مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 01 ديسمبر 2020 05:28 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 19 أكتوبر 2020 10:38 مساءً

لاتزيدوا الناس وجعاً فوق أوجاعهم

على مدى أيام الأسبوع الماضي تبارى المزايدون في نشر المقالات والمنشورات تبريراً لحوادث متعددة  وقعت أو تفسيراً مغلوطاً لها ورسم صورة وردية للاوضاع يرونها هم بعيون زرقاء اليمامه ولا يراها الشعب بأكمله,وكأن وظيفتهم هي نفي الموجود وما يراه الناس ويعيشونه واقعاً ملموساً في حياتهم اليومية, مثل هذه التبريرات ان ارتضى بها من  تهمهم هذه الحوادث او أثنوا على مروجيها فهذا لايدل الا على ان هناك لوثة أصابت طابوراً طويلاً منهم ,فبدلاً عن البحث عن حلول ومعالجات وتفسير لأسباب هذه الظواهر وهذا الانفلات الذي اصبح يثير القلق  والتوتر والخوف المجتمعي نراهم يسلكون الطريق السهل وهو التبرير الذي يثير الاشفاق عليهم والسخرية منهم بل وصول هؤلاء حد النكران لما يجري.


ان الأمور تسير في طريق الهاوية إن استمرت هذه الممارسات الغريبة عن سلوك المجتمع وأخلاقياته, وان الاستقواء على المجتمع بالتفرد بامتلاك القوة لن يؤدي إلا إلى خلق حالة احتقان ستنفجر فيما بعد في وجه من يعتقد بأنه سيكون بمنأى عن وصول حممها الى عقر داره.


ياهؤلاء المجتمع يعيش أزمات متعددة أثرت في كل مناحي الحياة وخلقت اوضاعاً معيشية مأساوية بسبب هيمنة من لا يهمهم حياة الناس ولامستقبلها وأصبحت الناس تعاني من أوجاعٍ كثيرةٍ.. فيا أيها المنافقون  لا تزيدوا الناس أوجاعاً فوق أوجاعهم وغادروا حياتهم فلم يعودوا يروا فيكم بعد سنين عجاف سوى الشر المستطير.

تعليقات القراء
498864
[1] عدن وأبنائها احرار
الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
مثنى قاسم صالح | لحج
إن الأساليب الاستفزازية التي يطلقها أبناء المنا طق المجاورة لعدن ستدفع الى حرب أهلية لن تبقي ولن تذر ...وستكون على رؤوس أولائك الذي ينكرون أن لدولة عدن شعب تاريخه 3000 عام قبل الميلاد ... ه‍ؤلاء الغزاة الذين يحتلون أرضنا سيندمون ويطردون اشر طرده...إلى الآن أبناء عدن سلميون....يا ضالعي ويا يافعي ويا كازمي لاتعتقدوا أن استقواءكم بالسلاح سيدوم طويلاً...إذا انتفض أبناء عدن وحملوا السلاح ستكون كارثية على تواجدكم... احذروا الاستفزاز.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بدء توزيع اراضي سكنية للمواطنين بعدن
منصور صالح: تركيا دخلت على خط المواجهة في جنوب اليمن
ما الذي يحدث في الوية العمالقة ..هل بدأ الرفاق بتصفية حسابات قديمة؟
قوات عسكرية تحتج بعدن
عاجل: حادث مروري لطقم يصدم باص ركاب بخط الجسر
مقالات الرأي
  ان تعايشية عدن تقدم مفهوما اختياريا طوعيا قل ان نجد له نظير في العالم ، وفي أي من المدن التي تعيش تحديا
دعني أدخل مباشرة بالقول إن خياراتك الشخصية لك، ولا أحد يستطيع أن يملي عليك ما ترى أو تعتقد. فقط، فيما يخص
حضارة اليمن، هى الأقدم فى جنوب شبه الجزيرة العربية، قبل انحسارها بالمقارنة مع ازدهار أمم الجوار، لأسبابهم،
من أصعب فترات الحياة اليومية هي فترة الانتظار ، فهي لحظات سجن إجبارية تمرُّ ثوانيها كالسنوات وتكاد عيناك
  أن يطل علينا اليوم الوطني 49 وتتشح بيوتنا في 2 ديسمبر من كل عام بعلم الامارات وقناديل الاضواء الملونه
محمد بالفخر تتضمن التسريبات حول التشكيلة الحكومية الجديدة اسم الشيخ احمد العيسي كوزير للداخلية وهذا إن صح
نوفمر يوم عظيم فيه تم طرد الاستعمار البريطاني وعملائه في افضل يوم مشرق في جنوب اليمن وفي نفس الشهر كان افضل
الناس اجناس والطبائع تختلف  ليس مقياس بين شيبة وشاب ناس تتلذذ من طيب الكلام تحترم رأيك واختيارك تعمل له
  ٣٠ نوفمبر ١٩٦٧م هو يوم الإستقلال وذكرى خروج آخر جندي بريطاني من عدن، ومع أنه يوم التحرير إلا كان يوم
  في إيران نشأ الإرهاب، وترعرع العنف، ونما الدمار، وأُسس للشر، ومن ثم صُدّرَ إلى جميع بلدان العالم
-
اتبعنا على فيسبوك