مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 05 مارس 2021 09:36 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

حملة تبرعات غير منظمة لتوفير أربعة ملايين دولار قيمة سيارتي إطفاء لمطار الريان 

الثلاثاء 19 يناير 2021 10:32 مساءً
المكلا ((عدن الغد)) خاص:

 

 

 

بدأت في مدينة المكلا بصورة غير منظمة تدشين التبرعات المادية للمساعدة في شراء سيارتي إطفاء لتشغيل مطار الريان الدولي المغلق منذ سنوات .

 

فقد أعلن الصحفي والكاتب المعروف بكتاباته الناقدة وقربه من قضايا الناس عبدالحكيم الجابري عن تبرعه بمائة دولار إسهاما منه كمواطن يعيش بمدينة المكلا لتشغيل المطار الذي بعد شريان أساسي للحياة .

 

وفي هذا السياق أعلن الاستاذ زياد عمر العكبري الشخصية السياسية والاجتماعية المعروفة رئيس اللجنة الشعبية الحقوقية بحضرموت عن تبرعه بمرتب شهر من أجل فتح المطار .

 

وفي هذا الصدد أعلن القيادي بمجلس الحراك الثوري يحيى باراس بأسمه وبأسم شباب ابن سيناء بفوه بالتبرع بمائة ألف ريال يمني . 

 

وكان الأستاذ فؤاد راشد رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري دعا عبر صفحته بتويتر إلى حملة تبرعات بعد عجز دولة الإمارات والشرعية والسلطة المحلية عن توفير سيارتي إطفاء لتشغيل المطار وفقا وحديث للواء ركن فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت أدلى به لوسائل الإعلام أكد فيه أن دولة الإمارات والشرعية لا يقفان ضد تشغيل المطار الذي يحتاج كي بعاد فتحه إلى توفير سيارتي إطفاء .

 

وكانت تقارير صحفية عديدة أكدت أن دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تتخذ المطار كقاعدة عسكرية منذ طرد تنظيم القاعدة من المدينة في ابريل 2016م قامت بتجهيز مطار الريان بصورة كاملة غير أن الوقائع الجديدة أثبتت شيئا اخر .

 

وتأتي هذه التبرعات بشكل غير منظم من خلال منشورات لأصحابها في صفحات الفيس بوك .

 

وعلى الصعيد ذاته يرى مواطنون من خلال منشوراتهم في وسائل التواصل الاجتماعي أهمية أن يتم تشكيل لجنة عبر أئمة المساجد والأعيان لتنظيم هذه الحملة الشعبية بما يمكنها من توفير مبلغ أربعة ملايين دولار قيمة سيارتي إطفاء بعد عجز المعنيين عن توفيرها وفي ظل حاجة أبناء حضرموت والمحافظات المجاورة لتشغيل المطار . 

 

هذا وينفذ اهالي حضرموت منذ شهرين وقفات شعبية صباح يوم الخميس بمشاركة رموز سياسية ونقابية وشخصيات قبلية واجتماعية يرفعون عددا من المطالب المشروعة من بينها المطالبة بفتح مطار الريان الدولي .

 


المزيد في أخبار وتقارير
30 قتيلاً حوثياً في مأرب... والحكومة تشدد على استكمال تحرير تعز
في الوقت الذي تواصل فيه الميليشيات الحوثية هجماتها في محافظة مأرب اليمنية، شددت الحكومة على أهمية استكمال تحرير محافظة تعز من قبضة الميليشيات، على وقع تقدم واسع
الجيش الوطني: مأرب بأمان والحوثيون بين فكي كماشة
قال الجيش الوطني إن محافظة مأرب (وسط اليمن) مؤمنة بالكامل ومستقرة رغم هجوم الميليشيات الحوثية المكثف بدعم إيراني على المدينة منذ أكثر من أسبوعين بمختلف الأسلحة
الصحفي بن المغني: القوى الجنوبية مدعوة للاصطفاف لمواجهة تحديات المرحلة
أكد الصحفي الجنوبي أمين بن المغني :نحن اﻻن في فراغ دستوري واضح ويستوجب على القوى الجنوبية مواجهة هذه التحديات وإرساء الشراكة السياسية على قدم المساواة مع القوى


تعليقات القراء
520181
[1] اربعة ملايين دولار قيمة سيارة اطفاء ؟؟؟
الثلاثاء 19 يناير 2021
علي طالب | كندا
اربعة ملايين دولار ليه ؟ ناوين يشترون طاىرة ؟ او ناوين يشترونها عبر الشرعية ؟؟ والمحافظ ما يستطيع يصرف من عادات النفط الي تدفع له الشرعية ؟؟

520181
[2] التبرع (شعاري)
الأربعاء 20 يناير 2021
احمد النهدي | شرورة
التبرع هو شعاري لمن يستحقه،وهذا التبرع مستحق على من يملك القدرة.لكن العين بصيرة واليد قصيرة.

520181
[3] لاحول ولا قوه الا بالله
الأربعاء 20 يناير 2021
عصام | عدن
اعطوني واحد مليون دولار فقط وسوف اشتري لكم عشره سيارات اطفاء مع العاملين وادوات السلامه ... بلد الفوضى والتخلف ولا حول ولا قوه الا بالله



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفجير موكب الوالي والمشوشي وسقوط قتلى وجرحى تفاصيل وصور
قوات الدعم والاسناد تصدر بيانا حول واقعة تفجير موكب الوالي والمشوشي
عاجل : تفجير يستهدف موكب مسئول او قيادي بالقرب من مدينة الحسوة
صحفي : مسلحون اطلقوا وابلا من الرصاص على موكب الوالي والمشوشي عقب تفجير موكبهم (فيديو)
فيديو: القيادي كمال الحالمي يروي تفاصيل تفجير موكب الوالي والمشوشي ويؤكد ان مسلحين قاموا باطلاق النار لاحقا
مقالات الرأي
المرحلة الراهنة و طبيعتها السياسية في "جنوب اليمن" مختلفة جذريا عن المراحل السياسية السابقة سواء قبل حقبة
  في كل حرب هناك معارك فاصلة، وهناك مدن تغير موازين القوى وتقلب الأمور رأسا على عقب، ‏ومارب هي تلك المدينة
عندما تدب حدية الصراعات والانقسامات في اي كيان عسكري مسيطر يحاول جناحه السياسي ان يرمي الاستهداف لطرف خصم
استبشر ابناء محافظة شبوة خيرا بتوجيهات فخامة رئيس الجهورية بشان قرار انشاء جامعة شبوة وفي انتظار سماع قرار
قبل الكلام والسلام نقول الحمد لله على سلامة القائد محسن الوالي ونبيل المشوشي ونترحم على أرواح جنودنا الذين
سواء التئمت دعوة لقاء اديس ابابا ام لم تلتئم فان تظافر أي جهود خيّرة للم شمل أبناء الجنوب على اسس وخيارات
يتساءل البعض:هل يمكن أن تكون جماعة الحوثي جزء من الحل؟ وأنا أجزم وأقول:بأن #مليشيا_الحوثي أُتيح لها بأن تكون
نهاية الحوثيين وخيمةاليوم أو بكره مش فارقه خالص ومشروعهم المليشاوي زائل ولايمتلك من عوامل البقاء غير
  - ‏ينظر السلالي الحوثي لآثار مارب بأنها ذاكرة اليمنيين ومفخرة أمجادهم ويقذفها بالصواريخ لأنه يريد
  إن الخصال والصفات والمزايا الايجابية المختلفة التي اجتمعت في شخصية فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه
-
اتبعنا على فيسبوك