة لا ابتسامة لا معايدة لا أجواء عيدية. صار
إلى الصابرين على شظف العيش، المحتسبين حسن العاقبة في كل أمر، إلى الشيخ الكهل، والأم المسنة، الأخت الصابرة
ولى شهر رمضان الفضيل، بكل مافيه من شعائر دينية وأعمال روحانية وابتهالات ربانية وصدقات وحسنات، نسأل الله
شبابنا هم عماد الدين الاسلامي شبابنا هم عماد المستقبل شبابنا هم فرحة كل الوالدين شبابنا هم يوماً سيقوم عليهم
حقاً إنه يوم جميل .. جميل بجمال الثياب التي تزيننا ..وبهي ببهاء النور الذي تتهل به وجوهنا.. وسعيد بطعم السعادة
  شرف الكبسي  ينبغي علينا أن ندرك أن الله يحب أن يتقبل صيامنا خاليًا من كل الشوائب والأخطاء التي حصلت منا
حكايات وقصص وروايات حقيقية واقعية عشناها مع شخصيات عدنيه ياما تناولها وتداولها وتواترت على مدى أجيال عبر
-
اتبعنا على فيسبوك