مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 02 مارس 2021 04:09 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 21 يناير 2021 10:32 صباحاً

مامصير المجلس الاقتصادي الأعلى باتفاق الرياض ؟

 

مامصير المجلس الاقتصادي الأعلى في آلية تسريع تنفيذ #إتفاق_الرياض.ولماذا لم يجتمع الى اليوم للوقوف أمام عودة كارثة انهيار صرف العملة المحلية واتخاذ حلول إنقاذية وتدابير عاجلة بدلا من الهروب بالبلد وقوت شعبه، نحو كارثة محتومة تهدد الجميع، بدفن الرؤوس في التراب وكأن الأمر لا يعنيهم!

ولماذا لم يعين أويعلن رسميا حتى اليوم،هوية أعضاء المجلس الاقتصادي إلى جانب رئيسه معين عبدالملك رئيس حكومة المحاصصة الفاشلة على كل المستويات والملفات حتى اللحظة؟

ومتى يدرك رئيس الحكومة والمجلس - المتآمر مع سيده، على حل اللجنة الاقتصادية لصالح إعادة تشكيل مجلس اقتصادي برئاسته - أن صرف الريال يقترب اليوم مجدداً من ال٩٠٠ريال وسط فشل مصرفي وتخبط إداري كارثي للبنك المركزي المفترض بعدن وعجز حكومي عن إيجاد أي حلول او معالجات لوقف التراجع المتسارع في قيمة صرف العملة الوطنية امام بقية العملات

وهل آن له واسياده أن يستوعبوا، ان موجة التلاعب الأخطر اليوم بسعر الصرف، لن تكون قابلة للتراجع كما كانت سابقاتها،بفعل تخوف الصرافيين والمتلاعبين بقيمة العملة المحلية،من تأثير التطورات السياسية والأمنية وخاصة تشكيل الحكومة الجديدة،على سعر الصرف، خلافا لثقتهم الحالية بعدم إمكانية إيجاد أي حلول أومعالجات مصرفية بعد الآن وعدم جدوى ذلك او أي منح وودائع خارجية لدى البنك المركزي المحتاج قبل ذلك،إلى إدارة مصرفية حقيقية قادرة على استيعاب اي مساعدات مالية وتوظيفها في دعم قيمة الريال اليمني إضافة إلى إيجاد سياسيات نقدية إنقاذية عاجلة من شأنها تعزيز استقرار قيمة صرف العملة المحلية بالسوق المصرفية. 

ومتي يمكن للتحالف وقيادة شرعية الفشل وتدمير الوطن، أن يدركوا ان الشعب اليمني العزيز -المحروم حتى من مرتباته المخجلة - يعاني الآن من كوارث إنسانية ومجاعة غيرمسبوقة ،حتى يستشعروا - ولو لمرة واحدة - واجباتهم الإنسانية والتزاماتهم الوطنية والأخلاقية تجاه شعبهم، ليجتمعوا ويقفوا معه ولو إعلاميا، كون الأزمة المصرفية الأخطر التي يشهدها اليمن، هي في حقيقتها تتاجا لغياب أي دور او وجود لمؤسسات الدولة وتدار عبر الواتس بتوجيه إعلامي من شبكات التواصل الاجتماعي، أو حتى لإبراء ذمتهم أمام شعبهم وقيادتهم وتحالف دعم شرعيتهم،بإعلان استقالتهم، لعدم وجود اي إمكانيات لديهم او حلول تمكنهم من القيام بدورهم الوطني، حتى وان زعل منهم مولاهم الحاكم التنفيدي العام لليمن بأمر مولاه جلالة الملك المبجل، وحينها، أجزم مسبقا، ان شعبهم اليمني سيقف،احتراما وتقديرا لهم ولموقفهم الوطني الرافض للاستثمار بمعاناتهم.

#مامصير_المجلس_الاقتصادي_واجتماعاته

#ماجد_الداعري

تعليقات القراء
520409
[1] وهل يؤمن اللصوص بتولية مختصين لادارة اقتصاد هم ناهبيه
الخميس 21 يناير 2021
محمود اليهري | عدن
ومن قال لك ان اللصوص سيحتكمون لمجلس يقوده متخصصين .الشرعيه هى عباره عن عصابات مافيا لا وطن لها .صنعاء بيد الحوثي وعدن بيد ابنائها والجنوب ايضا ما عدا شبوه بيد عصابات الاخونج وعلى مين مجلس اقتصادي .حراميه بلا ضمير بستخدمون رجل متخلف عقليا وجاهل لا يميز شئ والمحيطين فيه يعلمون انه لا مستقبل لهم لا في اليمن ولا في الجنوب ولهذا يحاولوم نهب اكبر قدر من اموال الجنوب العربي.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عيدروس الزبيدي: بسقوط مأرب سيكون من المنطقي إجراء محادثات مباشرة بين المجلس الانتقالي والحوثيين
مالك محطة النهدي يقول ان قوة امنية احرقت محطته (فيديو)
احتجاجات شعبية في خور مكسر تنديدا على سوء تردي الخدمات في المدينة
الأمين العام للجامعة العربية : التصعيد الحوثي جزء من أجندة إيرانية متهورة
صدق او لاتصدق.. البسط على مسجد بعدن
مقالات الرأي
  ماذا يحدث في عدن اليوم ؟ ! سؤال ذات أهمية للبحث عن السبب ليذهب العجب , ويدحض كل الاشاعات والاكاذيب والتدليس
بين الحين والآخر يتباها كثير من الدول بتقديم الدعم لليمن وبارقام خيالية وربما تكون صحيحة خرجت من خزائن تلك
السعودية تريد السلام ووقف الحرب والحوثي لا يريد السلام ولا وقف الحرب والحرب مستمرة وحتى الآن لا أحد منهم حقق
  بما أن المواطن العادي لم يعد لديه ما يخسره في حال أن سيطر ع البلد أي طرف من الاطراف المتصارعة في
  وصلتنا أخبار تخرس أصوات المتشائمين فهناك انجازات عظيمة في عدن يجب أن لا نهملها ، فقد بلغنا خبر إنجاز عظيم
مساء الاثنين أعلن وزير الخارجية الاميركي عن191 مليون دولار من المساعدات الانسانية قدمتها أميركا ضمن خطط
تدور منذ أسابيع معركة طاحنة على تخوم مدينة مأرب شرق صنعاء بعد أن قررت جماعة الحوثي دخولها، وهي في تقديري
  الأخوة الدول الداعمة والمانحة لإنتشال اليمن من وضعها الاقتصادي المميت .. هل تم تقديم مشاريع تنموية شاملة
خلال الأسبوع المنصرم عنت وطرأت لي فكرة. إقامة معرض فني تشكيلي فردي لبعض أعمالي القديمة؛ والجديدة في بيت الفن
  محمد جميح هجوم مرتزقة إيران الجمعة الماضية على مأرب كان الأقوى، شاركت فيه قيادات وفرق نخبة دربها الحرس
-
اتبعنا على فيسبوك